روابط للدخول

الجولة الثانية


مستمعينا الكرام: نحييكم مجددا في جولتنا على الصحف العربية الصادرة اليوم، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتشترك معي في القراءة ميسون أبو الحب.

من أهم المستجدات العراقية التي أبرزتها عناوين الصحف:
مجلس الحكم يكسب اعترافاً ضمنياً من الأردن.
مسيرة للشيعة بعد هجوم استهدف الحكيم في النجف.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
في تقرير لها من بغداد، نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية عن
الدكتور فؤاد معصوم رئيس الهيئة التحضيرية المكلفة الإعداد للمؤتمر الدستوري، أن الهيئة المكونة من 25 عضوا باشرت أعمالها، لوضع آلية التحرك للمؤتمر.
وأوضح أن هذه الهيئة تستمع الآن إلى آراء مختلف الجهات السياسية والاجتماعية، ومنها الجهات غير الممثلة في مجلس الحكم. كما أنها تناقش مع هذه الجهات الصيغة التي سيعقد بموجبها المؤتمر الدستوري، وهل سيتم اختيار أعضاء المؤتمر، أم سينتخبون، أم سيتم التوصل إلى خيار آخر يجمع بين الاختيار والانتخاب.
--- فاصل ---
معصوم ذكر أن الهيئة التحضيرية تولي أهمية خاصة لطروحات المرجع الشيعي الكبير آية الله علي السيستاني وغيره من المراجع الدينية، الشيعية والسنية.
وأضاف أن هناك أولويات في الدستور الجديد، أو بالأحرى أساسيات يتفق عليها الجميع، ومنها الحرية والديمقراطية واستقلالية القضاء ووحدة الجيش والاستغلال الوطني للموارد وغيرها، كما أن هناك فقرات يختلف حولها، وتجرى مناقشتها للتوصل إلى الصيغة المثلى، بحسب ما نقلت عنه صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية.
--- فاصل ---
وفي مقالات الرأي، كتب سمير عطا الله في الصحيفة نفسها يقول:
"لقد مضى نصف عام تقريباً على تفجر العراق، والعالم العربي نصفه مذهول ونصفه معزول. ولا علاقة له بالعراق بعد الحرب إلا ما كان له قبلها: التمني بأن يكون ما نراه (ليس هو الحقيقة). وان يكون التاريخ اكثر رفقاً بنفسه وبالعراق وبنا جميعاً. لكن التاريخ، كما تعلمنا منذ أيام هيرودوتس، أشبه ما يكون بالفرات ودجلة: في الفيضان وفي الطمي. يجرف بلا حساب. ويطمر بلا حساب.
وما نظنه في البداية روافد صغيرة، ينتهي فيضاً وغرقاً. ولا يبقى لنا سوى أن نصغي إلى تصريحات المستر بريمر وهو يقول إن مائة إرهابي دخلوا العراق مؤخراً"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---
ثم يخاطب الكاتب عطا الله مسؤول الإدارة المدنية الأميركية بريمر قائلا: "ماذا حدث لآلات اي.بي.ام الحسابية؟ "وثري ام". والأقمار الصناعية. والأعداد التي اخترعها البابليون؟ هل إن الحرب هي مع "مائة إرهابي" دخلوا من حدود مفتوحة لا نهاية لها ولا بداية؟ وهل هذا الغرق في الأهوار والطمي والطين الرخو، هو من تدبير وصنع "مائة إرهابي" يقاومون 150 ألف عسكري أميركي مدججين بما طورت الحروب العالمية وما لم تطور؟"، بحسب تعبير الكاتب في مقاله المنشور ب(الشرق الأوسط) اللندنية.
--- فاصل ---
مستمعنيا الكرام:
وقبل أن نختم جولتنا، ننتقل إلى عمان حيث وافانا مراسلنا حازم مبيضين بالعرض التالي لما نشرته صحف أردنية.
(عمان)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي هذه الجولة السريعة على صحف اليوم.. إلى اللقاء.
XS
SM
MD
LG