روابط للدخول

اصابة ثمانية جنود بريطانيين بجروح خطيرة / مئات العراقيين يغيرون اوراقهم النقدية


- وزارة الدفاع البريطانية تعلن اصابة ثمانية جنود بريطانيين بجروح خطيرة، إثر تعرضهم لهجوم بالقرب من مدينة العمارة. - مئات العراقيين يصطفون امام البنوك والمصارف العراقية، لتغيير اوراقهم النقدية. - وزارة النفط العراقية، تقرر مضاعفة عدد حراسها المكلفين بمراقبة خطوط انابيب نقل النفط.

تفاصيل الأنباء..

- اعلنت رئاسة الحكومة البريطانية ان ستة جنود بريطانيين قتلوا واصيب ثمانية اخرون بجروح، خلال اشتباكين منفصلين وقعا قرب مدينة العمارة.
وكالة فرانس برس للانباء، نقلت عن مصادر برلمانية، ان وزير الدفاع جيفري هون سيلقي كلمة امام مجلس العموم البريطاني، مساء اليوم، ليشرح الحادثين.
من جهته صرح المتحدث باسم رئيس الحكومة البريطانية، ان حادثين وقعا اليوم، قرب مدينة العمارة، وان ستة بريطانيين قتلوا في أحد هذين الحادثين.
وفي اشتباك آخر تعرضت دورية بريطانية، الى اطلاق نار، ادى الى اصابة جندي وتعطيل عربتين عسكريتين.
المتحدث البريطاني اوضح ايضا ان مروحية عسكرية توجهت لنجدة الدورية التي هوجمت، تعرضت ايضا لاطلاق نار اثناء هبوطها، وقد اصيب سبعة جنود كانوا على متن المروحية، بجروح بينهم ثلاثة اصابتهم خطيرة.

- على صعيد ذي صلة، نقلت وكالة رويترز للانباء، عن مواطنين عراقيين، ان القوات الامريكية تعرضت لسلسلة من الهجمات في بغداد، وكذلك في مناطق اخرى وسط العراق، واسفرت الحوادث عن مقتل عراقي واحد على الاقل.

وقال شهود إن مسلحين أطلقوا الرصاص والقوا قنابل على القوات الامريكية في مدينة الفلوجة، وأصابوا منشأة مدنية للكهرباء.
الوكالة نقلت ايضا عن سكان مدينة الرمادي، ان هجوما آخر وقع في المنطقة، دون الحديث عن سقوط قتلى او جرحى، بينما نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن ضابط اميركي، ان اربعة عراقيين قتلوا، وأُصيب جنديان اميركيان بجروح في هجومين استهدفا القوات الاميركية في منطقة الرمادي.

- قامت القوات الاميركية صباح اليوم، بعمليات تفتيش في حي الدورة، جنوب العاصمة بغداد واعتقلت شخصين، بالاضافة الى مصادرة كمية من الاسلحة.
ونقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن الكابتن ادم كارسون، من القوات الاميركية، ان عمليات المداهمة، تأتي اثر محاولة دهس تعرض لها جندي اميركي في المنطقة قبل بضعة ايام.

- ذكرت وكالات الانباء ان العاصمة العراقية، تعاني ، من انقطاع التيار الكهربائي، منذ صباح يوم امس الاثنين.
ونقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن مسؤول في هيئة الكهرباء العراقية، ان سبب انقطاع التيار هو خلل اصاب الخط الرئيسي للطاقة، والذي نتج إثر عطل في انبوبــي النفط الخام والغاز الذين يمدان محطات توليد الكهرباء في منطقة وسط العراق، بالوقود.

- قررت وزارة النفط العراقية مضاعفة عدد الحراس المكلفين، بمراقبة خطوط انابيب نقل النفط، ليصل الى ستة الاف حارس، إثر تعرض خطوط الانابيب الى هجمات تخريبية.
مسؤول عراقي لم يكشف عن اسمه، اوضح لوكالات الانباء ان الحراس سيكونون من افراد العشائر العراقية، المقيمة قرب شبكات نقل النفط، وسيكون دورهم تعزيز من اسماهم بشرطة النفط.
وبشأن التفجيرات الاخيرة التي تعرضت لها انابيب نقل نفط عراقية، قال المسؤول في وزارة النفط، إن هذه الانفجارات قد تكون من فعل لصوص يسعون الى الحصول على نفط من الانابيب وليس مجموعات منظمة تريد تخريب جهود اعادة الاعمار التي تقوم بها قوات التحالف في العراق.
XS
SM
MD
LG