روابط للدخول

واشنطن تأمل في رفع العقوبات عن العراق / استعادة آثار عراقية مفقودة


- نقلت فرانس برس عن السفير الاميركي لدى الامم المتحدة جون نيغروبونتي أن الولايات المتحدة تأمل في صدور قرار يرفع العقوبات عن العراق خلال أسبوعين. - أعلنت وزارة الدفاع الاميركية أن القوات الاميركية في العراق تقوم بأجراء أختبارات لتتبع آثارعناصر بيولوجية داخل مايُظن أنه مختبر متنقل لأنتاج أسلحة جرثومية. - نقلت وكالات الانباء عن مسؤولين أميركيين أن أجهزة الجمارك الاميركية والقوات العسكرية الاميركية، استعادت 39400 مخطوطة قديمة وحوالى 700 تحفة فنية فُقدت من المتحف الوطني العراقي في بغداد.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت فرانس برس عن السفير الاميركي لدى الامم المتحدة جون نيغروبونتي أن الولايات المتحدة تأمل في صدور قرار يرفع العقوبات عن العراق خلال أسبوعين. وقال نيغروبونتي إن مشروع القرار سيعرض على مجلس الامن غدا الجمعة، معربا عن توقعاته بأن تبدأ المشاورات حول القرار آوائل الاسبوع المقبل.
وفي سياق متصل، نقلت فرانس برس أيضا عن المتحدث بأسم مكتب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أن مشروع قرار يقترح رفع عقوبات الامم المتحدة على العراق، والدور الذي يمكن أن تلعبه المنظمة الدولية قد وزع اليوم الخميس على الدول دائمة العضوية في مجلس الامن.
رويترز قالت إن مشروع القرار دعا الى رفع جميع العقوبات ماعدا المتعلقة بالاسلحة.
وكان الرئيس جورج دبليو بوش صّرح أن الولايات المتحدة تنوي التقدم الى مجلس الامن بقرار يهدف الى رفع العقوبات الاقتصادية الدولية ضد العراق.
وقد أدلى الرئيس بوش بتصريحه هذا في البيت الابيض بعد لقاء مع رئيس الحكومة الاسبانية خوزيه ماريا آثنار.
وقال وزير الخزانة الاميركي جون سنو إن تعليق بعض العقوبات التي فُرضت على نظام صدام حسين عام 1990 بعد غزوه الكويت، تعني أن واشنطن ستسمح الآن بأيصال المساعدات الانسانية، اضافة الى تحويلات مالية تصل الى 500 دولار في الشهر من المقيمين في الولايات المتحدة الى عوائلهم في العراق.
وكان وزير الخارجية الاميركي كولن باول قال في وقت متأخر من يوم أمس، وبعد مباحثات أجراها مع الامين العام للامم المتحدة كوفي أنان - قال إن الولايات المتحدة ستتقدم بقرار الى مجلس الامن هذا الاسبوع يدعو الى رفع أو أنهاء مفعول القرارات الصادرة عن مجلس الامن بخصوص العراق.

- أعلنت وزارة الدفاع الاميركية أن القوات الاميركية في العراق تقوم بأجراء أختبارات لتتبع آثارعناصر بيولوجية داخل مايُظن أنه مختبر متنقل لأنتاج أسلحة جرثومية. ويحاول خبراء أميركيون التحقق من قيام العراق بأنتاج أسلحة دمار شامل قبل الحرب التي وقعت في العراق.
من جانبه أعلن نائب وزير الخارجية الاميركي ريتشارد آرميتاج اليوم الخميس أنه واثق تماما من العثور على أسلحة دمار شامل في العراق.
ونقلت وكالة ايتار تاس عن المتحدث بأسم الخارجية الروسية الكساندر ياكوفينكو أن النتائج النهائية المتعلقة بأنتاج أسلحة دمار شامل في العراق لايمكن أن ُتستخلص إلا من قبل خبراء لجنة انموفيك التابعة للامم المتحدة.
الى هذا، قال نيغروبونتي إن واشنطن لا ترى دورا لمفتشي الاسلحة التابعين للامم المتحدة في العراق في المستقبل المنظور – بحسب فرانس برس.
وقالت اسوشيتيدبرس في تقرير لها من واشنطن إن حوالي 2000 من الخبراء سيرسلون الى العراق للمساعدة في البحث عن أسلحة الدمار الشامل وعن مسؤولين عراقيين سابقين، وأرهابيين.

