روابط للدخول

الملف الثالث: الجهود الروسية لإيجاد حل سلمي للقضية العراقية


تجري موسكو حالياً اتصالات دولية مكثفة وعلى شتى المستويات من أجل مناقشة القضية العراقية ومحاولة إيجاد حل سلمي لها. التفصيلات مع (ميخائيل ألاندرينكو) الذي حاور ثلاثة خبراء روس.

تواصل موسكو اتصالات مكثفة حاليا من اجل ايجاد حل للقضية العراقية. فقد اجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الايطالي سيلفيو بيرلوسكوني مكالمة هاتفية يوم امس لمناقشة الازمة العراقية، بين امور اخرى. ويصل الى موسكو اليوم وزير الخارجية الهندي Yashwant Sinha ونظيرته الاسبانية Ana Palacio، وستتطرق المباحثات المنفصلة التي سيجريانها في موسكو الى الازمة العراقية ايضا.

من المعروف ان اسبانيا، الى جانب ايطاليا وبريطانيا، من اوثق حلفاء اميركا فيما يخص القضية العراقية. اما المانيا وفرنسا فما زالتا تعارضان عملا عسكريا ضد العراق.

اتصلنا بثلاثة خبراء روس لمعرفة رأيهم في امكانية اقتراب الموقف الاوروبي من الموقف الاميركي من القضية العراقية، ودور روسيا في اقناع الاطراف المتورطة في الازمة العراقية بالتوصل الى حل سلمي، واحتمال استخدام موسكو حق النقض الفيتو اثناء تصويت مجلس الامن على قرار ثان حول العراق.

في البداية سألناهم عن تقارب محتمل بين الموقفين الاوروبي والاميركي من معالجة الازمة العراقية. وفي معرض الرد اعتبر المحلل السياسي ومدير مركز الأبحاث في مجال حقوق الإنسان (قسطنطين ترويفتسيف) اعتبر انه ليست فقط اوروبا التي تحاول التقارب من الولايات المتحدة بل الولايات المتحدة تحاول التقارب من الموقف الاوروبي بشأن القضية العراقية:

(تعليق)

وذهبت المحللة وكبيرة المراسلين الاجانب في صحيفة (فريميا نوفوستيه) الصادرة في موسكو يلينا سوبونينا إلى ان اوروبا ليست موحدة الآن، مشيرة الى ان الدول الاشتراكية السابقة تؤيد الموقف الاميركي اكثر مما يسمى بالدول الاوروبية القديمة:

(تعليق)

أما نائب مدير معهد الدراسات الشرقية الاستاذ فلاديمير ايسايف فقد اعتبر ان موقف اوروبا بعيد عن موقف الولايات المتحدة:

(تعليق)

كما سألنا الخبراء الثلاثة عما اذا كان هناك شيء يمكن ان يوقف الولايات المتحدة عن عزمها على توجيه ضربة عسكرية الى العراق. فلم يستبعد ترويفتسيف ان تعدل الولايات المتحدة عن عزمها هذا في حال حققت بغداد مطالب مجلس الامن:

(تعليق)

اما ايسايف فقد شكك في ان تسحب الولايات المتحدة قواتها من الخليج بعد التكاليف التي انفقتها واشنطن على حشدها في المنطقة:

(تعليق)

واذ سئل عما اذا كان لروسيا دور في اقناع الاطراف المعنية بالتوصل الى حل سلمي، رد ترويفتسيف ايجابا وأوضح قائلا.

(تعليق)

وقالت سوبونينا ان روسيا لا تريد الحرب وتعارض الحرب ليس حبا للرئيس العراقي صدام حسين لكن في مسعى الى الحفاظ على النظام العالمي القديم.

(تعليق)

وعن الموضوع نفسه رأى ايسايف انه ليس في وسع روسيا ان تؤثر في الموقف الاميركي:

(تعليق)

سؤالنا الاخير الى الخبراء الروس كان عن احتمال ان تستخدم روسيا حق النقض/الفيتو اثناء التصويت في مجلس الامن على قرار ثان حول العراق. مدير مركز الأبحاث في مجال حقوق الإنسان قسطنطين ترويفتسيف اعرب عن شكه في ان تلتجئ روسيا الى هذا الحق:

(تعليق)

واعتبرت يلينا سوبونينا المحللة وكبيرة المراسلين الاجانب في صحيفة (فريميا نوفوستيه) الصادرة في موسكو، ان ليس هناك ضرورة حتى الآن لاستخدام حق الفيتو، ولكن اذا ظهرت هذه الحاجة فستدخل موسكو في مفاوضات مع باريس.

(تعليق)

وافترض نائب مدير معهد الدراسات الشرقية فلاديمير ايسايف هو الآخر الا تستخدم روسيا حق الفيتو:

(تعليق)

على صلة

XS
SM
MD
LG