روابط للدخول

الملف الأول: القوات الأميركية تعلن عن إعتقالها ستة من كبار الموالين لصدام حسين في تكريت


أسعد الله أوقاتكم مستمعينا الكرام وأهلاً بكم في ملف العراق.. وأجمل تحية من كفاح الحبيب في الإعداد ومن ميسون أبو الحب التي تشاركني في التقديم.. ومن هيلين مهران في الإخراج.. مستمعي الأعزاء في نسخة اليوم من ملف العراق نستعرض وإياكم أهم تطورات الشأن العراقي، من بينها: - القوات الأميركية تعلن عن إعتقالها ستة من كبار الموالين لصدام حسين في تكريت... - مجلس الحكم الإنتقالي يخصص مئتي مليون دولار لإعادة تأهيل قوات الشرطة العراقية..... - الدفعة الإولى للمتطوعين في الجيش العراقي الجديد تتوجه الى كركوك للتدريب.. - لجنة المتابعة العربية تجتمع لمناقشة الموضوع المتعلّق بارسال قوات عربية الى العراق.. - الولايات المتحدة وبريطانيا تدعوان مجلس الأمن الدولي للتداول بشأن العراق....

--- فاصل ---

قالت القوات الامريكية التي تطارد الرئيس المخلوع صدام حسين قرب تكريت انها قبضت على اثنين آخرين يشتبه في أنهما من الموالين له إضافة إلى ثالت سلم نفسه على مايبدو بعد مراوغة القوات المداهمة.
وقالت الميجر جوسلين ابرلي المتحدثة باسم فرقة المشاة الرابعة " اعتقل يوم السبت اثنان على مستوى رفيع بالقرب من بيجي."
ولم ترد تفاصيل إضافية تذكر عن اعتقالات بيجي سوى ان وحدة دبابات أمريكية شاركت في الغارة التي أوصلت عدد المعتقلين إلى ستة ليس بينهم شخصيات بارزة للغاية في المنطقة خلال أربع غارات من يوم الجمعة إلى الاحد.
وقال ضابط أميركي ان الرجل يبدو انه جاء للشكوى من مداهمة منزله وجرى اعتقاله في الحال. ولكن قائد الكتيبة المسؤولة اللفتنانت كولونيل ستيف راسل قال " يبدو انه قرر الاستسلام. "وأضاف " انهم يوفرون الامن ويقومون بمهام للنظام السابق والخناق يضيق."
ويعتقد ان أحد الذين اعتقلوا يوم الجمعة الماضي كان من القيادات الوسطى التي نظمت هجمات المقاومة المحلية على القوات الامريكية. وكان شقيقه هو الرجل الثاني الذي أفلت من المداهمات الامريكية.
وقالت ابرلي ان الثلاثة الذين قبض عليهم يوم الجمعة كانوا مهمين الى الدرجة التي تقرر ارسالهم إلى مركز الاعتقال الرئيسي في مطار بغداد ربما إلى جانب الاثنين اللذين قبض عليهما يوم السبت.

--- فاصل ---

من جهة أخرى أعلن متحدث بإسم الجيش الأميركي ان خمسة جنود أميركيين ومترجماً عراقياً أصيبوا بجروح في هجومين منفصلين في بغداد اليوم...
وقال السيرجنت Marc Ingham ان قافلة تابعة للفرقة المدرعة الثالثة تعرضت لهجوم بقنبلة وأسفر عن إصابة جنديين وتعطل مدرعة.
وأضاف المتحدث ان ثلاثة جنود من نفس الفرقة ومترجماً عراقياً أصيبوا بعد هجوم بصاروخ مضاد للدروع وقنبلة تعرض له مقر الشرطة العراقية في بغداد.

وفي مدينة الخالدية الى الغرب من بغداد، ذكر شهود عيان ان المدينة شهدت الاثنين تظاهرة معادية للاميركيين واعمال عنف بعد تبادل لاطلاق النار بين مجهولين حاولوا اصابة آلية اميركية وسط المدينة وافراد من الشرطة العراقية.
وقال إسماعيل تركي احد سكان الخالدية ان "مجهولين اطلقوا قذيفة مضادة للدبابات على آلية اميركية كانت تسير وسط المدينة يرافقها افراد من الشرطة العراقية". واضاف ان "القذيفة لم تصب العربة لكنها ادت الى تبادل لاطلاق النار بين المجهولين وافراد الشرطة العراقية الذين لحقوا بهم في محاولة لالقاء القبض عليهم".
من جانب آخر نقلت مراسلتنا في بغداد ان إنفجارات مدوية سمعت في حي تونس أحد ضواحي شمال شرق العاصمة.. مزيد من التفاصيل في نص تقرير صباح الخفاجي:

(بغداد)

--- فاصل ---

خصص مجلس الحكم الإنتقالي ميزانية تقدر بمئتي مليون دولار لإعادة تأهيل قوات الشرطة العراقية...
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن د. موفق الربيعي عضو المجلس قوله ان مجلس الحكم صادق على خطة لإحلال الأمن في العراق ترتكز بشكل ملحوظ على تأهيل وتدريب إثنين وثلاثين ألفاً من رجال الشرطة الذين سيلعبون دوراً مهماً في حفظ الأمن والنظام في العراق...
وأشار الربيعي الى ان من المقرر ان يتم طرح الموضوع الأمني في إجتماع المجلس مع الجنرال جون أبي زيد قائد القوات الوسطى الأميركية الثلاثاء..

