روابط للدخول

بغداد تقرر المشاركة في قمة منظمة المؤتمر الإسلامي / جماعات شيعية عراقية معارضة تعقد اجتماعاً في طهران


- في بغداد قررت القيادة العراقية المشاركة في قمة منظمة المؤتمر الإسلامي التي ستعقد في الدوحة بقطر يوم الأربعاء. - صرح اليوم رئيس أركان القوات الأميركية في أوروبا بأن رفض تركيا السماح لقوات أميركية بغزو العراق انطلاقا من أراضيها لن يغير من خطط الحرب المحتملة. - في تقرير لها من طهران أفادت وكالة فرانس بريس بأن جماعات شيعية معارضة ستعقد يوم الخميس المقبل اجتماعا لها لمناقشة ما وصفته بمستقبل الشيعة في العراق.

تفاصيل الأنباء..

- في تقرير لها من موسكو نقلت وكالة فرانس بريس عن نائب وزير الخارجية الروسي، يوري فيدوتوف، قوله اليوم إن التقرير الأخير لكبير المفتشين الدوليين عن الأسلحة العراقية، هانز بليكس، يظهر تقدما نوعيا وحاجة لمواصلة عمليات المفتشين في العراق. ووصف المسؤول التقرير بأنه وثيقة متوازنة بشكل عام وتؤكد التقدم الذي تحقق أخيرا.

- في بغداد قررت القيادة العراقية في اجتماع عقده برئاسة الزعيم العراقي صدام حسين أعضاء في مجلس قيادة الثورة وقيادة حزب البعث الحاكم، قررت المشاركة في قمة منظمة المؤتمر الإسلامي التي ستعقد في الدوحة بقطر يوم الأربعاء.
وفي تطور ذي صلة بالقمة، أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة أنها ستطرح مبادرتها لحل الأزمة العراقية التي تجاهلتها القمة العربية السبت في شرم الشيخ، على مؤتمر القمة الإسلامية الطارئة التي دعت إليها قطر في الخامس من آذار الحالي.
وكالة فرانس برس نقلت عن وزير الخارجية الإماراتي راشد عبد الله النعيمي أن بلاده ستجدد طرح هذه المبادرة في القمة الإسلامية وفي كافة المحافل الدولية.

- صرح اليوم رئيس أركان القوات الأميركية في أوروبا الجنرال جيمس إل جونز بأن رفض تركيا السماح لنحو اثنين وستين ألف فرد من القوات الأميركية القيام بغزو عسكري للعراق انطلاقا من أراضيها لن يغير من خطط الحرب المحتملة. ولفت إلى أن أي مخطط عسكري يعمل على وضع خيارات متعددة لأي عمل عسكري.

- جاء في تقرير لفرانس بريس أوردته من لندن نقلا عن مصادر عسكرية بريطانية، أن قاذفة أميركية من طراز B-52، تابعة للقوة الجوية الأميركية وصلت اليوم في إطار استعدادات أميركية مستمرة لحرب محتملة مع العراق.
يذكر أن من المقرر وصول أربع عشرة قاذفة بعيدة المدى RAF Fairford، في غضون الساعات الثمان والأربعين القادمة.

- أعرب رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي اليوم الاثنين عن تأييده لمشروع القرار الجديد بشأن العراق الذي تقدمت به الولايات المتحدة وبريطانيا وإسبانيا إلى الأمم المتحدة.
وكالة فرانس برس نقلت عن كويزومي قوله في البرلمان إن اليابان تؤيد القرار الذي تقدمت به الولايات المتحدة وبريطانيا وإسبانيا، موضحا أن فرنسا وألمانيا تعتبران أن اللجوء إلى القوة يجب أن يكون الخيار الأخير وهذا يعني انهما لا تستبعدان ذلك بالضرورة، بحسب تعبيره.
وعلى صعيد ذي صلة، أعلنت المكسيك، وهي عضو في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أعلنت الأحد أنها تتعاون مع الولايات المتحدة في شأن ما وصفته ب"نزعٍ غير مشروط لسلاح" العراق. لكنها لم توضح ما إذا كانت ستوافق على استخدام القوة العسكرية ضد بغداد.

