روابط للدخول

الحرب في العراق أخفقت في خفض التهديدات الامنية ضد بريطانيا


- نقلت اسوشيتيدبرس عن تقرير أصدرته لجنة برلمانية بريطانية أن الحرب في العراق أخفقت في خفض التهديدات الامنية ضد بريطانيا، وقد تكون ألحقت الضرر بالجهود الرامية الى التعامل مع شبكة القاعدة الارهابية. - بدأ وزراء النفط في دول منظمة أوبك هذا اليوم مباحثاتهم في فيينا بشأن الحصص الانتاجية، والامدادات النفطية من العراق. - قالت الخارجية الامريكية ان الوزير كولن باول وافق على دفع 30 مليون دولار مكافأة للشخص الذي أرشد القوات الامريكية الى مخبأ عدي وقصي.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت اسوشيتيدبرس عن تقرير أصدرته لجنة برلمانية بريطانية أن الحرب في العراق أخفقت في خفض التهديدات الامنية ضد بريطانيا، وقد تكون ألحقت الضرر بالجهود الرامية الى التعامل مع شبكة القاعدة الارهابية.
وأعربت لجنة الشؤون الخارجية التابعة لمجلس العموم البريطاني في تقريرها عن خشيتها من أن تكون الحرب في العراق قد أعاقت، في حقيقة الامر، الحرب على شبكة القاعدة، وربما عززت القبول الذي تحظى به القاعدة بين المسلمين في منطقة الخليج وفي مناطق أخرى من العالم.
وأشار التقرير المعنون " ملامح السياسة الخارجية للحرب ضد الارهاب " الى بقاء المخاطر المتمثلة في انتشار أسلحة الدمار الشامل، على الرغم من تغيير النظام في العراق، ومن إحراز تقدم فيما يتعلق بالقبض على بعض زعماء القاعدة – بحسب اسوشيتيدبرس.

- بدأ وزراء النفط في دول منظمة أوبك هذا اليوم مباحثاتهم في فيينا بشأن الحصص الانتاجية، والامدادات النفطية من العراق. وأشارت وكالة الصحافة الالمانية الى التوقعات بأن يدع الوزراء سقف الانتاج الحالي البالغ 4. 25 مليون برميل في اليوم على حاله حتى الاجتماع التالي في نهاية شهر ايلول.
وفي سياق متصل، نقلت فرانس برس عن مسؤول في وزارة النفط العراقية، طلب عدم الكشف عن هويته، أن العراق صادق على المجموعة الثانية من العقود النفطية الرئيسة مع 12 شركة أجنبية تتضمن تصدير 650000 برميل يوميا.

- نقلت رويترز عن مسؤولين أردنيين أن قائد القيادة الوسطى الامريكية الجنرال جون أبي زيد سيجري اليوم الخميس محادثات مع العاهل الاردنى الملك عبد الله وكبار المسؤولين في أول زيارة له للمملكة منذ توليه منصبه في مطلع هذا الشهر. وقال مسؤول فى الديوان الملكي أن أبي زيد سيبحث مع المسؤولين الاردنيين العلاقات الثنائية الى جانب المسألة العراقية والتطورات الاخيرة.

- قالت سلطة الاحتلال المؤقتة في العراق اليوم الخميس إنها مازالت تعمل على وضع ترتيبات دفن ابني صدام حسين بعد مرور أكثر من اسبوع على مقتلهما في مدينة الموصل.
ونقلت رويترزعن متحدث بأسم السلطة للصحفيين أن السلطة تجري مشاورات واسعة جدا مع الزعماء الدينيين، وزعماء القبائل، وأعضاء مجلس الحكم الذين قدموا لها النصح في هذا الشأن، وأنها بصدد الانتهاء من خطط دفنهما.
وذكر المتحدث إن عددا من الاشخاص من داخل العراق وخارجه عرضوا تسلم الجثتين.

- قالت الخارجية الامريكية ان الوزير كولن باول وافق على دفع 30 مليون دولار مكافأة للشخص الذي أرشد القوات الامريكية الى مخبأ عدي وقصي.
ونقلت رويترز عن المتحدث بأسم الوزارة ريتشارد باوتشر ان المكافأة وهي 15 مليون دولار عن كل من ابني صدام ستكون أكبر مكافأة على الاطلاق تدفعها الولايات المتحدة طبقا لبرنامج مكافآت مقابل العدالة.

- نقلت رويترز عن فضائية العربية ان ابنتي الرئيس المخلوع صدام حسين وصلتا الى الاردن مع اطفالهما التسعة، بعد ان وافق العاهل الاردني على دخولهما البلاد لأسباب انسانية من دون ذكر تفصيلات أكثر – بحسب قول وكالة الانباء. وقالت اسوشيتيدبرس ان ابنتي صدام وصلتا الاردن عن طريق أبوظبي – بحسب تصريحات أدلى بها وزير الاعلام الاردني نبيل الشريف هذا اليوم.
XS
SM
MD
LG