--- فاصل ---

أعلن فريق البحث عن السرى والمفقوديين الكويتيين عن إكتشاف مقبرة جماعية شمال الكويت... مزيد من التفاصيل في نص تقرير مراسلنا من الكويت سعد العجمي:

(الكويت)

--- فاصل ---

ناقش وزراء خارجية الدول الاعضاء في لجنة المتابعة العربية في القاهرة الموضوع المتعلّق بارسال قوات عربية الى العراق للمساهمة في ضمان استقرار الأمن فيه.
ووصف أمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى الاجتماع بأنه هام وينعقد في ظروف صعبة ودقيقة تمر بها المنطقة.
متابعة لما تمخض عنه هذا الإجتماع من مراسلنا في القاهرة أحمد رجب:

(القاهرة)

--- فاصل ---

وعلى صعيد تطورات الشأن العراقي دولياً، أعلن ميخائيل وهبة مندوب سوريا الى الأمم المتحدة ورئيس الدورة الحالية لمجلس الأمن الدولي الولايات المتحدة وبريطانيا دعتا مجلس الأمن الدولي الى الإنعقاد لمناقشة أوضاع العراق في مرحلة ما بعد الحرب...
وقال وهبه انه من المرجح أن يعقد المجلس إجتماعاً الخميس أو الجمعة...مضيفاً انه ليس ثمة دليل على ان واشنطن ولندن ستبحثان في إستصدار قرار جديد لمراقبة جهود إعادة إعمار العراق وتشكيل حكومة جديدة في بغداد...
وأوضح انه ليس هناك أي إقتراح لقرار جديد..

من جهتها أعلنت فرنسا انها تريد استصدار قرار جديد من الامم المتحدة قبل ان تشارك في جهود اعادة اعمار العراق.
وكانت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشيل اليو ماري قد صرّحت أمس لاذاعة ار.تي.ال الفرنسية قائلةً؛ كنا نقول دائما اننا موجودون للمساعدة في إعادة اعمار العراق...ونحن مستعدون للمشاركة في اي عملية.. وهذا يفترض وجود امرين.. اولاً قرار جديد من الامم المتحدة وأيضا تلقينا طلباً بالمساعدة، ولحد الآن لم يتحقق هذان الشرطان.
هذا وأفاد مراسلنا في باريس شاكر الجبوري بان لدى فرنسا مقترحات خاصة حول التعامل مع الملف العراقي في مرحلة ما بعد الحرب ستقوم بتقديمها الى مجلس الأمن الدولي في إجتماعه المقبل... مزيد من التفاصيل في نص التقرير التالي:

(باريس)

--- فاصل ---

من جانب آخر أعلنت باكستان انها لا تتعرض لاي ضغوط بشأن ارسال قوات الى العراق وقالت انها لن تقدم على هذه الخطوة الا اذا جاءت في اطار جهود دولية اوسع نطاقا واذا كان الشعب العراقي يؤيد مثل هذه الخطوة.
وكانت واشنطن قد طلبت من باكستان ارسال نحو عشرة الاف رجل الى العراق من اجل احلال السلام في البلاد خلال فترة ما بعد الحرب.
المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية مسعود خان قال في مؤتمر صحفي:

"لطالما أعلن الرئيس برويز مشرف ان باكستان وافقت من حيث المبدأ على إرسال قوات الى العراق، وأشدد هنا من حيث المبدأ، الا ان الرئيس قال بأننا نرغب في إرسال قوات شريطة ان يكون لدينا غطاء من الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي أو مجلس التعاون الخليجي أو أي جهة شرعية دولية أخرى."

--- فاصل ---

وفي السياق نفسه كشف النقاب عن ان تايلاند سترسل نحو تسعمئة من الاطباء والمهندسين العاملين في قواتها المسلحة للانضمام الى قوات حفظ السلام التي تشارك في إعادة إعمار العراق.
وجاء في وثيقة من المقرر ان توافق عليها الحكومة في اجتماعها الثلاثاء ان نشر ثمانمئة وستة وثمانين فرداً من القوات المسلحة التايلاندية، أغلبيتهم من المسلمين، سيكلف بانكوك ستة وثلاثين مليون دولارخلال مدة بقائهم وهي عام اعتباراً من الخامس عشر من شهر آب الجاري.
وتحدثت الوثيقة عن مشاركة هذه القوة في اصلاح الطرق والمباني والانضمام الى فرق طبية خاصة في مدينة كربلاء، لكنها لن تشارك في عملية إزالة الألغام.

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء إستعرضنا وإياكم أهم تطورات الحدث العراقي في نسخة اليوم من ملف العراق، شكراً لمتابعتكم ولكم منا أجل التحيات..
XS
SM
MD
LG