روابط للدخول

مقتل ضابط أمن نيبالي في البصرة


- افادت وكالة اسيوشيتدبريس نقلا عن جنرال كبير في الجيش التركي ان هذا الجيش على استعداد للخدمة مع قوة متعددة الجنسيات لحفظ الامن في العراق المجاور. - صرح متحدث باسم الادارة التي يديرها البريطانيون في جنوب العراق لرويترز بان مسلحين عراقيين قتلوا ضابط أمن نيباليا بالرصاص في كمين في وسط البصرة يوم الاحد. - راى عضو جمهوري كبير في مجلس الشيوخ الامريكي اليوم الاحد انه ينبغي للولايات المتحدة ان تسعى لاستصدار قرار جديد من الامم المتحدة بخصوص العراق لضمان دعم دولي أكبر لجهود إعادة الاعمار وحفظ السلام.

تفاصيل الأنباء..

- افادت وكالة اسيوشيتدبريس نقلا عن جنرال كبير في الجيش التركي ان هذا الجيش على استعداد للخدمة مع قوة متعددة الجنسيات لحفظ الامن في العراق المجاور.
يذكر ان الولايات المتحدة تسعى من اجل حشد قوات اضافية الى العراق من دول عديدة من بينها تركيا من اجل استبدال وحدات اميركية مستنزفة باخرى اجنبية.
الاعلان التركي الذي جاء على لسان نائب رئيس هيئة الاركان المشتركة يسار بويوغانت في حفل كوكتيل شبه رسمي اقيم للصحفيين في انقرة يمكن ان يساعد تركيا على تخفيف المعارضة الشعبية لمشاركة قوات تركية في العمليات التي تقودها الولايات المتحدة داخل العراق.
القائد التركي قال انه اذا كان هناك اضطراب خلف الباب فلا يمكن لنا ان نغمض اعيننا عنه.

- صرح متحدث باسم الادارة التي يديرها البريطانيون في جنوب العراق لرويترز بان مسلحين عراقيين قتلوا ضابط أمن نيباليا بالرصاص في كمين في وسط البصرة يوم الاحد.
وبحسب تقرير لوكالة رويترز فقد كان القتيل يعمل في شركة خاصة للامن تدعى جلوبال سيكيوريتي وكان في عربة تنقل بريدا خاصا بالامم المتحدة عندما قتل. وتستخدم شركات الامن في العراق على نطاق واسع جنود الجورخا النيباليون الذين تقاعدوا من الخدمة في الجيش البريطاني.

- راى عضو جمهوري كبير في مجلس الشيوخ الامريكي اليوم الاحد انه ينبغي للولايات المتحدة ان تسعى لاستصدار قرار جديد من الامم المتحدة بخصوص العراق لضمان دعم دولي أكبر لجهود إعادة الاعمار وحفظ السلام.
وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ ريتشارد لوغار ان من شأن القرار الجديد ان يوفر أيضا مزيدا من الشرعية للعقود التجارية في العراق.
وأضاف للصحفيين قائلا "أعتقد اننا بحاجة للسعي لاستصدار قرار أو أكثر من الامم المتحدة لاضفاء مزيد من الشرعية ومزيد من المبررات لمشاركة دول أخرى خاصة الهند وربما ألمانيا."
وأشارت فرنسا وروسيا وألمانيا وكلها دول عارضت الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق إلى أنها سترسل قوات لحفظ السلام أو تساعد بطرق اخرى إذا اضطلعت الامم المتحدة بدور أكبر.

- قال راديو طهران اليوم الاحد أن أكثر من ١٠٠ شخص قتلوا اثناء محاولتهم عبور الحدود الايرانية الملغمة لزيارة عتبات شيعية في العراق على مدى الاسابيع السبع الاخيرة.
وبحسب تقرير لرويترز فقد حث مسؤولو الحكومة الايرانيين مرارا في الاسابيع الاخيرة على عدم السفر لزيارة العتبات الشيعية في العراق مشيرين إلى اعتبارات أمنية.
ونقل الراديو عن جواد سالاري رئيس مكتب محققي الطب الشرعي في مدينة ايلام بغرب إيران قوله انه سلمت لايران في الايام الخمسة والاربعين الماضية نحو ١١٠ جثث لاشخاص عبروا الحدود بصورة غير مشروعة لزيارة العتبات المقدسة في العراق."ولم يوضح ان كان هؤلاء قتلوا بسبب الالغام.
ونقل عن مسؤول كبير في الشرطة الاسبوع الماضي قوله ان ٤٢ ألف شخص ردوا على أعقابهم عند الحدود العراقية الايرانية في الاشهر الثلاثة الاخيرة أثناء محاولتهم عبورها.

- نفى ناطق باسم مجموعة عراقية مسلحة في شريط مصور بثته قناة الجزيرة القطرية اليوم الاحد اي صلة لعناصرها بنظام الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين مؤكدا تصميم ما اسماها المقاومة على التصدي للاحتلال الاميركي للعراق الذي وصفه باحتلال عسكري ظالم موجه من قبل الكفر والضلال العالمي.
واشار المتحدث المسلح الذي كان برفقة ثلاثة من عناصر المقاومة مسلحين ايضا وملثمين بكوفيات مرقطة حمراء في الشريط الذي قال انه سجل يوم الثالث من آب الحالي شار الى الى ان هذه المقاومة التي تمتد وتكبر ليست لها اي صلة بفلول النظام السابق مشيرا الى انه لو كانت عناصر النظام المخلوع قادرة على التضحية لما اطيح بنظام البعث بالطريقة التي حدثت مؤكدا ان فلول النظام السابق اعجز من ان يقاوموا ويضحوا لانه ليس لديهم قيم ومبادىء على حد قوله.

