روابط للدخول

موقف الجامعة العربية من الملف العراقي


أعزائي المستمعين أهلا ومرحبا بكم في هذه الحلقة من برنامج حدث وتعليق وفيها نتوقف عند تطورات الوضع الداخلي في العراق وخاصة موقف الجامعة العربية من الملف العراقي.

--- فاصل ---

دعت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء الجامعة العربية الى دعم مجلس الحكم الانتقالي في العراق على الرغم من اعلان لجنة المتابعة العربية رفضها الاعتراف بهذا المجلس.
ونقلت فرانس بريس عن مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية فيليب ريكر "نعتقد انه على كل الدول العربية الترحيب بمجلس الحكم الانتقالي والتعبير عن دعمها له". واضاف "ابلغنا الحكومات العربية بذلك (...) ونعتقد انه من المهم ان يحصل المجلس ايضا على دعم المنطقة بالاضافة الى دعم الاسرة الدولية بشكل اوسع".
لكن لجنة المتابعة العربية اكدت في ختام اجتماعهم في القاهرة الثلاثاء رفضها ارسال قوات عربية الى العراق حاليا وشددت على ضرورة انهاء احتلال هذا البلد. وقال موسى في مؤتمر صحافي ان ارسال "قوات عربية تحت الظروف الحالية امر غير وارد"، موضحا ن اللجنة "بلورت موقفا عربيا يقوم على ضرورة العمل سريعا على انهاء الاحتلال وقيام الحكومة الوطنية العراقية".
ورأى ان مجلس الحكم الانتقالي "خطوة او بداية يجب ان تمهد لقيام حكومة عراقية وطنية شرعية يمكن الاعتراف بها والتفاهم معها". ومن حهته اوضح ريكر انه لا يعتقد ان قرار الجامعة العربية نهائي.
وتعليقا على نتائج اجتماع لجنة المتابعة تحدث للبرنامج الدكتور محمود عثمان عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق مسجلا اسفه للموقف العربي وقال:

(مقابلة)

--- فاصل ---

ولتسليط مزيد من الضوء على نتائج اجتماع لجنة المتابعة العربية وردود الفعل عليها اتصل البرنامج بالمحلل السياسي امير عبد الهادي الذي قال:

(مقابلة)

--- فاصل ---

واذ بدا الموقف العربي بهذا الشكل يلاحظ مراقبون ان الجارين التركي والايراني للعراق ابديا انفتاحا لافتا على الملف العراقي رغم الهواجس التي كانت تنتاب كل منهما ، فانقرة تنسق مع اكثر من طرف من اجل تحقيق حضور ملموس في جهود اعادة اعمار العراق ، وطهران بعثت باحد كبار خارجيتها للتفاوض مع مجلس الحكم وكانه قيادة عراقية شرعية.. بينما الدول العربية ، حتى تلك التي تضررت من النظام العراقي السابق ، لا تزال تبدي شكوكا بما يجري في بغداد واعتبر بعض العرب ان المجلس الانتقالي لا يمثل الشعب العراقي.
رئيس مركز الكويت للدراسات الاستراتيجية ، الدكتور سامي الفرج ، علق على هذا الموضوع بقوله:

(مقابلة)

--- فاصل ---

بهذا سيداتي وسادتي نصل وإياكم إلى ختام حلقة هذا الأسبوع من برنامج حدث وتعليق. وحتى نلتقي في الحلقة المقبلة هذه تحية من محمد علي كاظم.
XS
SM
MD
LG