روابط للدخول

الجهود الأميركية لحل قضية السلاح النووي لكوريا الشمالية دبلوماسياً


بثت وكالات أنباء عالمية تقارير عن الجهود التي تبذلها واشنطن من أجل حل قضية السلاح النووي لكوريا الشمالية بالطرق الدبلوماسية. التفاصيل مع (ميخائيل ألاندرينكو) الذي يعرض لهذه التقارير، ويتحدث مع خبير روسي في مقابلة طرح عليه فيها السؤال التالي: لماذا تختلف معاملة الولايات المتحدة لكوريا الشمالية من معاملتها للعراق؟

صرح مساعد وزير الخارجية الاميركي James Kelly الذي يزور كوريا الجنوبية حاليا، بان واشنطن جاهزة لمساعدة كوريا الشمالية في معالجة نقص مواردها للوقود، اذا تخلت بيونغ يانغ عن برنامجها النووي. وكانت واشنطن اصرت على انها غير مستعدة لاجراء مباحثات حول شروط جديدة لحل للازمة مع كوريا الشمالية، الا ان تصريح Kelly يبدو اغراءً لبيونغ يانغ، بحسبما جاء في تحليل لوكالة رويترز للانباء من صول. المسؤول الاميركي لمّح الى ان حل قضية البرنامج النووي لكوريا الشمالية قد يؤدي الى استثمارات خاصة في اقتصاد الشمال وتقديم مساعدة له في مجال الطاقة. الوكالة اشارت الى ان المهمة التي كُلّف Kelly بتنفيذها، يتصدى لها شعور معادٍ للولايات المتحدة بشدة في كوريا الجنوبية. واعادت رويترز الى الاذهان ان كوريا الشمالية، في الجولة الاخيرة من لعبتها مع الولايات المتحدة طردت مفتشي الامم المتحدة عن الاسلحة. كما انسحبت بيونغ يانغ الاسبوع الماضي من معاهدة عالمية ترمي الى عدم انتشار الاسلحة النووية، قائلة انها حرة في استئناف تجارب الصواريخ. الى ذلك، هددت كوريا الشمالية في العطلة الاسبوعية الماضية باغراق الولايات المتحدة في "بحر من النار". وردا على هذه التصريحات، قال Kelly انها "مخيبة للامل بعض الشيء". وفي غضون ذلك، دعا Bill Richardson المندوب الاميركي السابق لدى الامم المتحدة الذي التقى دبلوماسيين كوريين شماليين في ولاية نيو مكسيكو في عطلة نهاية الاسبوع الماضي، دعا الادارة الاميركية الى مفاتحة بيونغ يانغ بغية نزع فتيل الازمة النووية. وفي الوقت نفسه، فان كوريا الشمالية ناشدت الكوريين الجنوبيين للانضمام الى الصراع ضد الولايات المتحدة. يُذكر ان 37 الف جندي اميركي يرابطون في الجنوب دفاعا عنه من أي هجوم شمالي. ونقلت الوكالة عن Keum Dae-ki من شركة Dongwon Securities في صول انه رغم الجهود الدبلوماسية الراهنة، لكن من المستحيل حل قضية بيونغ يانغ النووية خلال شهر او شهرين لان كوريا الشمالية - كما يبدو - تتخذ موقفا متشددا.

--- فاصل ---

كما اعتبرت وكالة اسوشييتيد بريس للانباء في تقرير من صول ان Kelly عرض على كوريا الشمالية "جزرة" بحديثه عن مساعدات مستقبلية في حال تخليها عن البرنامج النووي. يُذكر ان الولايات المتحدة اعلنت في تشرين الاول الماضي ان كوريا الشمالية كانت اعترفت بالعمل على برنامج نووي. لكن بيونع يانغ صرحت الاحد الماضي بانها لم تقم بمثل هذا الاعتراف. وكالة Yonhap الكورية الجنوبية الرسمية نقلت عن صحيفة Roning Sinmun الكورية الجنوبية ان المزاعم باعتراف بيونغ يانغ بالعمل على صنع اسلحة نووية ليس الا ابتكارا خلقته الولايات المتحدة بنوايا شريرة، حسبما جاء في الصحيفة. وكالة اسوشييتيد بريس اشارت الى ان Kelly وصل الى كوريا الجنوبية الاحد الماضي والتقى الرئيس المنتخب Roh Moo-hyun الذي يرى ان الدبلوماسية هي الوسيلة الوحيدة لحل القضية.

وفي تقرير آخر لاسوشييتيد بريس من صول، نسبت الوكالة الى Danielle Pletka من معهد الاعمال الاميركي في واشنطن، ان كوريا الشمالية تلعب لعبتها بذكاء فائق لان الولايات المتحدة حاليا تهتمّ بعدة قضايا في الوقت نفسه. Pletka اضافت ان بيونغ يانغ تعمل كل شيء من اجل تعقيد الامور.

--- فاصل ---

اتصلنا بالمحلل السياسي الروسي ومدير مركز الأبحاث في مجال حقوق الإنسان في موسكو قسطنطين ترويفتسيف وسألناه -- لماذا تعالج الولايات المتحدة قضية كوريا الشمالية بشكل مختلف عن معالجتها للقضية العراقية؟

(تعليق قسطنطين ترويفتسيف)

على صلة

XS
SM
MD
LG