روابط للدخول

بدء الحرب بأربعين صاروخ كروز على بغداد / اجتماع طارئ للناتو


- بدأت الولايات المتحدة الحرب على العراق فجر اليوم بإطلاقِ أربعين صاروخا من طراز كروز وعدد من القنابل التي تزن تسعمائة كيلوغرام على بغداد. - ذكر وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف اليوم أن القصف الأميركي لضواحي بغداد أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة آخرين بجروح. - أعلن وزير الدفاع البريطاني جف هون اليوم أن الهجوم على العراق يمهد لعملية كثيفة ستبدأ قريبا جدا. - عقد حلف شمال الأطلسي (الناتو) اليوم اجتماعا طارئا على مستوى السفراء إثر بدء الحرب ضد العراق.

تفاصيل الأنباء..

- بدأت الولايات المتحدة الحرب على العراق فجر اليوم بإطلاقِ أربعين صاروخا من طراز كروز وعدد من القنابل التي تزن تسعمائة كيلوغرام على بغداد.
الهجوم الصاروخي بدأ بعد نحو تسعين دقيقة من انتهاء المهلة التي حددها الرئيس جورج دبليو بوش للرئيس صدام حسين بمغادرة العراق.
بوش حذّر في كلمة بثتها شبكات التلفزيون من أن العمل العسكري قد يكون أطول وقتا وأكثر صعوبة مما توقعه البعض. وأوضح أن الضربات الأولى استهدفت "أهدافا منتقاة ذات أهمية عسكرية".
فيما وصف صدام في خطاب بثه تلفزيون العراق بعد وقت قصير من بدء الهجوم وصف الضربات بأنها "جرائم مخزية" بحق العراق والإنسانية. ولم يتضح ما إذا كان الخطاب الذي تم بثه مباشرا أو مسجّلا في وقت سابق.

- ذكر وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف اليوم أن القصف الأميركي لضواحي بغداد أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة آخرين بجروح. الصحاف قال إن الصواريخ والقذائف الأميركية أصابت محطات للإذاعة والتلفزيون خالية من الناس ودائرة جمركية ومناطق سكنية. فيما قال مسؤولون أميركيون أن القصف استهدف منطقة اعتُقد أن القيادة العراقية تجتمع فيها.

- أعلن وزير الدفاع البريطاني جف هون اليوم أن الهجوم على العراق يمهد لعملية كثيفة ستبدأ قريبا جدا.
هون الذي كان يتحدث في سلسلة من المقابلات التلفزيونية أوضح أن العمليات العسكرية التي شُنّت فجر اليوم ضد العراق لم تكن سوى "المراحل التمهيدية" من الحملة. وأضاف أن هجمات اليوم استهدفت القيادة العراقية.

- في كانبيرا، قال رئيس الوزراء الأسترالي جون هاورد اليوم الخميس إن القوات الأسترالية بدأت عمليات قتالية في الحرب على العراق.

- عقد حلف شمال الأطلسي (الناتو) اليوم اجتماعا طارئا على مستوى السفراء إثر بدء الحرب ضد العراق.
الناطقة باسم (الناتو) في بروكسل ذكرت أن التحالف العسكري المكوّن من تسع عشرة دولة عقد الاجتماع لمناقشة النزاع مشيرة إلى أن سفراء ثماني عشرة دولة عضو في لجنة التخطيط الدفاعي اجتمعوا أولا قبل جلسة مكتملة لجميع أعضاء مجلس شمال الأطلسي.

- في موسكو، وصف الرئيس فلاديمير بوتن العملية العسكرية الأميركية بأنها "خطأ سياسي كبير" مطالبا بوقفٍ سريعٍ للقتال. أما الصين فقد دعت اليوم إلى وقف فوري للهجمات ضد العراق والعودة إلى جهود حل النزاع سلميا.
من جهته، صرح الرئيس جاك شيراك بأن فرنسا تأسف لاندلاع الحرب في العراق متوقعا أن تؤدي إلى انعكاسات خطيرة في المستقبل بغض النظر عن طول الفترة التي سيستغرقها القتال.
وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر وصف بدء الحرب على العراق بأنه "خبر مرير" كان يمكن تجنبه.
وفي أنقرة، ذكر الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر اليوم أنه يأسف لاندلاع الحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد العراق.
وفي الفاتيكان، قال الكاردينال (روبرتو توتشي) إن الحرب تتجاوز "جميع التزامات القانون والشرعية الدولية".
لكنه أضاف أن الرئيس العراقي صدام حسين يتحمل ما وصفها بـ "مسؤولية جسيمة" عن الحرب وأنتقد الولايات المتحدة أيضا.

- ومن ردود الفعل العالمية الأخرى تصريح رئيس الوزراء الماليزي بالوكالة عبد الله احمد بدوي بأن الحرب تنتهك القانون الدولي الذي يقوم عليه الأمن والاستقرار العالميان. فيما وصفت إندونيسيا الهجوم بأنه غير قانوني، وأعرب وزير الخارجية الباكستاني (ميان محمود كسوري) عن أسفه لبداية العمل العسكري، وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الهندية (نافتيج سارنا) إن بلاده تشعر بالألم الشديد من الحرب. وصرح وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي بأن الهجوم غير مبرر وغير شرعي. وأكدت رئيسة وزراء نيوزيلندا هيلين كلارك معارضة بلادها للحرب.
لكن رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي أعرب عن مساندته للحرب، وقالت رئيسة الفليبين غلوريا أرّويو إن بلادها تقدم دعما سياسيا ومعنويا من اجل إخلاء العراق من أسلحة الدمار الشامل.
من جهته، ذكر وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم أن بلاده لا تخطط للتورط في الحرب ضد العراق، لكنها تتضرع إلى الله كي يحمي قوات التحالف. وكالة رويترز للأنباء أفادت بأن وزير الخارجية الأميركي كولن باول اتصل برئيس الوزراء الإسرائيلي آرييل شارون ليبلغه بشن العملية ضد العراق قبل تسعين دقيقة من وقوعها. يُذكر في هذا الصدد أن الدولة العبرية أعلنت مرارا عدم اعتزامها المشاركة في العملية مع التأكيد بأنها ستردّ في حال تعرضها لضربات عراقية.

- تعهد حلف شمال الأطلسي (الناتو) اليوم بالدفاع عن تركيا، الدولة العضو في التحالف، ضد أي اعتداء من قبل جارتها العراق.
سفراء الدول الأعضاء في مجلس شمال الأطلسي التابع لـ (الناتو) عقدوا اجتماعا طارئا لمناقشة النزاع في العراق.

- أعلنت فرنسا أنها لا تستبعد التدخل عسكريا إذا ما لجأ العراق إلى استخدام أسلحة كيماوية أو بيولوجية ضد القوات الأميركية أو ضد دول مجاورة.

- حض أمين عام الأمم المتحدة كوفي أنان القوات العراقية والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة على بذل كل الجهود الممكنة لحماية المدنيين أثناء القتال.

- كرر نائب رئيس الوزراء التركي محمد علي شاهين القول اليوم إن حكومته تريد إرسال قوات إلى منطقة شمال العراق الخاضعة للسيطرة الكردية وذلك لأسباب إنسانية.
ومن المتوقع أن يصوّت البرلمان التركي في وقت لاحق اليوم على طلب الحكومة بالموافقة على إرسال قوات إلى شمال العراق.
شاهين ذكر أنه لا يتوقع أن تعارض الولايات المتحدة نشر وحدات تركية في المنطقة.

- أعلنت طهران اليوم أن المجال الجوي الإيراني مغلق أمام "القوات المتحاربة". وكانت إيران المعارضة للحرب أعلنت عدة مرات في السابق أنها لن تقبل بانتهاك مجالها الجوي في حال وقوع حرب وأنها لن تسمح باستخدام مياهها الإقليمية.

