روابط للدخول

نصف العاملين في البرنامج الانساني يغادرون العراق / تهريب شحنات ضخمة من النفط العراقي الخام


- نقلت رويترز عن وزير البحرية الاميركي هانسفورد جونسون قوله إن القوات الاميركية في منطقة الخليج مصابة بالاحباط بسبب بطأ التحركات الدبلوماسية، لكنها ستكون جاهزة لخوض الحرب في حال صدور الاوامر بذلك. - ومن بغداد، أوردت اسوشيتيدبرس أن نصف العاملين في البرنامج الانساني التابع للامم المتحدة قد غادروا العراق خلال الاسبوعين الماضيين. - وقالت رويترز نقلا عن مصادر في الصناعة النفطية إن العراق يقوم بتهريب شحنات ضخمة من نفطه الخام عن طريق ميناء خور العمية.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت رويترز عن وزير البحرية الاميركي هانسفورد جونسون قوله إن القوات الاميركية في منطقة الخليج مصابة بالاحباط بسبب بطأ التحركات الدبلوماسية، لكنها ستكون جاهزة لخوض الحرب في حال صدور الاوامر بذلك.
وقالت اسوشيتيدبرس إن استطلاعا جديدا للرأي أظهر أن التأييد للعمل العسكري ضد العراق بين الاميركيين مازال قويا، لكن عدد الذين يرون أن الولايات المتحدة لاتحظى بتأييد دولي كاف لحد الآن هو في تزايد.

- أوردت رويترز أن الرئيس الفرنسي جاك شيراك جدد التأكيد اليوم الجمعة على رأيه الذي يتمثل في أنه سيكون من السابق لأوانه خوض حرب ضد العراق، وأن عمليات التفتيش على الاسلحة يمكن ان تؤدي الى حل سلمي للازمة.وقال شيراك في مؤتمر صحفي في نهاية اجتماع قمة مع زعماء افارقة "في ضوء الاوضاع الحالية فان كل شيء يشير الى حقيقة أن الهدف يمكن ان يتحقق بالسبل السلمية أي من خلال عمليات التفتيش وليس بالوسائل العسكرية "- بحسب تعبيره.
وأظهرأستطلاع للرأي نشر اليوم أن أكثر من ثمانية من أصل عشرة من الفرنسيين يعارضون هجوما عسكريا ضد العراق – بحسب مانقلت وكالة الصحافة الالمانية.

- وذكرت فرانس برس أن زعيمة المعارضة الالمانية انجيلا ميركل ستتوجه في الاسبوع المقبل الى الولايات المتحدة للقاء بكبار المسؤولين الاميركيين، وسط خلاف جديد بينها وبين الحكومة الالمانية حول التعامل مع الازمة العراقية.
ونقلت فرانس برس عن نائبة رئيس الوزراء في ايرلندا إشارتها الى أن الازمة المحيطة بالعراق قد أستغلت لأثارة المشاعر المناوئة للولايات المتحدة في البلاد، وأن الانشقاق بين أوروبا والولايات المتحدة ليس من مصلحة الجميع.

- ومن بغداد، أوردت اسوشيتيدبرس أن نصف العاملين في البرنامج الانساني التابع للامم المتحدة قد غادروا العراق خلال الاسبوعين الماضيين، بهدف جعل عملية الإخلاء المحتملة أكثر سهولة في حالة وقوع الحرب.

- وقالت رويترز نقلا عن مصادر في الصناعة النفطية إن العراق يقوم بتهريب شحنات ضخمة من نفطه الخام عن طريق ميناء خور العمية، في خرق ناجح للعقوبات الاقتصادية التي تفرضها الامم المتحدة على بغداد.

- وأفادت رويترز أن مصر، أكثر الدول العربية سكانا، أخذت ُتعدُ الناس لحرب تقودها الولايات المتحدة ضد العراق، بنشرها لفكرة أن بغداد وليست واشنطن هي المُلامة على هذا الهجوم – بحسب ما نقلت وكالة الانباء عن دبلوماسيين ومحللين.

على صلة

XS
SM
MD
LG