روابط للدخول

القمة الثلاثية في شرم الشيخ بلورت تصوراً لمواكبة أزمة العراق / استياء تركي من تفضيل العرب معالجة الازمة العراقية قوميا


طابت اوقاتكم مستمعي الكرام.. ابرزت اغلب الصحف العربية الصادرة اليوم، اجواء التحركات الدبلوماسية الاوروبية والعربية، التي تهدف الى استبعاد خيار الحرب في التعامل مع المسألة العراقية، وكذلك لقاءات رئيسي فرق المفتشين الدوليين بليكس والبرادعي مع مسؤولين عراقيين في بغداد.

ونبدأ مستمعينا الكرام، عرضنا لصحف اليوم بقراءة سريعة لابرز العناوين ذات الصلة بالشأن العراق:
- تنازلات عراقية، وروسيا تنضم الى التمرد الفرنسي – الالماني.
- القمة الثلاثية في شرم الشيخ بلورت تصوراً لمواكبة أزمة العراق، ومقترح امام الرئيس المصري للذهاب الى بغداد، واقناع صدام بالحل.
- وزير الخارجية العراقي يقوم بزيارة مفاجئه الى ايران.

ومن العناوين ايضا:
- مبارك لا ضغوط اميركية لتأجيل القمة ومنع الحرب ليس بيد العرب.
- رحاب طه، العالمة العراقية، المطلوبة للاستجواب، تقول إن من حق العراق امتلاك اسلحة بيولوجية.
- واستياء تركي من تفضيل العرب معالجة الازمة العراقية قوميا.

--- فاصل ---

نقلت صحيفة الحياة، عن مصادر ديبلوماسية غربية، أن الباب لم يغلق نهائياً أمام المحاولات لإقناع الولايات المتحدة بصرف النظر عن شن حرب لإطاحة النظام العراقي.
وابلغت المصادر صحيفة الحياة، بأن هذه المحاولات، التي خطط لها ريتشارد بيرل منسق السياسات الدفاعية لدى البنتاكون، مرهونة باقتناع فرنسا والمانيا والدول العربية الأساسية بـأن أي مشروع جدي لتفادي الحرب يجب أن يرتكز إلى سيناريو يضمن تنحي الرئيس صدام حسين، وهو الحد الأدنى الذي تشترطه الإدارة الأميركية للامتناع عن مهاجمة العراق.

--- فاصل ---

أشارت صحيفة الشرق الاوسط في افتتاحيتها هذا اليوم، الى أهمية انعاد مؤتمر قمة عربية تعالج الوضع المتأزم بسبب اختلاف المواقف بشأن المسألة العراقية.
وتضيف الشرق الاوسط في افتتاحيتها، ان على الدول العربية ان تذهب الى هذه القمة، وقد أعدت نفسها لتقديم تصورات واقعية لكيفية تجنيب المنطقة خطر الحرب، والخروج على العالم بمبادرة سياسية واقعية ومنطقية وفعالة، حسب تعبير الصحيفة.

وعن الموقف العربي ايضا، كتب عبد الوهاب بدر خان في صحيفة الحياة، مقالا بعنوان العرب في الوقت الضائع، ذكر فيه ان العالم العربي منقسم الى قسمين فيما يتعلق بالموقف من المسألة العراقية.
فهناك، حسب قول الكاتب، من غـلـب مصلحته على أي اعتبار مستسهلاً القول بعدم وجود خيارات اخرى لديه. بينما انشغل القسم الاخر، بتخفيف تداعيات ضرب العراق عليه.

ويلفت بدر خان الى ان المواقف الرسمية تجاهلت الرأي العام العربي الرافض للتدخل العسكري في العراق، وتركت خيوط الحرب تنسج امهامها وكأن الحكومات العربية غير معنية بالامر.