- اعتقلت القوات الاميركية رجل دين عراقيا في مدينة بعقوبة غربي بغداد، وفق ما افاد نجله اليوم الاحد.
ونقلت فرانس بريس عن حسن عبد الكريم المدني ان الجنود الاميركيين اعتقلوا عند منتصف الليلة الماضية علي عبد الكريم المدني وهو اعلى مرجع ديني شيعي في منطقة ديالي الذي سبق وان اعتقل لمدة يومين من الثاني الى الرابع من تموز الماضي.
وكانت اعقبت عملية اعتقاله هذه تظاهرات قتل خلالها شخص واحد في انفجار غامض. وجرى اعتقال المدني ليل السبت الاحد من قبل 30 جنديا اميركيا قدموا في خمس سيارات عسكرية تساندها دبابتان وناقلة جنود. واعتقل مع المدني ايضا 12 شخصا بينهم اثنان من حراسه، على ما افاد ابن شقيقته حيدر عبد الحليم.
وقال حيدر عبد الحليم ان العلاقات ليست جيدة مع الاميركيين وككل العراقيين نحن ضد الاحتلال غير اننا نرى ان زوال الاحتلال يجب ان يتم من خلال المفاوضات.

- قتل ثلاثة عراقيين واصيب ستة اخرون بجروح في اربعة حوادث متفرقة في محافظة ميسان على بعد 360 كلم جنوب شرقي بغداد، على ما افاد اليوم الاحد ناطق باسم التحالف، في حين استمرت الهجمات على القوات الاميركية في شمال بغداد حيث اصيب اربعة جنود اميركيين.
وبحسب فرانس بريس فقد اوضح المتحدث ان ثلاثة رجال مسلحين قتلوا خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية في هجوم على القوات البريطانية التي ردت باطلاق النار في محافظة ميسان. ولم يسقط اي جريح في الجانب البريطاني.
من جهة اخرى تعرض اليوم الاحد جنود بريطانيون في العمارة مركز محافظة ميسان لهجوم بقذائف مضادة للدروع ردوا عليها. وبعد التحقيق تبين ان ستة عراقيين اصيبوا بالرصاص وتم ادخالهم المستشفى" بحسب المتحدث.

- ذكرت وكالة فرانس بريس نقلا عن الجيش الاميركي ان مساعد وزير الخارجية الاميركي لشؤون الشرق الاوسط، وليام برنز، زار اليوم مدينة تكريت مسقط راس الزعيم العراقي المخلوع صدام حسين.
وتهدف زيارة برنز التي تستغرق يوما واحدا الى مساعدة وزارة الخارجية في التعرف عن قرب على التقدم الحاصل في جهود اعادة اعمار العراق شمال بغداد والمطاردة المنظمة لصدام الذي اختفى منذ التاسع من نيسان خلال الفوضى التي رافقت سقوط نظامه.
الكولونيل جيمس هيكي، القائد العسكري الذي يشرف على القوات المرابطة في تكريت اعلن انه قدم تقريرا لبرنز حول عمليات القوات الاميركية في المنطقة.

- افادت وكالة اسيوشيتدبريس نقلا عن مسؤول معسكر رفحاء للاجئين في السعودية ان اكثر من مائتين من اللاجئين العراقيين في السعودية تركوا اليوم باختيارهم المعسكر الواقع في شمال المملكة وتوجهوا الى بلادهم بعد اكثر من ثلاث عشرة ستة قضوها في معسكر للاجئين.
واوضحت الوكالة ان قافلة تضم مائتين واربعين لاجئا ترافقهم خمس شاحنات تحمل ممتلكاتهم عبرت الصحراء وهي في طريقها الى الكويت. وتعتبر هذه المجموعة من اللاجئين الثانية التي تعود للعراق بعد سقوط نظام صدام حسين.

- تواصلت اليوم الاحد لليوم الثاني على التوالي في مدينة البصرة جنوب العراق تظاهرات الاحتجاج على النقص في الوقود، كما استهدفت طلقات نارية القوات البريطانية التي تحاول تهدئة السكان الذين اعياهم نقص البنزين والكهرباء.
ونقل تقرير لفرانس بريس عن القائد العسكري شارلي مايو قوله ان هناك اربع تظاهرات احتجاج في شمال المدينة تحولت الى اعمال شغب صغيرة واستهدفت في بعض الاحيان القوات البريطانية باطلاق نار ردت عليه". واضاف "لم تحدث اصابات" مشيرا الى ان عدد المتظاهرين بلغ 800 شخص.
واضاف ان الهدوء عاد في باقي مناطق المدينة في حين قامت القوات البريطانية بتوزيع البنزين في محطات الوقود على السكان الغاضبين بسبب انقطاع الكهرباء وغياب الوقود.
وعادت حركة السير الى وسط المدينة في حين كان الجنود البريطانيون متمركزين عند محطات الوقود لتنظيم توزيع البنزين.
وكان مسؤولون بريطانيون اشاروا في وقت سابق الى ان زعماء العشائر تحدثوا مع السكان الغاضبين بهدف اعادة النظام الى ثاني اكبر مدن العراق. وكان الاف السكان قاموا السبت بحرق اطارات السيارات والقوا الحجارة على الجنود البريطانيين الذين ردوا باطلاق الرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين.

على صلة

XS
SM
MD
LG