روابط للدخول

الملف الثاني: بريمر يؤكد على التزام الولايات المتحدة بتحقيق الأمن والاستقرار والتقدم في العراق


أهلا بكم مع ملف العراق اليومي وفيه نستعرض مستجدات وتطورات عراقية، ويتضمن العناوين التالية: - القوات الأميركية تستجوب قائداً سابقاً في الحرس الجمهوري وأحد مرافقي الرئيس المخلوع صدام حسين. - مجلس الأمن يقترب من اتخاذ قرار للاعتراف بمجلس الحكم العراقي. - وبريمر يؤكد على التزام الولايات المتحدة بتحقيق الأمن والاستقرار والتقدم في العراق.

--- فاصل ---

استجوبت القوات الأمريكية أحد حراس صدام حسين السابقين وقائدا كبيرا بالحرس الجمهوري يوم الأربعاء للتوصل إلى أدلة بشأن مكان تواجد صدام وكبار قادته.

وقال اللفتنانت كولونيل ستيف راسل قائد الكتيبة الأولى بالفوج الثاني والعشرين مشاة المسؤولة عن البحث عن صدام في بلدة تكريت إن الرجلين اعتقلا في غارة يوم الاثنين.

وأضاف أن قائد الحرس الجمهوري والحارس السابق لصدام كانا بين 14 فردا من العائلة نفسها اعتقلوا في الغارة.

--- فاصل ---

نقلت وكالة رويترز عن دبلوماسيين أن الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تقترب من الاتفاق على مشروع قرار صاغته الولايات المتحدة يرحب بإنشاء مجلس الحكم الانتقالي الجديد في بغداد ويقر رسميا بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في العراق.

وقال دبلوماسي لرويترز إنه يتوقع التصويت قبل نهاية الأسبوع، مضيفاً أن خبراء من الصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا والولايات المتحدة التقوا لمناقشة الموضوع.

الى ذلك دعا كل من الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان ووزير الخارجية الأمريكي كولن باول إلى العمل بسرعة لإصدار قرار.

ولالقاء الضوء على الموقف العربي إزاء مجلس الحكم العراقي التقى مراسلنا في دمشق جانبلات شكاي رئيس تحرير صحيفة (البعث) الناطقة بإسم حزب البعث الحاكم في سوريا (الدكتور مهدي دخل الله) حول الموقف العربي عموماً والموقف السوري خصوصاً بالنسبة الى مجلس الحكم الانتقالي.

(دمشق)

--- فاصل ---

ومع تزايد النشاط الدبلوماسي على النطاقين العالمي والعربي بشأن الاعتراف بمجلس الحكم العراقي، قال سيرجيو فييرا دي ميلو المبعوث الخاص للامين العام للأمم المتحدة الى العراق يوم الأربعاء أن جامعة الدول العربية ستستقبل في الاسبوع المقبل وفدا من مجلس الحكم العراقي.

وقال دي ميلو في مؤتمر صحفي لدى عودته من جولة إقليمية شملت مصر وتركيا إن الوقت حان لإقامة حوار بين الطرفين قد ينتهي بحصول المجلس على مساندة من جيرانه العرب، وأوضح أن الدول العربية وان كانت لا تعترف بالمجلس فهي ترحب بتأسيسه، بحسب رويترز.

وكانت الجامعة العربية قد رفضت في اجتماع أخير للجنة المتابعة إرسال قوات عربية الى العراق.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام سنواصل عرض مواد ملف العراق بعد هذا الفاصل الإعلاني حيث قال رئيس الإدارة المدنية الأميركية في العراق إن مجموعات ترفض العراق الجديد هي التي تشن الهجمات على قوات التحالف في مناطق محدودة من العراق.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
أخبر رئيس الإدارة المدنية في العراق بول بريمر الصحفيين يوم الثلاثاء أنه لا يتفق مع ما يقال بأن العراق يعيش في حالة فوضى، لأن معظم أنحاء البلاد تعيش في حالة سلام.
وقال إن المشكلة تكمن في هجمات تشنها مجموعات صغيرة تقاوم العراق الجديد في مناطق محدودة من البلاد، مضيفاً أنهم سيعالجون الموضوع ويسيطرون على الموقف، وذلك من خلال قتلهم أو اعتقالهم، على حد تعبيره.

