روابط للدخول

اختيار مجموعة صغيرة من العراقيين للعمل كمجلس استشاري / جنود عراقيون يتظاهرون ضد حل الجيش العراقي


- أفادت رويترز أن الإدارة المدنية الأميركية في العراق قررت اختيار مجموعة صغيرة من العراقيين للعمل كمجلس استشاري بدلاً من عقد مؤتمر وطني موسع لتشكيل إدارة مؤقتة. - قالت رويترز إن مهلة أمريكية لتسليم الأسلحة لقيت استجابة فاترة في بغداد يوم أمس، وقد أبلغت القوات الأمريكية العراقيين أن أمامهم أسبوعين اعتبارا من ألان لتسليم الأسلحة الثقيلة دون أن يتعرضوا للاستجواب. - تظاهر المئات من الجنود العراقيين اليوم ضد حل الجيش العراقي، بعد أن أعلنت الإدارة المدنية الأميركية أن قوة من خمسين ألف جندي سيتم تشكيلها في الصيف بحسب فرانس برس.

تفاصيل الأنباء..

- أفادت رويترز أن الإدارة المدنية الأميركية في العراق قررت اختيار مجموعة صغيرة من العراقيين للعمل كمجلس استشاري بدلاً من عقد مؤتمر وطني موسع لتشكيل إدارة مؤقتة، بحسب ما نقلته الوكالة عن صحيفة واشنطن بوست الأميركية، التي نسبت الى مسؤول أميركي بارز رفض الكشف عن هويته أن المجلس يمكن أن يتشكل في غضون شهرين.
وفي هذا الصدد قال رئيس الإدارة المدنية الأميركية في العراق بول بريمر في مؤتمر صحفي عقده في بغداد اليوم الاثنين، إنه مستمر في إجراء مشاورات مع زعماء عراقيين بشأن إقامة إدارة مؤقتة:
(تعليق بريمر)

- وكالة فرانس برس قالت من ناحيتها إن هيئة مكونة من 25 الى ثلاثين شخصاً ستقدم مشورات الى سلطة التحالف بشأن قضايا سياسية متنوعة وسيتم تكليف مستشارين أساسيين لمختلف الوزارات العراقية وسيعمل هؤلاء تحت إشراف التحالف، نقلاً عن مسؤول في سلطة التحالف.

- قالت رويترز إن مهلة أمريكية لتسليم الأسلحة لقيت استجابة فاترة في بغداد يوم أمس، وقد أبلغت القوات الأمريكية التي تحاول إعادة النظام إلى العاصمة، أبلغت العراقيين أن أمامهم أسبوعين اعتبارا من ألان لتسليم الأسلحة الثقيلة دون أن يتعرضوا للاستجواب.
ولفتت رويترز الى عدم توفر دلائل في أقسام الشرطة على تقدم عراقيين لتسليم أسلحتهم، ونقلت في هذا الصدد عن العقيد حيدر عبد الغني رئيس قسم شرطة باب الشيخ في بغداد أنهم لم يستلموا أي أسلحة حتى ألان.

- تظاهر المئات من الجنود العراقيين اليوم ضد حل الجيش العراقي، بعد أن أعلنت الإدارة المدنية الأميركية أن قوة من خمسين ألف جندي سيتم تشكيلها في الصيف بحسب فرانس برس.
ونقلت الوكالة عن الضابط عبد الكريم عبد الرحمن أن كل جندي عراقي يعيل عائلة من خمسة أفراد على الأقل، مضيفاً أنهم يفضلون أن تُقطع رؤوسهم بدلاً من قطع رواتبهم.
هذا وقد هدد جنود مسرحون بشن هجمات انتحارية على القوات الأمريكية في بغداد ما لم يتلقوا أجورا وتعويضات، بحسب الوكالة.
هذا وقال رئيس الإدارة الأميركية في العراق بول بريمر في مؤتمر صحفي عقده في بغداد إنهم سيخلقون وظائف لعراقيين عملوا مع القوات المسلحة في النظام السابق:
(تعليق بريمر)

- أصيب جنديان أمريكيان عندما تعرضت شاحنة أمريكية
لنقل الجنود لهجوم قرب مسجد بالعاصمة العراقية بغداد يوم أمس، بحسب رويترز التي أشارت الى أن القوات الأمريكية أطلقت من ناحيتها النار في وقت لاحق لتقتل مدنيا عراقيا، بحسب الوكالة.
من ناحيتها قالت فرانس برس اليوم الاثنين إن المهاجمين يستخدمون المساجد كمخازن للأسلحة وقواعد لشن الهجمات المسلحة على الجنود الأميركيين وقوات التحالف، ونقلت الوكالة عن إذاعة التحالف أن أعمال العنف التي تُشن من أماكن العبادة تتناقض مع قداسة هذه الأماكن ما يستوجب إدانة مثل هذه الأعمال.

- وفي خبر لفرانس برس وردنا قبل قليل ألقت القوات الأميركية القبض على الحارس الشخصي لعدي صدام حسين مع ستة من الموالين للنظام السابق يوم أمس قرب مدينة كركوك.

- عبّر شيوخ عشائر عراقية عن سخطهم إزاء الوجود الأميركي في العراق، بحسب رويترز التي نقلت عن الشيخ فيصل الكعود، وهو يتحدث الى هيوم هوران من سلطة التحالف أنهم يشكرون التحالف لتحريرهم العراق، لكن إذا كان هذا احتلالاً فأنهم سيقفون ضده.

- تعرضت النائبة البريطانية آن كلويد في منطقة قرب كركوك الى هجوم شنته عصابة على موكب للسيارات كانت ضمنه، بحسب وكالة الأنباء الألمانية التي أضافت أن كلويد تمثل رئيس الوزراء البريطاني توني بلير في مهمة تتعلق بجمع معلومات عن انتهاكات ارتكبها نظام صدام المنهار في مجال حقوق الإنسان.

- وصل مبعوث الأمم المتحدة سرجيو فييرا دو ميلو إلى بغداد اليوم الاثنين، وقال دو ميلو البرازيلي الجنسية أن أولويته ستكون إعادة القانون والنظام للعراق، بحسب رويترز.
وأشارت الوكالة أيضاً الى أن وزارة التجارة العراقية بدأت توزيع حصص غذائية قدمتها الأمم المتحدة للمرة الأولى منذ بدء الحرب في العراق في العشرين من شهر آذار، إلا أن الكثيرين من العراقيين اشتكوا من أن الحصص التي استلموها اقل من تلك التي كانوا يحصلون عليها أبان فترة حكم صدام حسين، بحسب رويترز.
وعلى صعيد ذي صلة تعهد بول بريمر بأن يقوم التحالف بخلق وظائف ودعم الاقتصاد العراقي:
(تعليق بريمر)

على صلة

XS
SM
MD
LG