روابط للدخول

الجيش الأميركي يعترف بمقتل مصور تلفزيوني عن طريق الخطأ


- نقلت وكالة رويترز عن الدكتور إبراهيم الجعفري الرئيس الحالي لمجلس الحكم العراقي قوله للصحفيين في سلطنة عُمان إن معظم الدول العربية تتخذ موقفاً إيجابيا منهم. - أعترف الجيش الأميركي اليوم الاثنين بمقتل مصور تلفزيوني عن طريق الخطأ بعد أن توهم الجنود بأنه يحمل راجمة لإطلاق قذائف صاروخية من نوع RPG بدلاً من آلة التصوير. - قال بات روبرتس رئيس لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الأحد إن الخناق يضيق حول كل من زعيم القاعدة أسامة بن لادن والرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت وكالة رويترز عن الدكتور إبراهيم الجعفري الرئيس الحالي لمجلس الحكم العراقي قوله للصحفيين في سلطنة عُمان إن معظم الدول العربية تتخذ موقفاً إيجابيا منهم، معبراً عن قناعته بأن دول العالم والدول العربية بشكل خاص ستعترف بالمجلس.
وكان الجعفري صرح في دولة الإمارات العربية المتحدة التي زارها مع وفد من المجلس في جولة خليجية، أن المجلس يؤيد كل الدول العربية ويتحتم عليه بناء جسور نحوهم.
وأضاف الجعفري أنه يتوقع أن يتم وضع دستور للبلاد خلال ستة أشهر، وان يسمي مجلس الحكم العراقي الوزراء قبل نهاية الأسبوع المقبل.
وقال مسؤولون إماراتيون إن المجلس يسعى للحصول على دعم معنوي واصفين موقفهم الإيجابي من المجلس بأنه خطوة سابقة على موقف الجامعة العربية.
جدير بالذكر أن وزراء الخارجية في جامعة الدول العربية رفضوا الاعتراف بالمجلس الحاكم في العراق باعتباره كيانا شرعيا يمثل العراقيين، ودعوا بدلا من ذلك إلى إجراء انتخابات في أسرع وقت ممكن للسماح للعراقيين باختيار حكومتهم بأنفسهم، بحسب رويترز.

- أعترف الجيش الأميركي اليوم الاثنين بمقتل مصور تلفزيوني عن طريق الخطأ بعد أن توهم الجنود بأنه يحمل راجمة لإطلاق قذائف صاروخية من نوع RPG بدلاً من آلة التصوير.
وتقول رويترز إن المصور التلفزيوني مازن دعنا كان يلتقط صوراً تلفزيونية بعد الهجوم الذي استهدف سجن أبو غريب، عندما أطلق عليه جنود أميركيون النار من دبابة أميركية.
وأضافت رويترز إن لجنة تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، وتهتم بحماية الصحفيين طلبت إجراء تحقيق كامل في الحادث الذي قُتل فيه المصور مازن دعنا، وأشارت الوكالة الى أن المصور هو فلسطيني عمل مع رويترز في مدينة الخليل في الضفة الغربية.
وتقول رويترز إن عدد الصحفيين ومساعديهم الذين قتلوا منذ بدء الحرب في العراق وصل الى 18 شخصاً.
من ناحيتها نقلت وكالة فرانس برس عن وزارة الدفاع الأميركية قولها يوم الأحد إن مقتل المصور الصحافي الذي كان يعمل في وكالة رويترز خارج سجن تحرسه القوات الأميركية غرب بغداد ربما نتج عن عدم معرفته كصحافي.

- قال بات روبرتس رئيس لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الأحد إن الخناق يضيق حول كل من زعيم القاعدة أسامة بن لادن والرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.
وتقول رويترز إن روبرتس رحّب بما وصفه بأنه تعاون ضد الإرهاب من جانب السعودية وإندونيسيا وتايلاند التي اعتقل فيها الحنبلي وهو على رأس قائمة الإرهابيين المشتبه بهم، المطلوبين في جنوب شرق آسيا قبل أيام.

- قال جوناثان باول Jonathan Powell وهو أحد المستشارين المقربين من رئيس الوزراء البريطاني توني بلير، اليوم الاثنين وهو يدلي بشهادته أمام لجنة تحقيقية إن رئيس الوزراء بلير أكد بوضوح أن على وزارة الدفاع أن تتولى التحقيق في الحادث.
وتستجوب اللجنة جوناثان باول حول دور الحكومة البريطانية في التعامل مع العالم البريطاني كيلي بعد أن تبيّن انه المصدر المشتبه به لتقرير بثته هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) عن مبالغة بريطانيا في الخطر الذي يمثله العراق.
وقد انتحر كيلي مفتش الأسلحة السابق بالأمم المتحدة والخبير في برامج الأسلحة البيولوجية والكيماوية العراقية بعد الإدلاء بشهادته علنا حول اتصالاته مع الصحفيين والتي شكك فيها في مزاعم بلير قبل الحرب، بحسب رويترز.

- لقي اثنا عشر جندياً عراقياً سابقاً حتفهم في انفجار وقع يوم الاثنين وهم يسرقون مخزناً للعتاد في مدينة تكريت بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية عن فضائية الجزيرة التلفزيونية.
ونقلت الجزيرة عن شهود أن الرجال الذين ماتوا كانوا قد دخلوا المخزن لسرقة النحاس وبيعه في الأسواق.

- قال الوزير المكلف بإدارة وزارة التجارة العراقية يوسف العاني اليوم الاثنين إن توزيع الحصة الشهرية من الغذاء، سيستمر الى عام آخر على الأقل.
ويقول العاني إنه عارض توزيع النقود على العراقيين بدلاً من الحصة التموينية لأن قطع الحصص سيؤدي الى ارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل كبير، وأضاف العاني أن العراق يستهلك 3.6 مليون طن من الحبوب سنوياً، وهو يملك مخزوناً من القمح يكفي لتغطية احتياجات العراقيين لمدة سنة.

- قام برنامج التنمية التابع للأمم المتحدة بجمع 400 مليون دولار لتمويل إعادة السكان الذين رحّلهم نظام حسين قسراً من مدينة كركوك النفطية.
ونقلت فرانس برس عن صحيفة خه بات في كركوك تصريحاً أدلى به حسيب روزبياني مساعد المحافظ لشؤون إعادة الإسكان والتعويضات، قال فيه إن برنامج التنمية أعلن عن المساعدة أثناء زيارة وفد من المنظمة الى مدينة كركوك.
وأشارت الوكالة الى أن الكرد اتهموا نظام صدام باستقدام العرب من مناطق في وسط وجنوب العراق واسكانهم حول مدينة كركوك لتغيير التركيب السكاني للمحافظة.
XS
SM
MD
LG