مراسلتنا في بغداد (جمانة العبيدي) التقت اليوم عباس الأسدي الناطق الرسمي باسم حركة الوفاق الإسلامي الذي عبرّ عدم تأييده لأية عملية عنف ضد القوات الأميركية.

(بغداد)

وقد أكد بريمر في مؤتمره الصحفي على التزام الولايات المتحدة بتحقيق الأمن والاستقرار والتقدم في العراق، مشدداً على أن قدرات العراق ستستخدم لمصلحة العراقيين لا لغيرهم، وذلك لتحسين الوضع الاقتصادي وبناء مجتمع مدني يليق بمكانتهم.

وعن حادث السفارة الأردنية قال بريمر إن إرهابيين أجانب دخلوا البلاد لمهاجمة القوات الأمريكية. وصرح في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء بان جماعة أجنبية وراء الانفجار بشاحنة ملغومة الذي وقع عند السفارة الأردنية ببغداد الاسبوع الماضي وأسفر عن 17 قتيلا على الأقل واصابة آخرين.

وفي الكويت التقى مراسلنا سعد العجمي برئيس القسم السياسي في صحيفة القبس الكويتية الدكتور نبيل الحاوي حول شعارات رُفعت ضد الكويت في مدينة البصرة ووافانا بالتسجيل الصوتي التالي:

(الكويت)

--- فاصل ---

قتل جندي أميركي واصيب آخر في العراق يوم الأربعاء جراء عبوة ناسفة في منطقة تقع شمال العاصمة بغداد بحسب فرانس برس.

ونقلت الوكالة عن جوسلين إبرلي المتحدثة باسم فرقة المشاة الرابعة أن جندياً توفي متأثراً بجراحه وأصيب آخر لكن حالته مستقرة.

الى ذلك قتل جندي أميركي وجرح ثلاثة أشخاص في حادث سير وقع في مدينة الموصل، بحسب ما نقلته وكالة فرانس برس عن ناطق باسم الجيش الأميركي يوم الأربعاء.

وبعد فاصل إعلاني قصير سنعود الى متابعة مواد ملف العراق لهذا اليوم حيث أظهر استطلاع للرأي أن الأميركيين يؤيدون سياسة الرئيس بوش بخصوص العراق.

--- فاصل ---

أظهر استطلاع للرأي أن معظم الأميركيين مازالوا يؤيدون الرئيس جورج بوش في الحرب على العراق، لكنه أظهر تأييداً أقل في مجال دعم السياسة الداخلية.

وتقول فرانس برس إن الاستطلاع الذي نظمته صحيفة واشنطن بوست الأميركية أظهر أن غالبية أي 56 بالمئة من الذين جرى استطلاع آرائهم يتفقون مع بوش في طريقة معالجته للوضع في العراق، وقال 60 بالمئة إن الأمر كان يستحق شن حرب.
لكن الديمقراطيين كانوا منقسمين حول الوجود الأميركي في العراق فق أيد 56 بالمئة منهم مواصلة تعزيز القوات وأعرب 39 بالمئة عن عدم تأييدهم بينما عبّر 29 بالمئة عن رفضهم التام.

--- فاصل ---

وفي تركيا قال مرات مرجان نائب رئيس حزب التنمية والعدالة الحاكم إنهم يعرفون بأنهم لن يقفوا مكتوفي الأيدي إزاء ما يجري في بلد جار، مضيفاً أن الجنود الأتراك يستطيعون المساهمة في عملية السلام هناك في إشارة الى استعداد أنقرة لإرسال قوات تركية للمساهمة في حفظ الاستقرار في العراق.

من ناحيته قال وزير الخارجية التركي عبد الله غول بأن المسؤولين الأتراك يؤيدون إرسال قوات تركية الى العراق لدوافع تتعلق بالمصالح العليا لتركيا في منطقة الشرق الأوسط والعراق.

مراسلنا في اسطنبول جان لطيف وافانا بالتقرير التالي:

(اسطنبول)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
كنتم مع ملف العراق اليومي.
طابت أوقاتكم والسلام عليكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG