روابط للدخول

باول يقول أن وقت الدبلوماسية انتهى بالنسبة للعراق / فنلندا تنوي إبعاد ثلاثة دبلوماسيين عراقيين


- في واشنطن قال اليوم وزير الخارجية الأميركي كولن باول إن وقت الدبلوماسية انتهى بالنسبة للعراق وانه لا يرى أي شيء يمكن للرئيس العراقي صدام حسين القيام به على الصعيد الدبلوماسي للبقاء في السلطة. - مني اليوم الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات، بهزيمة في المجلس التشريعي الفلسطيني عندما رفض النواب الفلسطينيون طلبه بأن يقدم رئيس الوزراء المقبل حكومته للزعيم الفلسطيني. - أعلنت اليوم وزارة الخارجية الفنلندية أن فنلندا ستبعد ثلاثة دبلوماسيين عراقيين يعملون في السفارة العراقية في هلسنكي.

تفاصيل الأنباء..

- في واشنطن قال اليوم وزير الخارجية الأميركي كولن باول إن وقت الدبلوماسية انتهى بالنسبة للعراق وانه لا يرى أي شيء يمكن للرئيس العراقي صدام حسين القيام به على الصعيد الدبلوماسي للبقاء في السلطة.
الوزير باول لفت إلى أنه كان من الصعب التوصل إلى اتفاق مع بعض أعضاء مجلس الأمن على إصدار قرار جديد رغم أنه لا حاجة لمثل هذا القرار.
وأشار باول إلى أن صدام حسين ضيع الفرص الكثيرة التي كانت أمامه مدى الإثنتي عشرة سنة الماضية وقد أضاعها جميعا.
إلى ذلك، نقلت تقارير عدد من الوكالات الغربية عن الناطق باسم البيت الأبيض أن الرئيس جورج بوش سيطلب في كلمة يوجهها مساء اليوم إلى الشعب الأميركي بان يغادر الرئيس العراقي صدام حسين العراق لتجنب حرب ضد بلاده.
وقال اري فلايشر إن الأمم المتحدة أخفقت في تنفيذ مطالبها الخاصة بنزع فوري للأسلحة العراقية. ولذلك فقد أغلقت النافذة الدبلوماسية.
وأضاف فلايشر أن الرئيس سيقول في كلمته مساء اليوم للامة انه يتعين على صدام حسين مغادرة البلاد لتجنب صراع عسكري. وقال إن الخطوة المقبلة متروكة لصدام حسين.

- جاء في تقرير لوكالة أسيوشيتدبريس أن الولايات المتحدة وبريطانيا وأسبانيا سحبت اليوم مشروع قرارها عن العراق وقررت وقف الجهود الرامية إلى دعم قرار في مجلس الأمن يبيح استخدام القوة تلقائيا ضد العراق.
وقد حمل السفير البريطاني في مجلس الأمن جيريمي غرينستوك فرنسا المسؤولية بسبب تهديدها باستخدام حق النقض الفيتو ضد القرار المقترح.

- في تقرير لها من باريس نقلت وكالة ايتار تاس الروسية للأنباء أن وزير الخارجية الفرنسي دومينيك دو فيليبان قال إن الولايات المتحدة ستتحمل مسؤولية أمام العالم عن الحرب المحتملة مع العراق.
وفي لندن استقال روبن كوك وزير شؤون الحكومة في مجلس العموم البريطاني اليوم الاثنين من منصبه احتجاجا على موقف رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير من العراق.
وكوك هو أول الضحايا من مجلس الوزراء البريطاني بسبب سياسة بلير تجاه العراق والتي جعلته يخوض اكبر أزمة ضد حزب العمال.
إلا أن اللورد غولدسميث المدعي العام البريطاني رأى اليوم الاثنين ان الحرب العراقية قانونية استنادا إلى قرارات الأمم المتحدة القائمة.
وبحسب رويترز، قال اللورد غولدسميث في بيان مكتوب موجه لمجلس العموم إن سلطة استخدام القوة ضد العراق متضمنة في مجمل القرارات ٦٧٨ و٦٨٧ و١٤٤١.
ومن بغداد نقل تقرير لوكالة رويترز عن دبلوماسي أجنبي رفيع في العاصمة العراقية قوله اليوم إن مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة سيغادرون بغداد يوم الثلاثاء. ويأتي هذا التصريح بعدما أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة مجلس الأمن أنه أصدر أوامره بسحب جميع الموظفين الدوليين من العراق ووقف العمل ببرنامج النفط مقابل الغذاء.
وفي وقت سابق قال شهود إن بعضا من عشرات المفتشين الموجودين في العاصمة غادروا فنادقهم قبل احتمال إجلائهم في حين تعد الولايات المتحدة لعمل عسكري ضد العراق.
وفي تطور ذي صلة أفادت وكالة فرانس بريس بأن معلومات توفرت لوزارة الدفاع الأميركية ذكرت أن العراق وزع على وحدات تابعة للحرس الجمهوري الموالي للرئيس العراقي أسلحة كيماوية.
وفي عمان اتخذت الحكومة الأردنية مزيدا من إجراءات الأمن الاحترازية تحسبا لأية تطورات قد تحصل في العراق وتثير جماعات متطرفة.

- مني اليوم الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات، بهزيمة في المجلس التشريعي الفلسطيني عندما رفض النواب الفلسطينيون طلبه بأن يقدم رئيس الوزراء المقبل حكومته للزعيم الفلسطيني. فقد صوت تسعة وأربعون عضوا ضد هذا التعديل الذي اقترحه عرفات ضمن جملة اقتراحات أخرى حول صلاحيات رئيس الوزراء، بينما أيده اثنان وعشرون فقط.
وكان الرئيس الأميركي جورج بوش أعلن الأسبوع الماضي أن تعيين رئيس جديد للوزراء هو شرط يسبق الكشف عن خريطة الطريق التي تفضي إلى إقامة دولة فلسطينية بحلول عام 2005.
هذا وقد اجبر ضغط دولي واسع عرفات على الموافقة الشهر الماضي على تعيين رئيس للوزراء يدير بشكل يومي شؤون الحكومة الفلسطينية.

- هاجمت اليوم قوات إسرائيلية مخيما للاجئين في وسط مدينة غزة فقتلت ما لا يقل عن تسعة فلسطينيين وجرحت عشرين آخرين.
مسؤولون طبيون ذكروا أن طفلا فلسطينيا وفتى يبلغ من العمر ثلاثة عشر عاما كانوا من بين الضحايا.
شهود عيان أفادوا بأن ما لا يقل عن أربعين دبابة وجرافة وناقلات مسلحة تدعمها المروحيات العسكرية اقتحمت فجر اليوم مخيم النصيرات، بهدف تدمير منازل متشددين فلسطينيين واعتقال عدد منهم وقد واجه مسلحون فلسطينيون القوة الإسرائيلية في المخيم وخاضوا معها معركة ضارية.
هذا وقد انسحبت القوة الإسرائيلية في الساعات الأولى من الصباح.
إلى ذلك أغلق الجيش الإسرائيلي اليوم أيضا الضفة الغربية وقطاع غزة خوفا من أن يشن المسلحون الفلسطينيون هجمات خلال عطلة يهودية. وقد جاء في بيان للجيش أن الفلسطينيين سيمنعون من دخول إسرائيل خلال مهرجان بوريم الذي يستمر من اليوم حتى الأربعاء.

- بدأت اليوم أعلى هيئة في الأمم المتحدة تعنى بحقوق الإنسان دورتها السنوية التي تستمر ستة أسابيع في جنيف.
وتعقد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين جلستها هذه السنة برئاسة ليبيا، وهو أمر أثار كثيرا من الجدل، باعتبار أنها دولة تعرض سجلها في مجال حقوق الإنسان للكثير من الانتقادات.
ومن المنتظر أن يناقش اجتماع المفوضية التي تضم في عضويتها أكثر من خمسين بلدا، انتهاكات حقوق الإنسان في أماكن عديدة منها الصين والعراق والشيشان وروسيا. كما ستبحث المفوضية في جلستها قيودا فرضتها بعض الدول كجزء من الحرب على الإرهاب.
ومع ذلك، وفي ظل التحضيرات الجارية لحرب محتملة مع العراق، فإنه ليس من الواضح حتى الآن طبيعة القرارات والانتقادات التي يمكن أن تتفق المفوضية على إصدارها.

