روابط للدخول

الجولة الثالثة: الفضائيات العربية لها حقوق وعليها واجبات تجاه محنة العراق


سيداتي وسادتي.. نجدد معكم اللقاء أنا سامي شورش والزميلة فريال حسين والمخرجة هيلين مهران في عرض لابرز ما نشرته صحف عربية من مقالات رأي حول العراق.

كتب عبدالرحمن الراشد رئيس تحرير صحيفة الشرق الاوسط تعليقاً في زاويته اليومية في الصحيفة عن مجلس الحكم في العراق، رأى فيه أن المجلس يمثل حالة غريبة في منطقة عربية لم تكترث لتنوع تكويناتها القومية والدينية والمذهبية. فالمجلس يضم السنة الى جانب الشيعة، ويضم تيارات متطرفة في عداءها للأميركيين لكنها ارتضت بالعمل تحت اشرافهم. كذلك يضم الشيوعيين الى جانب من هو صديق لوزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد، والشيخ الى جانب شابة لا تتجاوز الخامسة والثلاثين.
هذا التنوع في منطقة لا تقبل التنوعات، وفي ظروف تدعو للتشقق والحرب الأهلية، حالة جديدة قد لا تلقى قبولاً من الكثيرين في المنطقة العربية بحسب عبدالرحمن الراشد.

الكاتب المصري عبدالهادي بوطالب رأى في مقال نشرته الشرق الأوسط أن ملف التعامل الأميركي مع العراق سيؤثر بشكل أكيد على الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.

كاتب آخر، هو الصحافي العراقي عدنان حسين وجه كلامه في تعليق نشرته الشرق الأوسط الى أعضاء مجلس الحكم وقال إنهم يجب ان يعرفوا أن بناء العراق يعتمد على تصرفاتهم، مضيفاً: يجب ان يعرفوا أنهم ليسوا الأفضل بين العراقيين. بل هناك من هو أفضل منهم في الكفاءة. كما يجب أن يعرفوا انهم لا يمثلون كل العراقيين، بل يمثلون في أفضل الحالات أحزابهم.

الكاتب الكويتي أحمد الربعي قال في تعليق نشرته الشرق الأوسط أن قيام مجلس متنوع في تكوينه دليل على أن العراق لا يشهد ما تصفه الفضائيات العربية بالمقاومة العراقية. فهذه الفضائيات وأوساط عربية التي دأبت على التباكي على الوضع العراقي، يجب أن يتركوا العراقيين يبنون وطنهم بعيداً عن الشعارات الفارغة.

أما المستشار القانوني العراقي خالد عيسى طه فقد قال في تعليق نشرته صحيفة الزمان اللندنية إن الفضائيات العربية لها حقوق وعليها واجبات تجاه محنة العراق. لكنه، أي خالد عيسى طه، لم يوجّه أي عتاب الى هذه الفضائيات، معتبراً أنها تعمل وفق ما تمليه عليها ثوابت المقبول في التعامل مع الخبر.

كاتب عراقي آخر هو علي الحسيني رأى في مقال نشرته الزمان اللندنية ان قيام سلطة وطنية عراقية يضمن إنهاء وجود قوات التحالف في العراق ويهيئ الشروط العملية لبدء اعماره.

سيداتي وسادتي..
ننتقل الى القاهرة مع مراسلنا أحمد رجب لعرض عدد من المقالات التي نشرتها صحف مصرية حول الموضوع العراقي:

(القاهرة)

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء..
الى هنا تنتهي هذه الجولة التي صحبناكم فيها الى مجموعة من مقالات الرأي التي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم..الى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG