روابط للدخول

الجولة الثالثة: أبعد من صورة جثتين


طابت أوقاتكم مستمعينا الأعزاء وأهلاً بكم في جولة على الصحف العربية الصادرة اليوم لنطالع وإياكم أبرز ما نشرته عن الشأن العراقي..

في صحيفة الحياة الصادرة في لندن يكتب غسان شربل عموداً بعنوان ( أبعد من صورة جثتين )، يقول فيه:
لا يكفي أن يكره العراقي نظام صدام حسين ليحب القوات الأميركية التي أطاحته. والمشاهد التي أعقبت سقوط النظام لم تسعف حتى الراغبين في التصفيق للقوات المنتصرة...
وفي ظل انشغال العالم بجثتي عدي وقصي مرر بول وولفوفيتز اعترافات ذات مغزى. يمكن اختصارها بأن مهندسي الحرب، وهو في طليعتهم، أساؤوا تقدير بعض العوامل. ويزيد من أهمية الاعترافات أن وولفوفيتز كان يتحدث بعد جولة ميدانية في العراق.
ويتابع الكاتب قائلاً ؛ لا تكفي صورة جثتي عدي وقصي لخفض الهجمات أو لاخفاء المأزق. جثة صدام نفسه لن تكفي. الإشارة إلى استعداد للقبول بدور أكبر للأمم المتحدة لن تكفي هي الأخرى. تبدو المهمة باهظة بشرياً ومالياً. خفض الخسائر يستلزم تغييراً في الرؤية وخفض التوقعات والآمال. منقذو العراق من صدام حسين يحتاجون إلى ما يشبه الانقاذ. الجثث العائدة إلى الولايات المتحدة لن ترحم من أرسلوا الجنود. جثتا عدي وقصي لا تكفيان لحجبها. إنه مأزق الانتصار الفاحش. تعميقه ينذر بزعزعة واسعة لاستقرار المنطقة. الانسحاب الفوري غير وارد. لا بد من "خريطة طريق" للخروج من المأزق. ولا بد من دفع الثمن لاشراك المنظمة الدولية ولاشراك العراقيين.

قراءة في الصحف المصرية الصادرة اليوم يقدمها لنا مراسلنا في القاهرة أحمد رجب...

(القاهرة)

مستمعي الأعزاء قدمنا لكم قراءة في بعض الصحف العربية الصادرة اليوم شكراً لإصغائكم والى اللقاء...

على صلة

XS
SM
MD
LG