روابط للدخول

استئناف رحلات جوية إلى العراق قريباً


- وصلت الطائرة التابعة للقوات الجوية البرازيلية التي أقلّت جثمان سيرجيو فييرا دي ميلو ممثل الأمم المتحدة الخاص في العراق في بغداد، وصلت اليوم السبت إلى ريو دي جانيرو. - أعلنت شركة الخطوط الجوية القطرية "قطر أيرويز" أنها ستجدد رحلاتها الجوية إلى العراق في الأسبوع المقبل. كما ذكر بيان أصدرته شركة الخطوط الجوية البولندية (لوت) أنها ستسير خطا إلى مطار البصرة الدولي في السابع والعشرين من آب الحالي. - ذكرت موسكو أن وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف بحث مساء الجمعة موضوع العراق ومسألة الشرق الأوسط مع نظرائه الأميركي كولن باول والفرنسي دومينيك دوفيلبان والألماني يوشكا فيشر.

تفاصيل الأنباء..

- أعلن مصدر في الرئاسة البرازيلية أن الطائرة التابعة للقوات الجوية البرازيلية التي أقلّت جثمان سيرجيو فييرا دي ميلو ممثل الأمم المتحدة الخاص في العراق في بغداد وصلت اليوم السبت إلى ريو دي جانيرو.
وكالة فرانس برس التي بثت النبأ أفادت بأن حفلا تأبينيا سيقام في مسقط رأس دي ميلو ويشارك فيه الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا والأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.
وينقل الجثمان بعدها إلى فرنسا حيث سيدفن قرب الحدود مع سويسرا.
وكان دي ميلو لقي مصرعه في الاعتداء الذي استهدف مقر الأمم المتحدة في العاصمة العراقية الثلاثاء وأسفر عن سقوط 23 قتيلا.

- اعتقلت فرقة المشاة الأميركية الرابعة التي تعمل في منطقة تكريت 35 شخصا في الساعات الأربع والعشرين الماضية، بحسب ما أفاد الليوتتانت كولونيل بيل ماكدونالد اليوم السبت.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن الناطق العسكري الأميركي أن "أربعة من المعتقلين كانوا ملاحقين للاشتباه بأنهم هاجموا قوات التحالف وبأنهم على علاقة بالنظام السابق".
وخلال خمسَ غاراتٍ للمداهمة و228 دورية في منطقة تكريت، اكتشفت الفرقة أيضا طائرة حربية من طراز ميغ كانت مخبأة قرب بلد، بحسب المصدر ذاته.
ماكدونالد أوضح أن جنودا أميركيين أطلقوا عيارات تحذيرية على مجموعة من 17 شخصا خرقوا حظر التجول وكانوا متجمعين في محطة وقود في الضلوعية.
وأطلق الجنود طلقات تحذيرية أخرى قبل إطلاق النار على رجلين جرى نقلهما إلى مستشفى عسكري. وأضاف أن كافة عناصر المجموعة تخضع للتحقيق.
وصادرت الفرقة الرابعة مائة قنبلة يدوية و42 قذيفة (آر. بي. جي.) ورشاشين مضادين للطيران وأربعة صناديق ذخائر و11 كلاشنيكوف وأربعة مدافع هاون وستة قذائف هاون، بحسب المصدر ذاته.

- أعلنت شركة الخطوط الجوية القطرية "قطر أيرويز" أنها ستجدد رحلاتها الجوية إلى العراق في الأسبوع المقبل.
وجاء في نبأ بثته وكالة رويترز بأن الرحلات ستتوجه في الوقت الحالي من العاصمة القطرية الدوحة إلى مدينة البصرة العراقية.
وفي سياق متصل، ذكر بيان أصدرته شركة الخطوط الجوية البولندية (لوت) أنها ستسير خطا إلى مطار البصرة الدولي في السابع والعشرين من آب الحالي.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن الشركة أن الرحلات ستتم كل يوم أربعاء وعبر بيروت في المرحلة الأولى لأسباب تقنية.

- ذكرت موسكو أن وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف بحث مساء الجمعة موضوع العراق ومسألة الشرق الأوسط مع نظرائه الأميركي كولن باول والفرنسي دومينيك دوفيلبان والألماني يوشكا فيشر.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن بيان لوزارة الخارجية الروسية أن ايفانوف وباول تبادلا في اتصال هاتفي "وجهات النظر حول الوضع في العراق وفي الشرق الأوسط، اثر الاعتداءين الأخيرين في بغداد والقدس".
وفي واشنطن صرح مسؤولان كبيران في وزارة الخارجية بأن صياغة قرار دولي جديد لمجلس كانت الموضوع الرئيسي الذي ركزت عليه المحادثة بين باول وايفانوف. وقال مسؤول طلب عدم كشف اسمه "انهما عملا على صياغة للقرار"، مضيفا "أن باول قال إننا نرغب في العمل سويا على هذه المسألة"، على حد تعبيره.

- في نبأ لها من العاصمة العراقية، أفادت وكالة فرانس برس للأنباء بأن نحو مائتي عاطل عن العمل عبّروا، بعد 26 يوما من الاحتجاج، عن نفاد صبرهم في تظاهرة نظموها اليوم السبت أمام مقر التحالف الأميركي البريطاني في بغداد للمطالبة بوظائف أو تعويضات بطالة.
وهتف المتظاهرون الذين تجمعوا أمام المقر التحالف شعارات بالإنكليزية والعربية مثل "كفى وعودا نريد أن يستجاب لمطالبنا" و"نريد عملا".
ورفع المتظاهرون، وبينهم عدد كبير من الشبان، لافتات كتب عليها خاصة "لا للاحتلال لا للبطالة نعم لتوفير عمل أو تعويضات".

- أفادت وكالة رويترز للأنباء بأن الجيش الأميركي افتتح اليوم السبت أول مشروع يتيح الاتصال دون قيود بشبكة الإنترنت في تكريت، مسقط رأس صدام حسين، في محاولة لإقناع العراقيين المتشككين بان الاحتلال سيجلب لهم منافع ملموسة.
وقال الميجر تروي رادر المسؤول عن المشروع لرويترز "يتيح مقهى الإنترنت الذي نفتتحه للناس في تكريت الحرية الكاملة في الاتصال بالشبكة لأول مرة".
وأضاف في حفل افتتاح المقهى الذي تحيطه القوات الأميركية بحراسة مشددة "هذا واحد من الكثير من مشاريع الاعمار التي نقيمها هنا لمساعدة الأهالي"، بحسب تعبيره.

- تواصل الأمم المتحدة إجلاء موظفيها من بغداد إلى عمان. ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن كريستين ماكناب منسقة برامج الأمم المتحدة في الأردن في مؤتمر صحافي في عمان اليوم السبت أن طائرتين ستهبطان اليوم في عمان تقلان 46 موظفا "شهدوا حادث انفجار مقر المنظمة الدولية في بغداد لكنهم غير مصابين بجروح"، على حد تعبيرها.
وذكرت ماكناب أن عدد الموظفين الدوليين الذين يتم علاجهم في مستشفيات العاصمة الأردنية 15 شخصا يتلقى غالبيتهم العلاج في مركز الملك حسين الطبي.

على صلة

XS
SM
MD
LG