روابط للدخول

موسكو ستحث واشنطن ولندن على إعلان نتيجة بحثهما عن أسلحة الدمار الشامل العراقية / المطالبة بإعادة طالبي اللجوء السياسي العراقيين في أوربا


- صرح سيرغي لافروف، سفير روسيا في الأمم المتحدة، بأن موسكو ستحث الولايات المتحدة وبريطانيا على إعلانٍ مبكر لنتيجة بحثهما عن أسلحة الدمار الشامل في العراق. - قال مسؤولون إن بريطانيا وفرنسا وألمانيا طلبت من الأمم المتحدة الجمعة الإسراع في إعادة مئات الآلاف من طالبي اللجوء السياسي العراقيين في أوربا من خلال تقديم الأموال وبعض الحوافز الأخرى لهم. - ذكرت نشرة "ميدل ايست ايكونوميك سيرفي" (ميس) المتخصصة في عددها الذي يصدر الاثنين أن عائدات صادرات النفط العراقي يُفترض أن تصل إلى أربعة مليارات ونصف المليار دولار بحلول العام الحالي.

- صرح سيرغي لافروف، سفير روسيا في الأمم المتحدة، بأن موسكو ستحث الولايات المتحدة وبريطانيا على إعلانٍ مبكر لنتيجة بحثهما عن أسلحة الدمار الشامل في العراق.
وكالة رويترز للأنباء أفادت نقلا عن وكالة (إيتار- تاس) الروسية للأنباء بأن لافروف قال في مقر المنظمة الدولية في نيويورك: "نتوقع من زملائنا الأميركيين والبريطانيين أن يقدموا هذه المعلومات في أقرب وقت" ، على حد تعبيره.
وأضاف أن التقرير الذي سيقدمه هانز بليكس، رئيس لجنة (آنموفيك)، يوم الخميس المقبل سيوفر فرصة طيبة للولايات المتحدة وبريطانيا لتقديم أحدث ما توصلتا إليه من نتائج.

- قال مسؤولون إن بريطانيا وفرنسا وألمانيا طلبت من الأمم المتحدة الجمعة الإسراع في إعادة مئات الآلاف من طالبي اللجوء السياسي العراقيين في أوربا من خلال تقديم الأموال وبعض الحوافز الأخرى لهم.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن ديفيد بلانكيت وزير الداخلية البريطاني تحذيره من أنه في حالة عدم نجاح الإجراءات الاختيارية ستُستخدم الإجراءات "القسرية".
وتعهد رود لوبرز مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين برفع تقرير بنهاية حزيران بعد تقويم الأوضاع الأمنية وبعض الظروف الأخرى الخاصة بإعادة اللاجئين اختيارياً إلى عراق ما بعد الحرب.
وقد أدلى لوبرز بتصريحاته إثر المباحثات التي أجراها مع بلانكيت ونيكولا ساركوزي وزير الداخلية الفرنسي وأوتو شيلي وزير الداخلية الألماني.
رويترز أشارت إلى فرار نحو أربعة ملايين عراقي من بلادهم خلال فترة حكم النظام السابق.
وتقول المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن غالبية العراقيين استقروا خارج وطنهم وخاصة في الدول المجاورة لكن ما يصل إلى نحو تسعمائة ألف عراقي لم يحصلوا سوى على حق لجوء مؤقت أو ينتظرون اتخاذ قرار في طلبات اللجوء التي تقدموا بها.

- ذكرت نشرة "ميدل ايست ايكونوميك سيرفي" (ميس) المتخصصة في عددها الذي يصدر الاثنين أن عائدات صادرات النفط العراقي يُفترض أن تصل إلى أربعة مليارات ونصف المليار دولار بحلول العام الحالي.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن النشرة المتخصصة التي تصدر في قبرص أن "هذه التقديرات تستند إلى احتمال استئناف هذه الصادرات منتصف حزيران بمعدل مليون برميل في اليوم وعلى أساس سعر خمسة وعشرين دولارا للبرميل".
وأضافت (ميس) أنه مع العائدات الناجمة عن بيع النفط العراقي سيتوافر مبلغ ثلاثة وعشرين مليار دولار أميركي لتغطية الحاجات الإنسانية والحاجات الأساسية لإعادة إعمار البلاد.
ويأتي قسم كبير من هذه الأموال (11,1 مليار دولار) من مكتب الأمم المتحدة المكلف برنامج "النفط في مقابل الغذاء" وأربعة مليارات إضافية من تحرير ودائع عراقية مجمدة في الولايات المتحدة أو في دول أخرى.

- قالت آن كلويد المبعوثة الخاصة لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير بشأن حقوق الإنسان إن من المهم الحفاظ على القبور الجماعية في العراق لجمع أدلة للمحاكمات المحتملة عن جرائم الحرب.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن المبعوثة البريطانية قولها أيضا إن حكومة صدام حسين التي أطاحت بها قوات التحالف في التاسع من نيسان كانت تحتفظ بسجلاتٍ لعمليات القتل التي تقوم بها.
وقالت كلويد في مؤتمر صحفي في بغداد "إذا تم الحفاظ على تلك الوثائق فسيمكن حينئذ استخدامها في محاكمات جرائم الحرب المستقبلية ضد بعض المنفذين الرئيسيين لتلك الانتهاكات"، بحسب تعبيرها.
هذا وتعتزم النائبة البرلمانية عن حزب العمال والناشطة المخضرمة في شن الحملات ضد انتهاك حقوق الإنسان بالعراق زيارة مقبرة جماعية في الحلة يوم غد الأحد.

