روابط للدخول

تطورات الوضع الداخلي في العراق


أعزائي المستمعين أهلا ومرحبا بكم في هذه الحلقة من برنامج حدث وتعليق وفيها نتوقف عند بعض من تطورات الوضع الداخلي في العراق.

--- فاصل ---

جاء في صحيفة الحياة اللندنية ان حال التأزم التي تشهدها علاقة الاميركيين بالمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق بزعامة محمد باقر الحكيم تبدو انها صارت في طور متقدم، قد يملي عليهم مزيداً من الخطوات لمحاصرة هذا الفصيل الشيعي الذي تربطه بإيران اكثر من علاقة.
المخاوف الاميركية تكمن في احتمال تحول المجلس الاعلى الى قناة للنفوذ الايراني على الساحة العراقية. حذّر الاميركيون من ذلك اكثر من مرة، كما رصدوا عدداً من التحركات المتعلقة بفيلق بدر التابع للمجلس.
وكانت ذروة الخطوات التي قام بها هذا الفيلق وأثارت الاميركيين، خطوة دخوله اثر سقوط النظام العراقي الى ثلاث مدن على الحدود العراقية ـ الايرانية، وهي العمارة في الجنوب وواسط في الوسط وبعقوبة في الشمال. ولتمركز فيلق بدر في هذه المدن وقيامه بتعيين موظفين اداريين وامنيين معانٍ كثيرة، منها طبعاً حراسة الخاصرة الايرانية. لكن هذه العلاقة المتأرجحة سبقها ما يشبه انفراجاً أوحى بأن الايرانيين أعطوا ضوءاً أخضر للمجلس الأعلى للتعاطي بإيجابية مع الاميركيين، وتوّج ذلك بمشاركة المجلس في مؤتمر القوى الخمس في لندن ولاحقاً في صلاح الدين. ولكن مع اقتراب موعد الحرب راحت هذه العلاقة تتأزم الى ان وصلت الى حد اعتقال الاميركيين عدداً من عناصر فيلق بدر وضباطه ومصادرة اسلحتهم.
ولمعرفة جديد مواقف هذا الفصيل السياسي المهم اتصلنا بالمهندس بيان جبر عضو المكتب السياسي للمجلس وسالناه اولا عن عدد ومصير اعضاء المجلس الذين اعتقلتهم قوات التحالف فقال :

(مقابلة)

--- فاصل ---

قال جيف هون وزير الدفاع البريطاني يوم الاربعاء ان الولايات المتحدة حلفاءها في حرب العراق لا يشكون كثيرا في ان الرئيس المخلوع صدام حسين لا يزال موجودا في البلاد وانه سيعتقل في نهاية المطاف.
وكرر هون وهو في زيارة لاستراليا رأيه القائل بان أسلحة الدمار الشامل العراقية ستكتشف ورفض ما يتردد عن مبالغة وتشويه المعلومات المخابراتية عن الترسانة العراقية لتبرير غزو العراق.
هون قال في كلمة أمام نادي الصحافة القومي في العاصمة الاسترالية انه وفيما يتعلق بمكان وجود صدام تقديري وتقدير التحالف هو انه من شبه المؤكد انه لا يزال موجودا في العراق. وتابع قائلا :"أعتقد انه في حقيقة الأمر ومع مرور كل يوم ننجح في اعتقال أسماء جديدة في القائمة المطلوب القاء القبض عليهم وهذا يظهر اننا نحقق نجاحات في تحديد أماكن أشخاص بعينهم وأنا واثق انه في نهاية المطاف سنحدد مكان صدام حسين."
ولا يعرف مصير الرئيس العراقي المخلوع منذ سقوط العاصمة بغداد في ايدي القوات الامريكية في التاسع من نيسان.
ولمعرفة تاثير العثور على صدام حسين حيا او ميتا على الوضع الراهن في العراق علق المحلل السياسي العراقي عبد الحليم الرهيمي :

(مقابلة)

--- فاصل ---

بهذا سيداتي وسادتي نصل وإياكم إلى ختام حلقة هذا الأسبوع من برنامج حدث وتعليق. وحتى نلتقي في الحلقة المقبلة هذه تحية من محمد علي كاظم.
XS
SM
MD
LG