روابط للدخول

الشأن العراقي خلال الأسبوع المنصرم


فيما يلي نقدم تغطية للشأن العراقي كما بثتها إذاعتنا خلال الأسبوع المنصرم وكما وردت في تقارير مراسلينا.

مستمعي الكرام..
طابت أوقاتكم وأهلا بكم في جولتنا على أهم الأحداث التي شهدها الملف العراقي خلال الأسبوع الماضي.

--- فاصل ---

وسط أجواء من الأسى واليأس، قام أقرباء وأصدقاء ضحايا نظام صدام حسين بحفر منطقة قرب مدينة المحاويل في مسعى للتأكد من مصير أحباء لهم دفنوا في مقبرة جماعية تم اكتشافها حديثاً.
وفتش الناس في بطاقات هوية بين هياكل عظمية لمعرفة ان كانت لشقيق أو أب أو قريب اختفى عندما قمعت حكومة صدام حسين انتفاضة شيعية في عام 1991 وأشار بعض سكان قرية المحاويل الى أنهم سمعوا اطلاق نار عند الموقع القريب من القرية في ذلك العام، بينما قال اخرون أنهم شاهدوا سيارات نقل مملوءة بالجثث تصطف هناك.
ونقلت فرانس عن ضابط المارينز الكابتن ديفيد روملي أن معلومات وصلتهم بأن المنطقة تحتوي رفات أكثر من عشرة ألاف شخص، مضيفاً أن الجميع يحاولون معرفة ما حدث هنا.
وكان انتفاض قنبر المتحدث باسم المؤتمر الوطني العراقي أعلن الثلاثاء انه عُثر الاسبوع الماضي في مدينة الحلة، على بعد مائة كيلومتر جنوب بغداد، على مقابر جماعية تضم رفات حوالي 15 الف شخص من ضحايا النظام العراقي السابق.
وقد تم في وقت سابق اكتشاف مقبرة جماعية جديدة في مدينة البصرة جنوب العراق، وقد وافانا مراسلنا هناك حيدر الزبيدي بتقرير عن تظاهرة جماهيرة كبيرة طافت شوارع البصرة لتشييع ضحايا المجزرة التي ارتكبها نظام صدام حسين المنهار.

(تقرير البصرة)

--- فاصل ---

اعلن رئيس الادارة المدنية الاميركية في العراق، بول بريمر يوم الخميس في أول مؤتمر صحفي يعقده في العراق انه سيتم استئصال البعث والبعثيين من البلاد. بريمر اكد ايضا في المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد ايام من وصوله الى العراق، ان الادارة الاميركية مصممة على عدم عودة البعثيين او الصداميين الى العراق، وقال بشكل عام، نعني إننا نريد اسئتصال البعث والبعثيين من العراق.
على صعيد آخر اعلن رئيس الادارة المدنية الاميركية في العراق، ان فريقا من خبراء الطب العدلي، التابعين لوزارة الدفاع الاميركية سيساهم في الكشف عن جرائم ممكنة ارتكب ضد الانسانية، بعد الكشف عن عدد من المقابر الجماعية في العراق.
وفي تطور اخر، نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن مصدر عسكري اميركي ان الرئيس السابق لهيئة اركان الجيش العراقي ومسؤول حزب البعث في محافظة ديالى قد اعتقلا، وان اسم المسؤوليَن وارد على لائحة العراقيين ال55 المطلوبين من قبل القوات الاميركية.
فرانس برس اوضحت ايضا ان القيادة الاميركية الوسطى، تحدثت عن اعتقال الرئيس السابق لهيئة اركان الجيش العراقي ابراهيم احمد عبد الستار محمد التكريتي. وقالت القيادة الاميركية في بيان لها بهذا الشأن ان التكريتي معتقل حاليا لدى قوات التحالف، دون ان يوضح البيان مكان او تاريخ الاعتقال.
الوكالة اشارت ايضا الى ان الميجور مايكل سيلفرمان، من اللواء الاول في فرقة المشاة الاميركية الرابعة، صرح لفرانس بريس، ان قوات التحالف اعتقلت ايضا مسؤولا عراقيا آخر، من الذين وردت اسماؤهم على لائحة المطلوبين، دون ان يكشف عن اسمه.
لكن الوكالة نقلت عن سكان محليين، ان المسؤول السابق، هو عبد الباقي عبد الكريم السعدون، مسؤول مكتب حزب البعث في محافظة ديالى.

--- فاصل ---

ومن بغداد، افادت وكالة فرانس برس للانباء، ان نحو خمسمائة من المتظاهرين، طالبوا الخميس بان تحكم العراق، حكومة اسلامية، يرأسها رجال الدين، بدلا من حكومة ومن قادة سياسيين تدعمهم الادارة الاميركية.
الوكالة اوضحت ايضا ان التظاهرة، نُظمت من قبل رجال الحوزة العلمية الشيعة في مدينة النجف، ورفع المتظاهرون شعارات تناهض سعي الولايات المتحدة لتشكيل ادارة عراقية علمانية بدلا من النظام المخلوع.

ومن بغداد ايضا وافانا موفدنا محمد الطائي بتقرير تحدث فيه عن هبوط حاد في سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي:

(تقرير بغداد)

في السياق ذاته أفاد مراسلنا في البصرة حيدر الزبيدي ان سعر صرف الدولار قد تدنى الى اكثر مما هو عليه في بغداد، كما تابع انعكاس هذا التدهور على الوضع المعاشي للعراقيين:

(تقرير البصرة)

--- فاصل ---

في اربيل احيا المسلمون المولد النبوي الشريف للمرة الاولى بعد اطاحة نظام الرئيس السابق صدام حسين. تفصيلات من احمد سعيد:

(تقرير اربيل)

--- فاصل ---

قالت اسوشيتد برس إن الرياضيين العراقيين يستعدون لإعادة بناء الرياضة في العراق بعد أن عبرت اللجنة الأولمبية الآسيوية في الكويت عن استعدادها لدعم المجموعة العراقية التي أطلقت على نفسها اسم مجموعة العراق الحر الأولمبية.

وقد وافانا مراسلنا في الكويت سعد العجمي بتقرير مفصل عن زيارة وفد رياضي عراقي معترف به قبل الإدارة المدنية الأميركية الى الكويت.

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

بهذا نصل وإياكم إلى نهاية حلقة هذا الأسبوع أملنا وطيد أن نجدد اللقاء في مثل هذا الوقت من الأسبوع القادم.

على صلة

XS
SM
MD
LG