- صرح اليوم الناطق باسم الجيش الأميركي في أفغانستان، بأن هناك مخاوف من احتمال استئناف بعض من عناصر شبكة القاعدة نشاطها في حال شنت حرب على العراق.
إلا أن الناطق وهو الكولونيل، روجر كينغ، قال إن فرصة نجاح القاعدة في إعادة لملمة بقاياها في أفغانستان هي فرصة ضئيلة، كما أنها قد لا تستطيع القيام بأية هجمات مؤثرة على القوات الدولية العاملة في أفغانستان.
يشار إلى أن موسم الربيع إذ يذوب الجليد وتنفتح مداخل ومخارج الجبال هو الموسم الذي تنشط فيه عادة العمليات القتالية في أفغانستان. لكن كينغ لفت إلى أن عناصر القاعدة وأعضاء حركة طالبان لم يتمكنوا من شن هجمات كبيرة منذ إطاحة نظام طالبان.

- في فيينا قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الاثنين إن الحكومة الأميركية نصحتها بسحب مفتشي الأسلحة من العراق. وقال محمد البرادعي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية خلال اجتماع لمجلس المديرين في بيان له إن الحكومة الأميركية نصحته في ساعة متأخرة من الليل بسحب مفتشيه من بغداد. وقُدمت نفس النصيحة للجنة الأمم المتحدة للمراقبة والتحقق والتفتيش.
وصرح البرادعي بأنه اخطر على الفور رئيس مجلس الأمن وطلب منه المشورة. كما اخطر كوفي أنان الأمين العام للأمم المتحدة.
وفي بغداد قال موظفو الأمم المتحدة الذين يديرون برنامج التفتيش عن الأسلحة بالعراق اليوم الاثنين انهم لم يتلقوا بعد أمرا بمغادرة بغداد.
وقال مصدر من المنظمة الدولية طلب عدم الكشف عن هويته انه يوجد في العراق الآن نحو ١٣٥ مفتشا.

- قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين انه يتحتم حل الأزمة العراقية بشكل سلمي وان أي وسيلة أخرى ستكون خطأ.
وأعرب بوتين للصحفيين عن رغبته في أن تحل الأزمة العراقية بالطرق السياسية والدبلوماسية.
إلى ذلك، حثت اليونان التي تتولى رئاسة الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي العالم اليوم الاثنين على مواصلة العمل حتى اللحظة الأخيرة للتوصل إلى حل سلمي للازمة العراقية عبر الأمم المتحدة.
وفي تطور ميداني بدأت الصين اليوم بسحب الكادر المتبقي في سفارتها في بغداد.
وقد نقلت وكالة الصحافة الألمانية للأنباء أنه تقرر إجلاء السفير الصيني وستة موظفين آخرين.
وفي الإطار ذاته، نصحت وزارة الخارجية الروسية رعاياها بمغادرة العراق فورا.

- أعلنت اليوم وزارة الخارجية الفنلندية أن فنلندا ستبعد ثلاثة دبلوماسيين عراقيين يعملون في السفارة العراقية في هلسنكي.
ونقل تقرير لوكالة رويترز عن الناطق باسم الوزارة أن قرار إبعاد هؤلاء الدبلوماسيين الثلاثة اتخذ بعدما ثبت أنهم يقومون بنشاطات تتنافى مع وضعهم الدبلوماسي. ولفت إلى أنه سيتم إبعادهم خلال الأيام القليلة المقبلة.
السفارة العراقية رفضت التعليق على القرار.
وبذلك تصبح فنلندا آخر دولة بعد المجر والسويد واستراليا ورومانيا والفليبين تستجيب لطلبات بهذا الخصوص من الولايات المتحدة.

على صلة

XS
SM
MD
LG