روابط للدخول

القبض على مشتبهين بتفجير السيارة المفخخة في النجف


- اكدت الحوزة العلمية في النجف الاشرف في بيان لها انه اذا كان اعتداء النجف يعود لسبب "طائفي" فسوف تترتب عليه عواقب وخيمة. - جاء في تقرير لوكالة رويترز للانباء نقلا عن محافظ النجف الاشرف، انه تم القاء القبض على خمسة من المشتبه فيهم بتدبير عملية تفجير السيارة المفخخة في النجف التي ادت الى مصرح احد ابرز القادة الشيعة في العراق، جميعهم من العراقيين. - يقول خبراء ان الارتفاع المستمر في عدد الضحايا الامريكيين في العراق قد يقوض الدعم الشعبي لمهمة القوات الامريكية هناك ولكن الخوف من تزايد عدد الضحايا لم يدفع الامريكيين بعد إلى التحول ضد تلك المهمة.

تفاصيل الأنباء..

- اكدت الحوزة العلمية في النجف الاشرف في بيان لها انه اذا كان اعتداء النجف يعود لسبب "طائفي" فسوف تترتب عليه عواقب وخيمة.
وبحسب فرانس بريس فقد جاء في بيان الحوزة انه قد "بلغها نبأ اعتقال مجموعة من السعوديين وغيرهم بينهم عناصر من السنة السلفيين من منظمة القاعدة واتباعهم واعوانهم وعدد من فدائي رئيس النظام المقبور وربما غيرهم وقد اعترفوا بارتكابهم هذه الجريمة".
واضافت ان الحوزة العلمية تدعو الله عز وجل ان لا يكون سبب الجريمة طائفيا والا فسيكون للاعتداء الغادر عواقب وخيمة. واوضح البيان ان هذه العواقب لا يتحملها اخواننا المعتدلون من ابناء سنة العراق الذين افجعهم المصاب الجلل كما افجعنا وانما يتحملها اولئك الذين يكفرون طوائف المسلمين ويستحلون دماءهم واموالهم واعراضهم لا لشيء الا لانهم لا يذهبون مذهبهم ولا يقولون بقولهم.

- جاء في تقرير لوكالة رويترز للانباء نقلا عن محافظ النجف الاشرف، انه تم القاء القبض على خمسة من المشتبه فيهم بتدبير عملية تفجير السيارة المفخخة في النجف التي ادت الى مصرح احد ابرز القادة الشيعة في العراق، جميعهم من العراقيين.
الوكالة نقلت عن حيدر الميالي محافظ المدينة المقدسة قوله في مؤتمر صحفي ان هناك بضعة اشخاص مشتبه فيهم لا يوجد بينهم أي من غير العراقيين.لافتا الى ان عددهم لا يتجاوز اصابع اليد الواحدة.
وكالة اسيوشيتدبريس نقلت في تقرير لها من النجف نقلت عن الميالي دعوته مكتب التحقيقات الفيدرالي للمساعدة في اجراء التحقيق بالحادث.

- يقول خبراء ان الارتفاع المستمر في عدد الضحايا الامريكيين في العراق قد يقوض الدعم الشعبي لمهمة القوات الامريكية هناك ولكن الخوف من تزايد عدد الضحايا لم يدفع الامريكيين بعد إلى التحول ضد تلك المهمة.
وبحسب رويترز فقد قال محللون يقومون بدراسة العلاقة بين عدد القتلى العسكريين الامريكيين والتأييد الشعبي في زمن الحرب ان مثل هذه الخسائر قد تقلص التأييد لهذه الحرب بالرغم من ان مدى هذا التآكل قد يختلف.
وراى اريك لارسون أحد المحللين بمركز راند للبحوث ان الخسائر لها اثر يؤدي إلى تآكل الدعم.
وأضاف لارسون ان استعداد الشعب لتحمل موت الجنود يتوقف على عوامل من بينها الاهمية الملموسة للمهمة واحتمالات النصر النهائى وما إذا كان هناك إجماع بين القادة حول الرغبة في أى عملية عسكرية محددة.

- يلتقي مسؤولون عسكريون اتراك واميركيون هذا الاسبوع في انقرة للبحث في اجراءات انتشار تركي محتمل في العراق في وقت يثير فيه الوضع المتفجر في هذا البلد كل المخاوف والقلق.
ففي اواخر الاسبوع سيقوم وفد، لم تتضح تركيبته، من وزارة الدفاع الاميركية بزيارة انقرة لاجراء محادثات فنية حول دور انتشار تركي محتمل في العراق بعد مجيء القائد الاعلى للقوات الحليفة في اوروبا الجنرال جيمس جونز الثلاثاء.
وبحسب فرانس بريس يزمع المسؤولون السياسيون والعسكريون دراسة الاجراءات المتعلقة بانتشار محتمل بدقة وامعان رغم وضوح الرغبة في لعب دور فاعل في ارساء الاستقرار في البلد المجاور.

- ذكر تقرير لوكالة رويترز نقلا عن ناطق عسكري اميركي قوله اليوم ان القوات الاميركية قتلت ستة من العراقيين الذين هاجموا قافلة تابعة لها بقذائف الار بي جي والاسلحة الخفيفة.
واوضح الناطق وليام ماكدونالد ان جنديين اميركيين اصيبا بجروح في الحادث الذي وقع امس السبت في منطقة غربي كركوك. واكد ان ثمانية افراد فتحوا النار على القافلة ما دفع الجنود الاميركيين الى الرد فقتلوا ستة من المهاجمين وجرحوا الاخرين.

