روابط للدخول

مباحثات حول مساهمة دولية لتحقيق الاستقرار في العراق / مباحثات لتكوين حكومة عراقية


- نسبت وكالة رويترز إلى مصدر دبلوماسي في لندن قوله اليوم إن الولايات المتحدة ستسمح بعودة وكالة الأمم المتحدة المتخصصة بمراقبة الشؤون النووية، إلى العراق. - من المتوقع أن يجتمع مسؤولون عسكريون من 15 دولة في لندن يوم غد الخميس للتباحث حول مساهمة بلدانهم في قوة لتحقيق الاستقرار بقيادة الولايات المتحدة في العراق. - يستعد اليوم قادة سياسيون عراقيون لعقد أولى مباحثاتهم مع مسؤولين أميركيين غدا الخميس حول تكوين حكومة لفترة ما بعد إطاحة نظام صدام حسين.

تفاصيل الأنباء..

- نسبت وكالة رويترز إلى مصدر دبلوماسي في لندن قوله اليوم إن الولايات المتحدة ستسمح بعودة وكالة الأمم المتحدة المتخصصة بمراقبة الشؤون النووية، إلى العراق للتحقق من التزام بغداد ببنود معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية.
وأضاف المصدر الدبلوماسي – الذي تصفه الوكالة بأنه مطلع على نمط التفكير في واشنطن حول هذا الموضوع – أن ما من شك في عودة مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى العراق، فهم حماة معاهدة منع الانتشار – حسب تعبيره.

- من المتوقع أن يجتمع مسؤولون عسكريون من 15 دولة في لندن يوم غد الخميس للتباحث حول مساهمة بلدانهم في قوة لتحقيق الاستقرار بقيادة الولايات المتحدة في العراق.
وكالة فرانس بريس التي أوردت النبأ تفيد من لندن بأن بريطانيا – الحليف الرئيسي لأميركا في الحرب التي أطاحت نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين – تقوم بتنسيق جهود تكوين هذه القوة.
ونسبت الوكالة إلى متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية قوله اليوم أن الاجتماع لن يصدر عنه بيان رسمي، مشيرا إلى أن تكوين قوة الاستقرار ما زال في المستقبل غير القريب.

- يستعد اليوم قادة سياسيون عراقيون لعقد أولى مباحثاتهم مع مسؤولين أميركيين غدا الخميس حول تكوين حكومة لفترة ما بعد إطاحة نظام صدام حسين، في ضوء تعيين مشرف أميركي لإدارة شؤون العراق المعاني من نتائج الحرب.
يذكر أن الرئيس الأميركي جورج بوش كان قد عين الدبلوماسي الأميركي المخضرمPaul Bremer ليشرف على الجنرال الأميركي المتقاعد Jay Garner الكان يعتبر كبير المسؤولين المدنيين الأميركيين في العراق حتى تعيين Bremer.
ونسبت وكالة فرانس بريس إلى مسؤولين عراقيين قولهم اليوم إن من الأرجح أن يحضر Garner محادثات الخميس مع الجماعات العراقية المعارضة الرئيسية المكلفة باختيار ممثلين لمجلس وطني يقوم خلال بضعة أسابيع باختيار حكومة مرحلية في العراق.

- نسبت وكالة فرانس بريس إلى المتحدث باسم البيت الأبيض الأميركي Ari Fleischer قوله إن الولايات المتحدة ليست متأكدة إن كان صدام حسين حيا أم ميتا، وأنها ستدرس شريطا صوتيا يحتوي على حديث مزعوم للرئيس العراقي المخلوع.

- نقلت وكالة رويترز عن وزير الخارجية الفرنسي Dominique de Villepin تشديده على ضرورة الإسراع في إحلال سلطة تدعمها الأمم المتحدة محل الإدارة الانتقالية التي تقودها الولايات المتحدة في العراق.
وتابع de Villepin ردا على سؤال في البرلمان الفرنسي أن القضية الأساسية تتمثل في تأسيس سلطة عراقية تتمتع بالمشروعية.

- نسبت وكالة فرانس بريس إلى المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية في البصرة قولها إن المنظمة تتوقع انتشار وباء الكوليرا في جنوب العراق، حيث تم تشخيص 17 حالة لحد الآن في اثنين من مستشفيات المنطقة، وحذرت أيضا من احتمال تفشي أمراض معدية أخرى من الأمراض المحمولة بواسطة المياه.
ونقلت الوكالة عن أخصائي الأمراض السارية في المنظمة Denis Coulombier تقديره بأن عدد حالات الإصابة بمرض الكوليرا تزيد بعشرة أضعاف عن الحالات ال17 التي تم تشخيصها بطريق الصدفة، موضحا أن ثلاثة مستشفيات أخرى في البصرة شخصت المرض بين المرضى الراقدين فيها.

- من المقرر أن يجتمع وزراء دفاع الدانمارك وألمانيا وبولندا في وقت متأخر اليوم في وارشو للتباحث حول أوضاع ما بعد الحرب، وحول الخطط الخاصة بتأسيس قوة لحفظ السلام بقيادة الولايات المتحدة في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG