روابط للدخول

الجولة الثانية: فاعلية العمليات المسلحة لن تصل الى المستوى الذى يمثل تهديدا جوهريا لقوات الاحتلال


طابت أوقاتكم، مستمعينا الكرام، وأهلا بكم في هذه الجولة في صحف عربية صدرت اليوم الاحد،عارضين للأخبار والآراء ذات العلاقة بالشأن العراقي. وتضم الجولة تقريرا من مراسلنا في الكويت يرصد أهتمامات الصحف الكويتية والسعودية.

--- فاصل ---

من مقالات الرأي المنشورة هذا اليوم، أعرب غسان شربل في صحيفة الحياة عن مخاوفه من دفع القوى العراقية للعراق الى التشرذم ورفض الآخر وتكوين جُزر عراقية منفصلة.
وعن عودة واشنطن الى الامم المتحدة أشار عبدالوهاب بدرخان في الحياة الى اضطرار الدول الأخرى الى التعامل مع الوضع الراهن ببراغماتية وايجابية، والى أنها ستطرح بعض الشروط، وأول هذه الشروط تقاسم المصالح في العراق والمنطقة، من دون أن تكون معنية بالأهداف الخاصة التي ذهبت الولايات المتحدة الى الحرب من أجلها، وهذا الامر يحتم تغييراً جوهرياً في المشروع الاميركي وأهدافه – بحسب تعبير الكاتب.
وعن مجلس الحكم الانتقالي قالت نهلة الشهال في الحياة إنه سيتعين على العديد من القوى المكونة للمجلس الاختيار في كل لحظة بين ما تمثل، او يفترض بها ان تمثل، والسلطة. كما سيكون عليها، وعلى الجهات العربية والدولية مجابهة حقيقتين: رفض قوى عراقية اساسية الرضوخ لهذه العملية وادانتها لها، واتجاه قوى عديدة الى تبني نهج سياسي يقوم على مقاومة الاحتلال والسلطة التي يقيمها والقرارات التي يتخذها. وسواء اتخذت هذه المقاومة الشكل السلمي او العنفي فهي مرشحة للتصاعد كلما بلور الاحتلال غاياته وامعن في اجراءاته.

--- فاصل ---

ورجح وحيد عبد المجيد في الحياة أن فاعلية العمليات المسلحة لن تصل الى المستوى الذى يمثل تهديدا جوهريا لقوات الاحتلال. وقال إنه فضلا عن مغزى العمليات الرمزي في الأقل، فإن لها دلالتها على مدى الظلم الذي تعرضت له القوات المسلحة العراقية – على حد قول الكاتب.
وعّبر عبد اللطيف الفراتي في صحيفة الشرق القطرية - عبر عن أمله في ترك العرب مسألة تناول السياسة بطريقة الهواية وبمنطق من يحب ومن يكره، وبناء سياساتهم على المصالح والاخذ بعين الاعتبار توجهات الشعوب وميولها. وقال الكاتب إن الشعب العراقي الذي توافرت له أخيرا فرص التعبير الحر التي كانت ممنوعة عليه على مدى عقود، هو الاقدر على تمييز شؤونه باعتبار أن أهل مكة أدرى بشعابها.

--- فاصل ---

وننتقل، سيداتي وسادتي، الى عرض للصحف الكويتية والسعودية من مراسل الاذاعة في الكويت سعد العجمي:

(الكويت)

الى هنا ينتهي هذا العرض للصحف العربية..
شكرا على المتابعة..
والى اللقاء..

على صلة

XS
SM
MD
LG