- قالت رويترز إن برلمانيا نرويجيا رشح الرئيس جورج دبليو بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير لنيل جائزة نوبل للسلام، مُثنيا عليهما لكسب الحرب في العراق. ونقلت الوكالة عن يان سايمونسون أن العالم بحاجة في بعض الاحيان للجوء الى حرب صغيرة وفعالة لتفادي حرب أكثر خطورة في المستقبل – بحسب تعبيره.

- نقلت وكالات الانباء عن مسؤولين أميركيين أن أجهزة الجمارك الاميركية والقوات العسكرية الاميركية، استعادت 39400 مخطوطة قديمة وحوالى 700 تحفة فنية فُقدت من المتحف الوطني العراقي في بغداد.
وأشار المكتب الاميركي للهجرة والجمارك الى قيام عناصر من المكتب بالعمل في المنطقة قبل نشوب الحرب، وبالعمل مع القوات الاميركية لملاحقة الكنوز التي لاتقدر بثمن، والتي أختفت من المتحف منذ موجة النهب والسلب التي عمت العراق الشهر الماضي.

- أفادت فرانس برس أن زعماء عراقيين ومسؤولين أميركيين عقدوا أجتماعا جديدا لهم اليوم الخميس لتشكيل حكومة مؤقتة في بغداد في غضون الاسابيع القليلة المقبلة. ومن المتوقع أضافة أثنين الى المقاعد الخمسة التي تمثل الفصائل السياسية الخمسة الرئيسة وهي: الحزب الديموقراطي الكردستاني، الاتحاد الوطني الكردستاني، المؤتمر الوطني العراقي، المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق، وحركة الوفاق الوطني العراقي. ويسعى مجلس الفصائل السياسية الى تشكيل حكومة مؤقتة تقوم بملء الفراغ السياسي في البلاد الذي يرى كثيرون أنه السبب في الفوضى التي يعاني منها العراق.
وجاء في تقرير لفرانس برس من بغداد، نقلا عن جلال طالباني زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني أن المجلس الخماسي وافق على أضافة مقعد لحزب الدعوة الاسلامية وآخر لممثل عن العرب السنة.

- لقى صبي عراقي في الثامنة من عمره مصرعه بعد تعرضه لحادث دهس في مدينة تكريت.
وقالت القيادة الاميركية الوسطى إن الصبي قفز أمام عربة عسكرية لألتقاط شئ ما من وسط الطريق ما تسبب في دهسه، وإن سائق العربة لم يكن قادرا على تفادي أصابة الصبي.
الجنود الاميركيون حاولوا أسعاف الصبي، وتم نقله الى مستشفى ميداني، حيث فارق الحياة متأثرا بجراحه.
على صعيد آخر، وصلت الفتاة العراقية حنان شهاب البالغة من العمر 15 عاما والتي نقلت للعلاج في الولايات المتحدة الى مركز الحروق التابع لجامعة ميتشغان. وقد أصيبت حنان بحروق بالغة أثناء القصف الجوي الذي قادته القوات الاميركية في العراق، وذلك بعد سقوط مصباح نفطي على فراشها. وكالة أسوشيتيدبرس نقلت عن رئيس القسم الذي تعالج فيه حنان أن حالتها مستقرة.

- نقلت وكالة الصحافة الالمانية عن مصدر في القوات الاميركية أن قوات التحالف قامت بأطلاق سراح مايزيد على 7000 أسير حرب عراقي، ولم يتبق إلا حوالى 2000 أسير حرب رهن الاحتجاز.
وفي خبر آخر، أفادت فرانس برس أن القوات الاميركية بدأت اليوم الخميس بأخذ المواقع التي كانت حركة مجاهدين خلق الايرانية تتواجد فيها في المناطق الشمالية الشرقية من العراق، تماشيا مع أتفاق لوقف أطلاق النار بين الطرفين.

- نقلت وكالة أيتار تاس الروسية عن وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف، بعد محادثات أجراها مع نظيره السعودي الامير سعود الفيصل - أن دور الامم المتحدة في تسوية المشكلة العراقية سيتحدد داخل مجلس الامن.
ايفانوف قال إن مشكلة العقوبات لها وجهان أنساني وقانوني، مشيرا الى أن روسيا تؤمن بوجوب تعليق أو رفع جميع أشكال العقوبات التي تعيق أيجاد الحل للمشكلات الانسانية في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG