روابط للدخول

بوش يلتقي زعماء المعارضة العراقية / محادثات روسية يابانية في موسكو


- نقلت رويترز عن البيت الابيض قوله إن الرئيس الامريكي جورج دبليو بوش سيجتمع اليوم الجمعة مع زعماء المعارضة العراقية لبحث الخطط بشأن العراق بعد الحرب المحتملة. - ألتقى اليوم في موسكو، رئيس الوزراء الياباني جونشيرو كويزومي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، للبحث في قرار كوريا الشمالية الانسحاب من معاهدة حظر أنتشارالاسلحة النووية. - قامت القوات الاسرائيلية هذا اليوم بتدمير المنزل الذي كانت تعيش فيه دارين أبو عايشه الانتحارية الفلسطينية.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت رويترز عن البيت الابيض قوله إن الرئيس الامريكي جورج دبليو بوش سيجتمع اليوم الجمعة مع زعماء المعارضة العراقية لبحث الخطط بشأن العراق بعد الحرب المحتملة.
وأضاف المتحدث بأسم البيت الابيض آري فلايشر إن الرئيس بوش يريد التحدث مع زعماء المعارضة عن آماله وأحلامه بشأن مستقبل عراق حر يكون موحدا وديمقراطيا.
وأفاد فلايشر بأن اللقاء مع زعماء ما وصفه "بالمجتمع العراقي الحر" سيتم في المكتب البيضاوي بالبيت الابيض.
وذكر مسؤول في الادارة الاميركية أن الاجتماع لن يركز على التخطيط العسكري لغزو محتمل للاطاحة بالرئيس صدام حسين، وأنما سيطلب بوش آراء عن مستقبل العراق وعن إصلاح العراق - بحسب ماذكرت رويترز.

- على صعيد آخر، نقلت اسوشيتيدبرس عن عضوين بارزين من أعضاء الكونغرس إشارتهما الى قيام الولايات المتحدة، على ما يبدو، بتزويد المفتشين عن الاسلحة العراقية بكمية مناسبة من المعلومات حول أماكن أسلحة الدمار الشامل العراقية. وكالة الانباء قالت إن السناتور بات روبرتس الرئيس المحتمل للجنة المخابرات التابعة لمجلس الشيوخ، والنائبة جين هارمان من لجنة المخابرات التابعة لمجلس النواب، أفادا بأن المسؤولين الاميركيين يحاولون تقديم المساعدة للمفتشين من دون الكشف عن مصادر المعلومات أو الطرق المستخدمة للتوصل اليها.

- وفي سياق ذي صلة، نقلت رويترز عن مسؤولين في سلاح مشاة البحرية الامريكية اليوم الجمعة أن البنتاغون أمر سبعة الآف من أفراد مشاة البحرية بالاستعداد للتوجه الى الخليج الى جانب قوات أمريكية أخرى وأسلحة في تعبئة عسكرية ضخمة إستعدادا لحرب محتملة مع العراق.

- تواصلت ردود الفعل الدولية على إعلان كوريا الشمالية الانسحاب من معاهدة حظر أنتشار الاسلحة النووية. وقد عقد مجلس الأمن القومي في كوريا الجنوبية هذا اليوم إجتماعا طارئا للنظر في قرار كوريا الشمالية.
وصرح الرئيس الكوري الجنوبي كيم داي جونغ بأن القرار الذي أتخذته بيونغ يانغ قد فاقم الازمة في شبه الجزيرة الكورية، لكنه أشار الى ضرورة حل الازمة بشكل سلمي من خلال الجهود الدبلوماسية والحوار بين الكوريتين.
وطالب رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي الذي يقوم بزيارة الى موسكو – طالب بيونغ يانغ بالرجوع عن قرارها. كما أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها هي الأخرى، وحثت كوريا الشمالية على الالتزام بالمعاهدة.
الى هذا، أستنكر وزير الخارجية الفرنسية دومينيك دو فليبان الخطوة التي أتخذتها كوريا الشمالية، وأكد – أثناء وجوده في شنغهاي على الحاجة الى المزيد من الجهود الدولية لنزع فتيل الازمة.
وقد أعلنت كوريا الشمالية الانسحاب من معاهدة حظر أنتشار الاسلحة النووية، وقالت وكالة الانباء المركزية الكورية إن كوريا لاتنوي تطوير أسلحة نووية، بل تسعى الى تحرير نفسها من الالتزامات التي تترتب عليها تجاه الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
من جهته، صرح سفير كوريا الشمالية لدى الامم المتحدة بأن بلاده أجبرت على الانسحاب من المعاهدة بسبب عداوة الولايات المتحدة.

- ألتقى اليوم في موسكو، رئيس الوزراء الياباني جونشيرو كويزومي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وصرح كويزومي، قبل وقت قليل من الاجتماع، بأنه سيناقش بشكل مستفيض مع بوتين، قرار كوريا الشمالية الانسحاب من معاهدة حظر أنتشارالاسلحة النووية. وكان كويزومي أعلن أمس، عند وصوله الى موسكو، أن روسيا يمكن أن تلعب دورا رئيسا في حل الخلاف القائم.
وزار رئيس الوزراء الياباني، اليوم، المسرح الذي وقعت فيه عملية أحتجاز الرهائن، في شهرتشرين أول الماضي، من قبل الانفصاليين الشيشانيين.
الزعيمان الروسي والياباني قالا إن البلدين سيوقعان على معاهدة سلام بأسرع وقت ممكن.
من ناحية أخرى، أفاد المبعوث الشيشاني أحمد زكاييف، الذي تتهمه موسكو بالضلوع في أعمال إرهابية، بأنه كان على أتصال منتظم بعدد من المسؤولين الروس السابقين، حتى أثناء أنتظاره أحتمال قيام بريطانيا بتسليمه الى روسيا.

- قامت القوات الاسرائيلية هذا اليوم بتدمير المنزل الذي كانت تعيش فيه دارين أبو عايشه الانتحارية الفلسطينية. القوات أخلت المنزل الذي يقع في قرية بيت وازن بالقرب من مدينة نابلس في الضفة الغربية من ساكنيه، وأستخدمت الديناميت لتفجيره. وكانت أبو عايشه فجّرت نفسها في نقطة تفتيش عسكرية في شباط الماضي ما أدى الى جرح ثلاثة من رجال الشرطة.
وتدعي اسرائيل أن هدم المنازل يعد رادعا للذين ينوون القيام بعمليات أنتحارية لأنه يؤثر على عوائلهم، لكن المعارضين لهذه السياسة يرون فيها أنتهاكا لحقوق الانسان ونوعا من أنواع العقاب الجماعي.
وقامت القوات الاسرائيلية هذا اليوم بإغلاق مكاتب الاتصال العسكرية التي تديرها قوات الامن الفلسطيني في مدن طول كرم وقلقيلية ونابلس. وأجبر الجنود الاسرائيليون قوات الامن الفلسطيني على ترك المكاتب بعد مصادرة أسلحتهم. وصرح المتحدث بأسم الجيش الاسرائيلي أن مكاتب الاتصال ما عادت تقوم بالتعاون الامني مع أسرائيل.

على صلة

XS
SM
MD
LG