- دعا مرشد الجمهورية الإيرانية آية الله علي خامنئي اليوم السبت الدول الإسلامية إلى الاعتراض بشكل جماعي على ما وصفه بالمشروع "الاستعماري" القاضي بإقامة حكومة "أميركية" في بغداد.
وكالة فرانس برس للأنباء أفادت نقلا عن التلفزيون الرسمي الإيراني بأن خامنئي قال إثر اجتماعه مع الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي عبد الواحد بلقزيز إن "الولايات المتحدة تحاول، كما كل المستعمرين في القرن التاسع عشر، فرض حاكم أميركي على العراق"، على حد تعبيره.
ودعا خامنئي "الدول الإسلامية إلى أن تضع جانبا خلافاتها حول قضايا ثانوية وان تتصدى جماعيا لهذا المشروع"، مضيفا إن "على العالم الإسلامي أن يرفض كل حكومة لا تكون منتخبة من العراقيين أنفسهم وأن يتمسك بهذا الرفض"، بحسب ما نقل عنه.

- أعلنت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (يو. أس. أيه. آي. دي.) الجمعة عن منحة تعليمية إلى العراق تصلُ قيمتها إلى ثلاثين مليون دولار لتمويل إقامة علاقات تعاون بين الكليات والجامعات الأميركية والعراقية.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن (يو. أس. أيه. آي. دي.) إعلانها أن الأموال ستُمكّن الكليات الأميركية من تقديم الخبرة التقنية لتطوير وتنشيط مؤسسات التعليم العالي في العراق.
وأفيد بأن المنحة تسعى إلى توفير التدريب للإداريين، إضافة إلى تطوير المرافق في الكليات والجامعات العراقية وتقديم المساعدات للطلبة العراقيين وذلك في الوقت الذي يتحول العراق نحو الديموقراطية واقتصاد السوق.

- ذكرت منظمة (كير) للإغاثة اليوم السبت أن فوضى واسعة النطاق قد تندلع في العراق ما لم تتحرك القوات الأميركية والبريطانية على عجل للتصدي لغياب الأمن ونقص الطاقة.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن بيان أصدرته منظمة (كير) "هناك أوضاع قائمة من قبل تتطور باتجاه فوضى اجتماعية على نطاق واسع وأزمة في الصحة العامة ما لم يتم التوصل قريبا إلى حل لتوفير الاحتياجات العاجلة"، بحسب تعبيرها.
وأكدت (كير) أن "استعادة القانون والنظام والكهرباء هي الأولويات القصوى"، مشيرة إلى أن "كل شيء يعتمد على الأمن والطاقة بداية من السير في الشوارع دون خوف من التعرض للسطو أو إطلاق النار إلى تبريد الأمصال لحفظها وضخ مياه الصرف الصحي وتوفير مياه شرب نظيفة"، بحسب ما نقل عن البيان.
كما ذكرت (كير) أن الأوكسجين قارب على النفاد في مستشفيات العراق مما يفاقم الأزمة الصحية في البلاد.

- استقبل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم السبت عدنان الباجه جى وزير خارجية العراق الأسبق ورئيس تجمع "العراقيين الديمقراطيين المستقلين".
وكالة فرانس برس للأنباء أفادت نقلا عن وكالة أنباء الإمارات بأنه تم خلال اللقاء "استعراض تطورات الأوضاع في العراق والجهود المبذولة لتمكين الشعب العراقي من اختيار حكومته وتحقيق الأمن والاستقرار".
وحضر الاجتماع الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية. وكان الباجه جي عاد إلى العراق في السادس من أيار بعد أن قضى ثلاثة وثلاثين عاما بالمنفى في أبو ظبي.

- أعلن ناطق عسكري أميركي اليوم السبت أن ملايين العراقيين سوف يتسلمون الأسبوع المقبل الحصص التموينية وذلك للمرة الأولى منذ سقوط نظام صدام حسين في التاسع من نيسان الماضي.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الكولونيل وليم سولنبرغر قوله "نعتقد أن الغالبية العظمى من المواطنين سيحصلون على الحصص التموينية من المواد الغذائية وفقا لنظام التوزيع الذي كان سائدا في السابق"، بحسب تعبيره.

- نقلت وكالة الصحافة الألمانية للأنباء عن مجلة (دير شبيغل) قولها إن السلطات الجديدة في بغداد قامت باستدعاء كبير الدبلوماسيين العراقيين في برلين وسط اعتقادٍ بأنه ما يزال متعاطفا مع النظام السابق، إضافة إلى احتمال سعيه إلى اختلاس أموال السفارة.
المجلة الألمانية ذكرت في عددها الذي سيصدر بعد غد الاثنين أن مؤيد حسين تم استدعاؤه إلى بغداد في العشرين من أيار من قبل اللجنة المكلفة إدارة وزارة الخارجية العراقية وذلك لإجراء ما وُصفت رسميا بأنها "مشاورات".
ونسبت (دير شبيغل) إلى مصادر دبلوماسية في برلين إن من غير المتوقع أن يعود هذا الدبلوماسي العراقي ثانيةً إلى العاصمة الألمانية.

على صلة

XS
SM
MD
LG