- أطلقت فرنسا والولايات المتحدة إشارات حذرة تنبيء عن رغبتهما المحتملة في التفكير في تشكيل قوة بتفويض من الأمم المتحدة لإحلال الأمن في العراق وذلك في أعقاب الخلاف المثير بين البلدين قبيل الحرب على بغداد.
وبحسب رويترز يقول مسؤولون ومحللون في فرنسا ان احتمال قبول الولايات المتحدة للخطة التي صاغتها فرنسا في هذا الشأن يبدو بعيدا. ومن بين الاستنتاجات الضمنية التي خلصت اليها فرنسا هي ان السياسة الامريكية قد باءت بالفشل حتى الآن وهو أمر قد لا تستسيغه واشنطن.
وكان الرئيس الفرنسي جاك شيراك ووزير خارجيته دومينيك دو فيلبان قد أغضبا واشنطن بلهجتهما الصريحة المعارضة بشدة لخطط الحرب الأمريكية على العراق إلا انهما تجنبا الاسبوع الماضي لهجة التأنيب عندما اقترحا ضرورة تشكيل قوة دولية تتولى شؤون الأمن في العراق المضطرب.

- في تقرير اوردته من مدينة النجف نقلت وكالة فرانس بريس عن الشرطة العراقية انها القت القبض اليوم على رجل عند الحدود السعودية فيما له صلة بمجزرة انفجار النجف.
واضاف التقرير نقلا عن ضابط في الشرطة طلب عدم الكشف عن هويته ان عدد المعتقلين وصل الى تسعة عشر فردا.
الضابط اوضح ان رجال الشرطة عثروا على مواد سامة في جيب الرجل الذي اقتيد الى المدينة واشار الى ان الرجل المشتبه فيه، والذي ادعى انه عراقي يبلغ من العمر ثلاثة واربعين عاما، قد تم اعتقاله على الحدود مع السعودية.

- في تقرير لها من روما افادت وكالة فرانس بريس بان جنرالا اميركيا متقاعدا وجه تحذيرا شديدا من امكان اندلاع حرب اهلية او دينية في العراق ودعا الى نشر قوات اسلامية في هذا البلد.
وفي مقابلة اجرتها معه صحيفة ايطالية اعرب الجنرال البحري المتقاعد انتوني زيني عن خشيته من احتمال وقوع حرب اهلية او طائفية في العراق لافتا الى انه يرى ان الوضع فيه يشبه الى حد كبير الوضع الذي كان في البوسنة.
زيني كان راس القيادة الاميركية الوسطى بين عامي 1999 و2001.

- ذكر مسؤول في الامم المتحدة اليوم الاحد ان المنظمة الدولية واللجنة الدولية للصليب الاحمر وباقي المنظمات الدولية تعتزم تقليص عدد موظفيها الاجانب في العراق بسبب حالة الفوضى التي تسود البلاد. ونقلت فرانس بريس عن مسؤول في الامم المتحدة ان فريقا محدودا جدا من عشرة اشخاص سيبقى في العراق والباقي سيغادرون اعتبارا من يوم غد الاثنين.
واضاف ان الامر يعني خاصة الموظفين الذين يعملون في برنامج النفط في مقابل الغذاء اما العاملون في مختلف الوكالات فانهم على وشك المغادرة ليتركوا فقط الموظفين العراقيين.
وكانت المتحدثة باسم الامم المتحدة فيرونيك تافو اكدت السبت ان الامم المتحدة تعتزم اجراء خفض كبير لعدد موظفيها الاجانب في العراق اثر الصعوبات التي لاقتها في القيام بمهامها.

- في تقرير لها اوردته من اربيل ذكرت وكالة فرانس بريس نقلا عن سكان المنطقة ان قوات اميركية تدعمها المروحيات العسكرية دخلت اليوم حي العربي في الموصل بعد ورود انباء عن احتمال اختفاء الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين فيها.
واستنادا الى معلومات توفرت نشرت القوات الاميركية قوة في المنطقة مدعومة بالهيليكوبترات، وقد افاد احد ابناء الحي بان وجودا عسكريا اميركيا مكثفا لوحظ اليوم في منطقة العربي بالموصل بعد وصول معلومات عن وجود صدام حسين فيها.
يشار الى ان القوات الاميركية كانت قتلت في الثاني والعشرين من الشهر الماضي وفي فيللا فخمة في مدينة الموصل ايضا كلا من عدي وقصي.

- اعرب اليوم وزير الخارجية البريطاني جاك سترو عن امله في الحصول على تاييد داخل الامم المتحدة لمشروع قرار جديد يعزز المهمة العسكرية والسياسية للامم المتحدة في العراق.
وكالة اسيوشيتدبريس نقلت عن سترو قوله اليوم ان الوضع الامني في العراق تدهور خلال الشهر الماضي وان هناك حاجة لتحرك جديد من اجل وقف تهديد الارهاب في هذا البلد.
وفي تقرير لفرانس بريس جاء ان سترو نفى ان الولايات المتحدة وبريطانيا بدات تفقد سيطرتهما على الوضع في العراق.
ومن برلين نقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن مسؤولين في الحزب الاجتماعي الديمقراطي الحاكم في المانيا ان بلادهم على استعداد لارسال قوة عسكرية الى العراق اذا كانت مسؤوليتها محددة في اطار مهمة للامم المتحدة.
XS
SM
MD
LG