- في بغداد، تم اليوم تدمير ستة صواريخ من طراز الصمود اثنين فضلا عن رأسين حربيين فارغين.
تقرير لوكالة رويترز نقل ذلك عن ناطق باسم المفتشين الدوليين عن الأسلحة التابعين للأمم المتحدة.
إلى ذلك، أعلنت الأمم المتحدة اليوم الاثنين أن العراق سيسلّم تقريرا إلى المنظمة الدولية قبل العاشر من آذار يتضمن تفاصيل حول كميات الأنثراكس و(في-أكس) التي تقول الحكومة العراقية إنها دمرتها قبل أحد عشر عاما.

- في تقرير لها من طهران أفادت وكالة فرانس بريس بأن جماعات شيعية معارضة ستعقد يوم الخميس المقبل اجتماعا لها لمناقشة ما وصفته بمستقبل الشيعة في العراق. وذكر التقرير نقلن عن المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق أن ما بين مائة وخمسين إلى مائتين مندوب سيشاركون في الاجتماع الذي ينتظر أن يحضره أعضاء في حزب الدعوة الإسلامية أيضا.

- أعلنت دول مجلس التعاون الخليجي التي أيد معظمها مبادرة دولة الإمارات العربية المتحدة التي تقترح تنحي الرئيس العراقي صدام حسين عن السلطة لتفويت حرب محتملة على العراق، أعلنت أن المبادرة رغم ذلك بحاجة إلى مزيد من الدراسة ز ولم يشر البيان الختامي الذي صدر عن اجتماعات وزراء خارجية دول المجلس إلى أنها ستتبنى المبادرة بشكل رسمي.

- ذكر تقرير لوكالة أسيوشيتدبريس نقلا عن وزير الخارجية الأنغولي أن بلاده ستحدد موقفها من حرب محتملة ضد العراق بعد أن يقدم كبير المفتشين الدوليين هانز بليكس تقريره عن سير عمليات التفتيش إلى مجلس الأمن.

- جاء في تقرير لوكالة فرانس بريس أن نائب رئيس مجلس الوزراء العراقي طارق عزيز حذر اليوم كلا من المكسيك وفنزويلا من أنهما سيكونان البلدين التاليين في صف التعرض إلى عمل عسكري أميركي إذا نجحت واشنطن في إلحاق الهزيمة بالزعيم العراقي صدام حسين.

- في تقرير لها من جنيف ذكرت وكالة رويترز أن مسؤولا كرديا عراقيا بارزا قال اليوم إن من الضروري الحصول على معونة إنسانية وملابس واقية من الهجمات الغازية للمناطق الكردية من شمال العراق قبل وقوع حرب محتملة لإطاحة الرئيس صدام حسين. إلا أن شفيق قزاز وزير المساعدات الإنسانية والتعاون في الحكومة الكردية أشار إلى أن الولايات المتحدة وعددا من البلدان الغربية لم يعطوا حتى الآن أي مؤشر إلى تقديم مساعدة من هذا النوع.

- هاجمت طائرات أميركية وبريطانية موقعا للدفاع الجوي العراقي وقواعد للاتصالات وذلك بعد تعرضها لنيران عراقية أرضية في منطقة الحظر الجنوبية.
ونقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن القيادة الوسطى الأميركية أن الطائرات أغارت ليل أمس على قاعدة للدفاع الجوي وأربعة مراكز للاتصالات ونفت أن تكون الغارة تمهيدا لهجوم عسكري كبير.
مراسلنا في أربيل وافانا بتقرير عن نتائج غارة أخرى شنت على مواقع عسكرية في منطقة الموصل:

(تقرير أربيل)

- نقلت وكالة فرانس بريس عن وزير الدفاع البريطاني جيف هون أن عدد الجنود البريطانيين ارتفع في المنطقة ليصل إلى خمسة وأربعين ألف فرد.

- في تقرير لها من واشنطن ذكرت وكالة فرانس بريس أن البيت الأبيض اعتبر رفض البرلمان التركي نشر قوات أميركية على الأراضي التركية تمهيدا لحرب محتملة مع العراق، اعتبره مفاجأة عقدت بعض الشيء التخطيط العسكري الأميركي.
إلا أن اليونان وهي الرئيسة الحالية للاتحاد الأوروبي رأت في الرفض تطورا مهما.

على صلة

XS
SM
MD
LG