روابط للدخول

الملف الأول: مصر تعتزم دعوة شخصيات بارزة من مجلس الحكم العراقي


أسعد الله أوقاتكم مستمعينا الكرام وأهلاً بكم في ملف العراق الذي أعده ويقدمه هذا اليوم كفاح الحبيب.. تشاركني في التقديم فريال حسين والإخراج هيلين مهران.. في نسخة اليوم من ملف العراق نستعرض وإياكم أهم تطورات الشأن العراقي ومنها: - مجلس الحكم في العراق يقول ان مقتل عدي وقصي تحقيق لعدالة الله. - مصر تعتزم دعوة شخصيات بارزة من مجلس الحكم العراقي. - تسجيل صوتي جديد للرئيس المخلوع صدام حسين. - بول بريمر يتوقع حدوث هجمات إنتقامية في الأيام القليلة المقبلة. - واشنطن ستنشر بعد جدل واسع صوراً لجثتي عدي وقصي. - الرئيس الأميركي يدعو الإسرة الدولية للمشاركة في إعادة إعمار العراق.

--- فاصل ---

اعتبر مجلس الحكم الانتقالي في العراق ان عدالة الله تحققت بمقتل عدي وقصي صدام حسين.
وذكر المجلس في بيان له ان نجلي صدام « اعتديا مع كبار المجرمين في العهد البائد على كرامة شعبنا واوغلوا في ابنائه قتلا واعداما واعتداء على الاعراض والممتلكات وحقوق الانسان العراقي والقيام بالمجازر الجماعية التي شملت شعب العراق كله ».
واضاف ان هذه « الجرائم احرقت قلوب الآباء والامهات ردحا طويلا من الزمان انتظارا لرحمة الله تعالى في الاقتصاص من الظالمين الطاغين ».
وتابع مؤكداً ان « المجلس كان يتمنى ان يلقى القبض عليهما ليقدما الى محاكمة مختصة عادلة ليحاكما علنا ويكشفا بنفسيهما عن جميع التهم التي نسبت اليهما، ولكن الخير في ما اختاره الله ».
وختم البيان قائلاً ان « مجلس الحكم يترقب اليوم الذي نتمناه جميعا بالقاء القبض على من كان سببا لمأساة الشعب العراقي ».

--- فاصل ---

من جانب آخر أشارت مصادر دبلوماسية مصرية الى اعتزام القاهرة توجيه دعوة رسمية لعدد من الأعضاء البارزين بمجلس الحكم الانتقالي العراقي عقب عودتهم من الولايات المتحدة، في محاولة للتعرف على رؤيتهم لمستقبل البلاد، إضافة إلى بحث إمكانية القيام بدور مصري في مرحلة لاحقة...
مزيد من التفاصيل عن هذا الموضوع وإجتماع لجنة المتابعة في جامعة الدول العربية في نص تقرير مراسلنا في القاهرة أحمد رجب:

(القاهرة)

--- فاصل ---

بثت قناة «العربية» التلفزيونية الفضائية تسجيلا صوتياً نسبته الى الرئيس العراقي السابق صدام حسين اعلن فيه ان المعركة ضد القوات الاميركية لم تنته. وكان من الواضح ان الشريط الصوتي المؤرخ في 20 تموز، سجل قبل يومين من العملية التي ادت الى مقتل ابنيه عدي وقصي في الموصل.
وقال الرئيس المخلوع « عندما يعلن العدو رسميا ان المعركة لم تنته فهو الوصف الوحيد الدقيق »، في تلميح على ما يبدو الى تصريح قائد القيادة العسكرية الاميركية الوسطى جون ابي زيد بان هناك حرب عصابات ضد القوات الاميركية في العراق وان الحرب لم تنته.

وفي سياق ذي صلة حذر رئيس الإدارة المدنية الأميركية في العراق بول بريمر من جهته قائلاً " ربما تقع هجمات انتقامية خلال الأيام القليلة المقبلة لكن عليكم ان تتذكروا ان الكثير من الهجمات التي تقع تستند إلى فكرة امكانية عودة أسرة صدام بشكل ما.. انه ونجليه سيعودون."

--- فاصل ---

تشهد مدينة الموصل في الآونة الأخيرة حدوث عمليات إعتداء وهجمات يشنها مسلحون مجهولون على القوات الأميركية وبعض الأهداف العراقية... فقد أفاد مراسلنا في المدينة ان هجومين منفصلين حصلا اليوم... الى التفاصيل مع أحمد سعيد من الموصل:

(الموصل)

--- فاصل ---

قررت واشنطن بعد جدل واسع نشر صور لعدي وقصي وقال وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد ان هذا القرار اتخذ لاثبات أن القوات الأميركية قتلتهما.
واضاف في مؤتمر صحفي عقده في مبنى الكونغرس "ستكون هناك صور منشورة"، دون أن يحدد موعد نشرها واكتفى بقوله "قريبا".
وفي بغداد قال قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز في مؤتمر صحفي إنه يملك إثباتات على أن جثتين من الجثث الأربع التي كانت في المنزل الذي هوجم في الموصل، هما لعدي وقصي.
وأضاف أن مسؤولين في النظام العراقي السابق محتجزين لدى الأميركيين تعرفوا على الرجلين، كما تم التأكد من هويتهما بالرجوع إلى سجلات فحوص الأسنان وصور الأشعة.
ولفت سانشيز ان مقتل عدي وقصي يؤكد اصرار قواته على تخليص العراق من حقبة صدام...وأن مقتل الرجلين "يؤكد أننا سننجح في ملاحقتنا لأركان النظام السابق خاصة صدام حسين اينما كانوا ومهما طالت المدة."