وفي سياق المواقف العربية ايضا كتب مطاع صفدي في صحيفة القدس العربي، ان الفكر العربي لم يعد قادرا الا على انتاج اساليب التهرب من المواجهة، وينتقد الكاتب ما اسماه بتناقضات المواقف العربية، التي تمارس الضغط على الجانب العراقي وحدة، بدلا من اعلان رفضها بشجاعة للحرب الاميركية ضد العراق.
عن هذا الموضوع كتب ايضا عرفان نظام الدين في صحيفة الحياة، فائلا إنه لم يبق سوى امل ضعيف بأن يحاول العرب، ايجاد حل ما يمنع نشوب الحرب، لكن الوقت حسب قول الكاتب يمر بسرعة خاطفة، تذوب معها الآمال وتتلاشى.

مستمعينا الكرام، مراسلو الاذاعة في بعض العواصم العربية، تابعوا معنا الشأن العراقي في صحف محلية، هذا اولا مراسلنا في عمان، حازم مبيضين، يعرض لشؤون عراقية كما تناولتها صحف اردنية صادرة اليوم.

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

تحت عنوان هل هناك مبادرة لمنع الحرب، كتب عبد الزهرة الركابي في صحفية الزمان عن المبادرة الالمانية الفرنسية، لمنع وقوع الحرب ضد العراق.
وينقل الركابي عن مصادر صحفية في ميونخ، ان نقاط الارتكاز في الأفكار الألمانية الفرنسية تتضمن الإبقاء علي نظام الحكم الحالي بما فيه رأسه صدام حسين، على ان يتم ارسال قوات دولية، تتمتع بصلاحيات واسعة، الى العراق، تشرف على تنفيذ جميع القرارات الدولية.

--- فاصل ---

نشرت صحيفة الزمان، تصريحات ادلى بها المتحدث باسم الأمين العام لحزب الله حاجي محمد، للصحيفة، اشار فيها أن قيادة الحزب تواصل اجتماعها لبحث تفاصيل المبادرة التي أعلنها أمين عام الحزب حسين نصر الله بشأن اجراء مصالحة داخلية في العراق. وقال حاجي محمد إن تفاصيل المبادرة سوف يتم اعلانها بعد ان تنهي القيادة اجتماعاتها حول الموضوع.
وفي هذا السياق كتب احمد الربعي في صحيفة الشرق الاوسط عن استغرابه من المبادرة التي طرحها الشيخ حسن نصر الله امين عام حزب الله اللبناني، الذي دعا الى المصالحة مع النظام العراقي.
ويورد الربعي في مقاله العديد من الكوارث، حسب تعبيره، التي تسبب بها النظام العراقي، لاهله وجيرانه، ويتساءل الربعي بعد ذلك هل من المطلوب ان ندافع او ندعو للمصالحة مع كل قاتل محترف، تحت شعار انه عربي ومعاد للولايات المتحدة.

--- فاصل ---

نتوقف مستمعينا الكرام بعض الوقت في بيروت مع مراسلنا على الرماحي، الذي تابع الشأن العراقي في صحف لبنانية صادرة اليوم.

(تقرير بيروت)

--- فاصل ---

بعد صدام: نفط أم ديموقراطية؟ تحت هذا العنوان كتب سلامة نعمات في صحيفة الحياة، متسائلا ان كان يمكن التوفيق بين السيطرة على النفط، بعد اطاحة النظام العراقي، واجراء تحول ديموقراطي في المنطقة؟
الجواب حسب رأي الكاتب انه لا يمكن تحقيق الهدفين معا، ذلك لان السيطرة على النفط تتناقض مع فكرة الديمقراطية التي يمكن ان تأتي بأنظمة لا يمكن ضمان انسجامها مع المصالح الاقتصادية الاميركية، لهذا يرى نعمات ان كلام واشنطن عن ضرورة الديموقراطية في الشرق الأوسط يظل محصوراً في اطار وزارة الخارجية، خدمة للعلاقات العامة، ليس إلا.

--- فاصل ---

ونصل مستمعينا الكرام في متابعتنا الصحفية الى الكويت، حيث اعد مراسلنا سعد المحمد عرضا للشأن العراقي في صحف كويتية صادرة اليوم.

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

ونختم مستمعينا الكرام، جولتنا على صحف اليوم، في القاهرة، مع مراسلنا احمد رجب.

(تقرير القاهرة)

على صلة

XS
SM
MD
LG