روابط للدخول

البرادعي وبليكس يتوجهان إلى العراق قريباً / الصين تدعو الى حل دبلوماسي للشأن العراقي


- أعلن الناطق بإسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن محمد البرادعي وهانز بليكس سيزوران العراق في فترة تقع بين الأسبوع الثاني والأسبوع الثالث من شهر كانون الثاني. - صوّت مجلس الأمن، على قرار بتوسيع قائمة البضائع المدنية التي لا يُسمح للعراق باستيرادها دون موافقة من الأمم المتحدة. - دعت الصين الى حل دبلوماسي للشأن العراقي في رسالة وجهها وزير الخارجية الصيني تانغ زيخوانغ اليوم الثلاثاء بمناسبة حلول العام الجديد.

تفاصيل الأنباء..

- أعلن إوين بوكانان الناطق بإسم الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي ورئيس طاقم التفتيش عن الأسلحة هانز بليكس سيزوران العراق في فترة تقع بين الأسبوع الثاني والأسبوع الثالث من شهر كانون الثاني، أي قبل أن يقدم هانز بليكس تقريره الى مجلس الأمن في السابع والعشرين من شهر كانون الثاني المقبل.
وكان العراق وجه دعوة اليوم الى رئيس طاقم التفتيش عن الأسلحة هانز بليكس، لإجراء محادثات في بغداد في شهر كانون الثاني، بحسب ما نقلته وكالة فرانس برس عن وكالة الأنباء العراقية.
وذكرت الوكالة العراقية أن الفريق عامر السعدي أحد كبار مستشاري الرئيس العراقي صدام حسين بعث برسالة الى بليكس مقترحاً مجيئه الى العراق لبحث التعاون بين الجانبين.

- صوّت مجلس الأمن، على قرار بتوسيع قائمة البضائع المدنية التي لا يُسمح للعراق باستيرادها دون موافقة من الأمم المتحدة، وتشمل القائمة مواداً كيماوية وأدوية ومعدات إلكترونية وأدوات ميكانيكية وقوارب وسيارات.
هذا وقد امتنعت سوريا وروسيا عن التصويت على القرار الذي اقترحته الولايات المتحدة.

- دعت الصين الى حل دبلوماسي للشأن العراقي في رسالة وجهها وزير الخارجية الصيني تانغ زيخوانغ اليوم الثلاثاء بمناسبة حلول العام الجديد، أكد فيها على ضرورة فسح المجال لمفتشين من بلدان مختلفة يعملون في العراق بمواصلة عملهم، والسماح لهم بإعلان ما يتوصلون إليه من نتيجة ورأي، وحل في إطار الأمم المتحدة من خلال وسائل سياسية ودبلوماسية.

- قال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان في تصريح أدلى به الى إذاعة الجيش الإسرائيلي، إن أي تحرك عسكري ضد العراق لن يكون مُبرراً، وأشار أنان الى تعاون العراق مع مفتشي الأسلحة، مضيفاً أنه لا يرى أية حجة لاتخاذ إجراء عسكري الآن.

- وفي خبر من بغداد بثته وكالة الأنباء الفرنسية، قام مفتشو الأسلحة بزيارة ثماني مواقع يشتبه في أنها تقوم بأنشطة محظورة اليوم الثلاثاء، وتمت عمليات التفتيش في مدينة بغداد وضواحيها ومناطق أخرى في العراق، وفقاً لما صرح به هيرو أويكي الناطق بإسم طاقم التفتيش.
الى ذلك قال رئيس هيئة الرقابة العراقية اللواء حسام محمد أمين، إن بغداد تطلب ضمانات تتعلق بشهادات العلماء العراقيين الذين يقوم مفتشو الأسلحة الدوليون باستجوابهم.

- ذكرت قيادة قوات الوسط الأميركية، أن طائرات أميركية وبريطانية قصفت، مساء أمس، مراكز اتصال ومنظومة رادار متحرك، في ثلاث محافظات في جنوب العراق.
وقالت القيادة، في بيان لها، إن التحالف قصف مراكز الاتصال هذه بعد دخول طائرات عسكرية عراقية في منطقة الحظر الجوي الجنوبية.

- جاء في خبر رياضي بثته وكالة فرانس برس للأنباء أن أبطال العراق في الملاكمة يأملون أن يحققوا نتائج جيدة بالرغم من تأثير العقوبات الاقتصادية على الملاكمين بشكل سلبي.
ونقلت الوكالة عن مدرب الفريق العراقي فاروق جنجون، أن الملاكمين يحتاجون الى فيتامينات ومواد غذائية خاصة، لكي يتمتعوا بلياقة مناسبة ويكونوا آهلين لخوض بطولات، علماً أن الملاكمين العراقيين كانوا حققوا نتائج هامة على مستوى العالم العربي، وشاركوا في بطولات عالمية أحرزوا فيها أوسمة وجوائز في السابق، بحسب ما ورد في الخبر الذي بثته وكالة الأخبار الفرنسية.

على صلة

XS
SM
MD
LG