- أفادت وكالات أنباء غربية بان القوات العسكرية الأميركية شنت ضربات بالمدفعية على أهداف برية في جنوب العراق.
الميجور جنرال (بوفرد بلاونت)، قائد فرقة المشاة الأميركية الثالثة، ذكر أن إطلاق نيران المدفعية سيكون مؤشرا إلى بدء المرحلة الأولى من الحرب البرية ضد العراق.

- قال وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفلد اليوم الخميس إن أيام نظام صدام حسين أصبحت "معدودة" بعد بدء الهجوم الأميركي البريطاني على العراق.
وأضاف رامسفلد في تصريح أدلى به في البنتاغون أنه ينبغي على أفراد الجيش العراقي عدم تنفيذ الأوامر باستخدام أسلحة كيماوية أو بيولوجية ضد قوات التحالف. وفي حال قيامهم بذلك، سوف تتم ملاحقتهم ومعاقبتهم. كما أوضح رامسفلد أن التحالف لن يتسامح مع العسكريين العراقيين إذا برروا أفعالهم بالقول إنهم كانوا ينفذون الأوامر الصادرة إليهم.
وزير الدفاع الأميركي حض أفراد الجيش العراقي أيضا على عدم مقاومة القوات الأميركية والبريطانية التي تغزو العراق الآن. ثم طرح التساؤل التالي: "هل أن هؤلاء العسكريين على استعداد للموت في القتال أم أنهم يريدون المشاركة بدورٍ في العراق الحر الجديد؟"، بحسب تعبيره.
رامسفلد وعد أيضا بأن الولايات المتحدة وبريطانيا لا تسعيان نحو حربٍ أوسع نطاقا. وأكد أن قوات التحالف لن تبقى في العراق يوما واحدا أطول من الفترة اللازمة لإنهاء مهمة إطاحة صدام ونزع الأسلحة المحظورة.

- أعلن رئيس الوزراء الأردني علي أبو الراغب اليوم الخميس أن المنطقة الشرقية من المملكة الواقعة على الحدود مع العراق "منطقة مغلقة". وقال أبو الراغب في ختام اجتماع مجلس أمن الدولة: "تقرر اعتبار المنطقة الشرقية من المملكة منطقة مغلقة يحظر الدخول إليها إلا بموجب تصريح أمني خاص"، بحسب ما نقل عنه.

- أعلنت منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) اليوم الخميس أنها ستعوض أي نقص في امدادات النفط نتيجة الهجوم على العراق باستخدام طاقة إنتاجها الفائضة لضمان استمرار الإمدادات.

- أفادت وكالة الصحافة الألمانية للأنباء بأن عدي، النجل الأكبر لصدام حسين، ألغى خططه لزيارة بيلاروسيا في نهاية الشهر الحالي وفقا لما ذكره دبلوماسي عراقي اليوم الخميس.
وكان من المقرر أن يزور عدي الجمهورية السوفياتية السابقة يوم الخامس والعشرين من آذار الحالي لحضور بطولة في المصارعة بين الفريقين القوميين للعراق وبيلاروسيا.
الوكالة أضافت أن عدي اتخذ قرارا بأن يظل في العراق في المستقبل المنظور بسبب الحرب مع الولايات المتحدة.
ونقلت عن مسؤول في وزارة الخارجية في بيلاروسيا أن بلاده لا تقوم بأي استعدادات لوصول عدي صدام حسين.

- في أنباء وردت قبل قليل، تفيد وكالات أنباء عالمية بأن أصوات انفجارات ونيران المدفعية المضادة للطائرات تُسمع في بغداد مساء اليوم الخميس.
وذكرت وكالة فرانس برس أن القصف الجوي المسائي ألحق أضرارا بثلاثة مبانٍ على الأقل فيما شوهدت سحب الدخان ترتفع فوق العاصمة العراقية.
المراسلون أضافوا أن القوات العراقية أطلقت النيران الكثيفة للمدفعية المضادة للطائرات في بغداد وحولها.
وقد أصيبت ثلاث بنايات تقع بالقرب من أحد قصور صدام حسين في الجانب الغربي من نهر دجلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG