روابط للدخول

الملف الثاني: امكان اجراء انتخابات عامة في العراق في غضون عام


مستمعينا الكرام.. طابت اوقاتكم واهلا بكم. هذا هو موعدكم اليومي مع ملف العراق الذي يعده اليوم محمد علي كاظم وتخرجه هيلين مهران. وسنتابع في هذه الفترة تصريحات للحاكم الاميركي تفيد بامكان اجراء انتخابات عامة في العراق في غضون عام.

--- فاصل ---

افادت وكالة فرانس بريس بان اربعة جنود اميركيين على الاقل اصيبوا اليوم بجروح في هجوم بقذيفة مضادة للدبابات (ار بي جي) على الطريق الرئيسة قرب مطار بغداد. وتم نقل الجنود الجرحى بواسطة طوافة.
وقتل مساء الاربعاء جندي في الفرقة الرابعة في سلاح المشاة وجرح جنديان آخران في هجوم بقذائف الهاون في منطقة واقعة على بعد 40 كم شرق بعقوبة.
وفي تقرير لها من الرمادي افادت الوكالة بان الجيش الاميركي اعلن انه سيقدم مكافاة قيمتها خمسمائة دولار لكل من يسلم القوات الاميركية قاذفة صاروخية من طراز ار بي جي في محافظة الانبار التي تتعرض فيها قوات التحالف لهجمات شبه يومية.

--- فاصل ---

في واشنطن اجرت وكالة رويترز امس حوارا مع وزير الخارجية الاميركي كولن باول تحدث في جانب منه عن الوضع في العراق وخاصة مسالة ملاحقة الزعيم العراقي المخلوع وقال:
" لا شك ان الشراك تشتد عليه بينما يتم التقاط حراسه الشخصيين ومساعدية الذي يثق بهم وان الجيش الاميركي وبقية قوات التحالف يقومون حاليا بمداهمات وغارات في تكريت وبغداد وضواح عديدة. لذلك ارى ان الخناق يشتد لكنني لا استطيع تخمين مدى القرب من اعتقال صدام حسين..".
الوزير الاميركي دعا الى عدم التركيز على موضوع صدام حسين والى الاتفات الى مسائل اخرى موضحا بالقول:
" بدلا من التركيز حول مدى الاقتراب من صدام حسين، افضل التركيز على حقيقة ان لاجئين عراقيين عادوا اليوم الى بلادهم للمرة الاولى قادمين من معسكراتهم في السعودية، وكانت البهجة والبسمة واضحة على وجوههم كونهم تمكنوا من العودة.."

واضاف الوزير باول ان هناك العديد من الامور الجيدة تحدث في العراق واان صدام حسين لم يعد امرا مقلقا بل قطعة من القمامة تنتظر الجمع.

--- فاصل ---

في تقرير لها من العاصمة العراقية بغداد نقلت وكالات الانباء عن المشرف على الادارة المدنية الاميركية في العراق قوله اليوم الخميس ان الانتخابات العامة لتشكيل حكومة ديمقراطية قد تجرى في غضون عام لانهاء الاحتلال الامريكي.

التفصيلات في سياق هذا التقرير:
ابلغ بريمر مسؤولين عراقيين في حفل اعادة فتح وزارة الخارجية العراقية التي نهبت وحرقت بعد الحرب التي قادتها الولايات المتحدة للاطاحة بالرئيس السابق صدام حسين ان بامكانهم توقع تشكيل الحكومة العراقية في العام المقبل.
واوضح وهو يقف اسفل ثريا محطمة ان وزارتكم عادت للعمل... وبالتدريج ستنتقل للعمل الدبلوماسي. وتابع قائلا اعلم ان عملكم سيتسع مع تقدمنا على طريق تشكيل حكومة عراقية.
وتوقع بريمر اجراء انتخابات عامة بحلول منتصف عام 2004 وقال انه الموعد الذي سيكون فيه عملنا هنا قد انتهى.واكد ان قوات الاحتلال التي تقودها الولايات المتحدة ستغادر البلاد فور تشكيل حكومة ديمقراطية جديدة.
وفي وقت سابق هذا الشهر عينت ادارة بريمر مجلس حكم يضم 25 عراقيا فيما اعتبرته واشنطن الخطوة الاولى على طريق حكم العراقيين لبلادهم. واختير الاعضاء من مختلف التيارات السياسية والدينية والعرقية. وقضى المجلس اكثر من اسبوعين في استكمال احدى اولى مهامه وهي اختيار رئيس له والاتفاق على تسوية تقضي بتناوب الرئاسة بين تسعة من اعضائه يتولاها كل منهم لمدة شهر.ونفى اعضاء المجلس ان يكون تأخرهم في اختيار الرئيس وقرارهم بشأن تناوب الرئاسة دليلا على وجود انقسامات بينهم.
ومن بين مهام المجلس كذلك تعيين الوزراء والاشراف على صياغة دستور جديد. وتقول واشنطن ان الانتخابات ستجرى فور اعداد الدستور لتشكيل حكومة تتولى زمام الامور من الادارة التي تقودها الولايات المتحدة.

يشار الى ان المجلس الذي اعلنه بريمر توصل الى تكليف تسعة من اعضائه لرئاسته بشكل دوري بحسب الحروف الابجدية وقد اختير امس الدكتور ابراهيم الاشيقر الجعفري، الذي يمثل حزب الدعوة الاسلامية، ليكون اول رؤساء المجلس الرئاسي.
وفي تطور ذي صلة حدد الكرد الفيليون في بيان لهم موقفهم من مجلس الحكم الانتقالي بعد انتهاء مؤتمر عقدوه في العاصمة بغداد.
علي الياسي وتفصيلات اخرى:

(بغداد)

--- فاصل ---

اصدر مجلس الحكم الانتقالي في العراق بيانا لمناسبة الذكرى السنوية لاعتقال الاف من الكرد البارزانيين على يد السلطة البائدة عام 1983 واختفاء مصيرهم اثر دفنهم في قبور جماعية، وقد عزا البيان الشعب الكردي بهذه الحادثة المروعة.
التفصيلات من فلاح حسن من بغداد:

(بغداد)

وفي اربيل عرض مراسلنا شامال رمضان لنفس الموضوع مع احد افراد عائلة احد الضحايا:

(اربيل)

--- فاصل ---

لا زلتم تستمعون الى ملف العراق اليومي من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد قليل:
خبيران اميركيان في التفتيش عن اسلحة الدمار الشامل في العراق يدليان اليوم بشهادتهما امام مجلس الشيوخ الاميركي.

--- فاصل ---

خبيران اميركيان في التفتيش عن اسلحة الدمار الشامل في العراق يدليان اليوم بشهادتهما امام مجلس الشيوخ الاميركي:

افاد مسؤولون امريكيون بان الرجلين اللذين يقودان حملة الولايات المتحدة للبحث عن اسلحة للدمار الشامل في العراق سيبلغان مجلس الشيوخ اليوم الخميس انهما عثرا على ادلة على برامج لتطوير مثل هذه الاسلحة.
ووبحسب رويترز فان الرجلين هما ديفيد كاي وهو مفتش اسلحة سابق للامم المتحدة ارسلته وكالة المخابرات المركزية الامريكية الى العراق كمستشار خاص لتطوير استراتيجية للعثور على اسلحة للدمار الشامل والميجر جنرال كيث دايتون الذي يرأس مجموعة مسح العراق التابعة للجيش الامريكي التي تقوم بالتفتيش عن مثل هذه الاسلحة.
وسيدليان بشهادتيهما في جلستي استماع مغلقتين للجنة القوات المسلحة ولجنة المخابرات بمجلس الشيوخ الامريكي.
مسؤول امريكي قال لرويترز مشترطا عدم الكشف عن هويته انهما سيتحدثان بالتفصيل عن قرائن مبشرة وسيبلغان المشرعين ان هناك بالقطع ادلة على برامج لتطوير اسلحة بيولوجية وكيماوية ونووية.
لكن مسؤولا آخر قال ان كاي ودايتون لن يقدما اي ادلة تثبت وجود اسلحة بالفعل.

--- فاصل ---

ذكر تقرير لوكالة فرانس بريس نقلا عن مسؤول بارز في التحالف قوله اليوم ان انبوب النفط العراقي الرئيس من كركوك الى ميناء جيهان التركي، والذي تعرض لهجوم تخريبي بعد الحرب، سيعاد فتحه في غضون عدة ايام وذلك خلافا لما افيد سابقا من انه لن يفتتح قبل شهر تشرين الاول.
واضاف ان طاقة الانبوب ستبلغ ما بين مائتي وثلاثمائة الف برميل يوميا.
وفي تقرير لها من انقرة ذكرت وكالة فرانس بريس نقلا عن وزير التجارة الخارجية التركي ان رجال اعمال اتراك حصلوا خلال الشهر الماضي على عقود في حقل البناء في العراق بلغت قيمتها تسعين مليون دولار.
واعرب الوزير كورست توزمن في حديث له مع عدد من المقاولين عن اعتقاده ان الجانب التركي حقق تقدما كبيرا على صعيد جهود اعادة اعمار هذا البلد.

--- فاصل ---

عودة لشؤون عراقية محلية فقد اجرى مراسلنا في البصرة حيدر الزبيدي حوارا قصيرا مع عضو الهيئة الادارية لجمعية المتضررين من النظام السابق للحديث عن كيفية مساعدة السجناء السياسيين وعائلات المعدومين والمتضررين جسديا:

(البصرة)

--- فاصل ---

في بغداد نظمت اليوم تظاهرتان الاولى لعدد من العاطلين عن العمل واخرى لذوي ضحايا النظام السابق.. اسماء السراج تابعت التظاهرتين ووافتنا بهذا التقرير:

(بغداد)
XS
SM
MD
LG