--- فاصل ---

دعا الرئيس الاميركي جورج بوش الاسرة الدولية الى المشاركة مالياً وعسكرياً في اعادة اعمار العراق.
وقال بوش في كلمة القاها في البيت الابيض بوجود رئيس الإدارة المدنية الاميركية في العراق بول بريمر، قال « احث بلدان العالم على المساهمة عسكريا وماليا من اجل تحقيق الاهداف المنصوص عليها في القرار 1483 لمجلس الامن الدولي ليكون العراق حراً ومستقراً ».
واكد ان للولايات المتحدة خطة شاملة للمساعدة على اعادة اعمار البلاد، وان نظام الرئيس المخلوع، الذي قتل نجلاه قصي وعدي اول من امس على يد القوات الاميركية في العراق، « قد انتهى بلا رجعة ».

وفي اليابان لجأت احزاب المعارضة الى تكتيكات برلمانية لتعطيل تمرير مشروع قانون يسمح للحكومة بارسال قوات الى العراق للمساهمة في جهود الاعمار. وقدمت احزاب المعارضة الأربعة اعتراضا ضد يوريكو كاواجوتشي وزيرة الخارجية اليابانية واتهمتها باهمال واجبها في شرح مشروع القانون مما عطل مناقشة المشروع الذي كان يسير ببطء.
وسيضطر البرلمان الياباني الى التعامل مع الاعتراض اولا ومع اي طلب لسحب الثقة من الحكومة لكن لا يزال من المرجح ان يتمكن المجلس من تمرير مشروع القانون قبل يوم الاثنين المقبل.
وقال ياسو فوكودا كبير امناء مجلس الوزراء الياباني للصحفيين "ناقشنا بالفعل مشروع القانون ورددنا على الاستفسارات. لا اعتقد ان من حقهم ان يقولوا الان ان هناك عيبا فيه. انهم يضيعون الوقت هذا كل ما في الامر."

أما في تركيا فقد رأى دبلوماسي تركي ان على بلاده إستثمار الفرصة المؤاتية الآن في المشاركة في حملة إعادة إعمار العراق عسكرياً وإقتصادياً....
مزيد من التفاصيل حول إمكانية المشاركة التركية في تقرير مراسلنا في أسطنبول جان لطيف.....

(اسطنبول)

--- فاصل ---

اعلن مساعد وزير الدفاع الأميركي بول ولفوويتز العائد من زيارة استغرقت خمسة ايام في العراق في مؤتمر صحفي "ان مستوى الشكوك والخوف من كل شيء في المنطقة لا يصدق".
وإعتبر ان العراقيين المعتادين على التضليل الاعلامي في عهد النظام السابق يميلون الى تصديق "نظريات التآمر" ضد الاميركيين.
واتى ولفووتز على ذكر الخطأ الذي ارتكبته واشنطن عندما تخلت عن العراقيين الذين ثاروا ضد صدام حسين في 1991 معتبرا ان الاعتقاد بان الولايات قوة كبيرة بامكانها ان تعيد اعمار كل شيء بسرعة نظرة خاطئة.
ولكنه اقر ان هناك بشكل عام "امتنانا كبيرا للقوات الاميركية والبريطانية" لدى العراقيين بما في ذلك العرب السنة "الذين مارس ضدهم صدام ونجلاه الشريرين القمع نفسه".

--- فاصل ---

على صعيد آخر اعلن الجنرال جاك كين رئيس اركان جيش البر الأميركي بالوكالة ان وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون قررت إجراء تبديل للقوات الاميركية في العراق على ان تعود فرقة المشاة الثالثة الى الولايات المتحدة بحلول ايلول المقبل...ولن تشمل عمليات التبديل هذه جميع العناصر الغربيين في العراق الذين يناهز عددهم الان 160 الف رجل منهم 148 الف جندي اميركي.
وقال الجنرال كين ان من المقرر ان تصل "الفرقة متعددة الجنسيات" بقيادة بولندا في ايلول - تشرين الاول لتحل محل فرقة المارينز الاولى. ومن المقرر ايضا ان تستبدل الفرقة 101 المحمولة جوا ب "فرقة متعددة الجنسيات" ثانية بحلول اذار 2004.

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء إستعرضنا وإياكم أهم تطورات الحدث العراقي في نسخة اليوم من ملف العراق، شكراً لمتابعتكم ولكم منا أجل التحيات..
XS
SM
MD
LG