روابط للدخول

الجولة الثانية


مستمعي الكرام.. طابت أوقاتكم وأهلا بكم في جولة جديدة على الشان العراقي في الصحف العربية.

نبدأ لقاءنا بعرض سريع لبعض من عناوين صحف تصدر في لندن فقد جاء في صحيفة الشرق الأوسط:
- الجعفري والباجه جي لـ«الشرق الأوسط»: مجلس الحكم العراقي مستقل في قراراته ولا يتلقى تعليمات من بريمر وأميركا لا تريد البقاء في العراق.
- «صراع سلطة» بين رجال الدين الشيعة الكبار والصغار والشرطة تعتقل 12 مشتبها في اغتيال الخوئي.

ونقرا من القدس العربي:
السيستاني يرفض الاجتماع مع بريمر ومعارضة بمجلس الامن لارسال قوات.

وأبرزت الزمان:
ملايين الالغام تهدد حياة العراقيين، وفرق دولية تقدم المساعدات للتخلص من المقذوفات غير المتفجرة.

ونختم بعنوان من صحيفة الحياة:
الأزهر: لا لشرعية لمجلس الحكم العراقي.

--- فاصل ---

صحيفة الشرق الاوسط نشرت مقالا افتتاحيا قالت فيه انه وإذا كان لا جدال في ان تفجير مقر الامم المتحدة في بغداد جعل المنظمة الدولية في وضع صعب فان تقليص الوجود الدولي في العراق لا يساعد على تفعيل دور الامم المتحدة في المنطقة.
ورات الصحيفة انه كان يفترض بجريمة بغداد، وتحديدا مقتل ممثل المنظمة الدولية الاول في العراقورفاقه في سياق تأديتهم لخدمات انسانية بالدرجة الاولى، ان تؤدي الى عكس ما يحصل الان، اي الى تعزيز الوجود الدولي في العراق لا تقليصه، ليس فقط لتقصير أمد الاحتلال الاميركي ـ البريطاني للبلاد، بل ايضا لاظهار استقلالية الوجود الدولي عن الوجود الاحتلالي، وهي استقلالية باتت مطلوبة لتعزيز شرعية مجلس الحكم الانتقالي ايضا وتسهيل مهمة انطلاق الديمقراطية الموعودة في العراق.

--- فاصل ---

وقبل المضي في عرض مقالات اخرى نشرت في صحف تصدر في لندن هذا حازم مبيضين يقدم عرضا للشان العراقي في الصحف الاردنية:

(عمان)

--- فاصل ---

وتحت عنوان اختلال التمثيل العربي السني في مجلس طائفي راى هارون محمد في مقال له في صحيفة القدس العربي راى فيه ان من ابرز الإشكاليات التي رافقت تشكيل مجلس الحكم في بغداد، في الثالث عشر من تموز الماضي، أن الحاكم الامريكي بول بريمر اضطر الي تسمية أربع شخصيات ليبرالية وماركسية وعشائرية، وأقحمها في خانة (السنة العرب) الخماسية، استكمالاً لاطار المجلس القائم على معايير طائفية وعرقية، وملء الفراغ السني، الذي تأكد أن المسؤول الامريكي واجه صعوبات في إيجاد وجوه مقبولة وشخصيات مؤهلة فعلاً لتمثيل السنة العرب، بعد أن رفض كثير من الذين عرضت عليهم عضوية المجلس، لاعتراضهم علي طريقة إنشائه ونوعية تشكيلته.
والحقيقة أن أفضل من يمثل السنة العرب طائفياً، ما دام مجلس الحكم هو في الأساس طائفي الطبيعة والتكوين، هم جماعة الإخوان المسلمين وتفرعاتهم واجنحتهم، وأبرز هيئاتهم، والكتلة الإسلامية والحزب الإسلامي وحزب الحركة الوطنية، إضافة الي بيوتات وقبائل معروفة.

على صلة

XS
SM
MD
LG