روابط للدخول

انتخابات رئاسية في مونتينيغرو / إسرائيل ترحب بتأجيل واشنطن لتبني خطة سلام


- أعلن رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة، الجنرال Richard Myers، بأن القوات الأميركية مستعدة للتحرك العسكري الفوري ضد العراق دون تأثير ذلك على مطاردة المتطرفين في أفغانستان. - تستعد جمهورية Montenegro للتصويت غدا الأحد في انتخابات رئاسية لا يواجه فيها رئيس وزرائها السابق Filip Vujanovic سوى معارضة قليلة في مسعاه إلى رئاسة الجمهورية. - رحبت إسرائيل اليوم بتحرك الولايات المتحدة نحو تأجيل تبني خطة سلام، وبنقضها مشروع قرار في مجلس الأمن يندد بإسرائيل.

تفاصيل الأنباء..

- نسبت وكالة فرانس بريس للأنباء إلى رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة، الجنرال Richard Myers، إعلانه أمام الصحافيين في قاعدة Bagram الجوية الرئيسية في أفغانستان، بأن القوات الأميركية مستعدة للتحرك العسكري الفوري ضد العراق دون تأثير ذلك على مطاردة المتطرفين في أفغانستان. وأضاف Myers أن بلاده ملتزمة بتعهداتها للعراق، ونحن جاهزون للإيفاء بهذه الالتزامات في أي وقت – حسب تعبيره.
وأكد الجنرال الأميركي على أن الولايات المتحدة قادرة بالتأكيد على خوض حرب على جبهتين، ولكن الأرجح هو أنها لن تواجه هذا الاحتمال بمردها، موضحا أن أميركا – في حال نشوب حرب في العراق – ستتمكن من الحفاظ على التزاماتها في أفغانستان، مع تمتعها بدعم دولي في كل من العراق وأفغانستان.

- من جهة أخرى، أجرت السعودية اليوم تجربة على نظام صفارات الإنذار في كافة أرجاء البلاد، وسط قلق متزايد من أن الولايات المتحدة تستعد لمهاجمة العراق المجاور.
ونسبت وكالة فرانس بريس إلى مسؤولين في أجهزة الدفاع المدني السعودية أن صفارات الإنذار أطلقت ثلاث مرات ظهر اليوم للتأكد من سلامتها وصلاحيتها للعمل، ولكن هؤلاء المسؤولين استبعدوا في الوقت ذاته الربط بين هذه التجربة واحتمال شن الولايات المتحدة حربا محتملة ضد العراق.
وقالت الوكالة أيضا عن Mohsen Rezai – أحد كبار أعضاء مجلس مصلحة تشخيص النظام في إيران والقائد السابق للحرس الثوري الإيراني إبان حرب بلاده مع العراق – قوله إن الولايات ستخطط لشن هجوم على إيران بعد انتهائها من معالجة موضوع العراق.
وتوقع المسؤول الإيراني وقوع ما أسماه بحدث رئيسي في المنطقة، ووف تسعى الولايات المتحدة – إن عاجلا أم آجلا – إلى القيام بعمل مماثل في إيران – حسب تعبير Mohsen Rezai.

- يبدأ اليوم قادة دول مجلس التعاون الخليجي لقاء قمة في العاصمة القطرية، الدوحة، وسط مخاوف من أن حربا تقودها الولايات المتحدة ضد العراق ستزعزع استقرار منطقة الخليج.
ومن المقرر أن يركز لقاء دول مجلس التهاون – وهي السعودية والإمارت العربية المتحدة والكويت وقطر والبحرين وعمان – على اتفاق للوحدة الجمركية في المنطقة، وليس من المتوقع أن يسفر عن أية مبادرات جديدة حول العراق.
يذكر أن عددا من دول مجلس التعاون تستضيف منشآت عسكرية قد تستخدم كنقاط انطلاق لأية ضربة تقودها الولايات المتحدة ضد العراق، وهو الاحتمال الذي سيثير القلق في هذه المنطقة الغنية بالنفط.
وكان وزير النفط القطري (عبد اله بن حمد العطية) صرح اليوم أن حربا في العراق ستدفع أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) إلى اتخاذ قرارات جديدة حول حصص الإنتاج.

- تستعد جمهورية Montenegro للتصويت غدا الأحد في انتخابات رئاسية لا يواجه فيها رئيس وزرائها السابق Filip Vujanovic سوى معارضة قليلة في مسعاه إلى رئاسة الجمهورية.
ويتمتع Vujanovic بتأييد رئيس الوزراء الجديد Milo Djukanovic، الذي استقال الشهر الماضي من منصب رئيس الجمهورية من أجل العودة إلى رئاسة الوزراء.
وتأتي هذه الانتخابات بعد أسابيع قليلة من إلغاء انتخابات مماثلة في جمهورية الصرب – وهي شريكة Montenegro في الاتحاد اليوغوسلافي – نتيجة قلة نسبة الناخبين، ما أثار قلق في Montenegro من احتمال تعرض عملية الاقتراع إلى صعوبات في جذب النسبة المطلوبة من الناخبين، أي 50% من مجموع المؤهلين للإدلاء بأصواتهم.

- رحبت إسرائيل اليوم بتحرك الولايات المتحدة نحو تأجيل تبني خطة سلام، وبنقضها مشروع قرار في مجلس الأمن يندد بإسرائيل.
وكانت مجموعة المفاوضين الدوليين الأربعة – وهم الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة – وافقت أمس الجمعة على دعوة الولايات المتحدة إلى تأجيل تبني ما يسمى بخارطة الطريق نحو السلام، إلى ما بعد الانتخابات في إسرائيل الشهر القادم، ودعا المفاوضون بدلا من ذلك إلى تنفيذ هدنة فورية في المنطقة.
Zalman Shoval – أحد معاوني رئيس الوزراء الإسرائيلي Ariel Sharon رحب اليوم بقرار التأجيل، موضحا أن خارطة الطريق لا معنى لها بمعزل عن تأييد الحكومة الإسرائيلية الجديدة لها.
وكانت القوات الإسرائيلية أقامت حواجز في قطاع غزة اليوم لقطع الطريق الرئيسي المؤدي إلى القطاع، فيما وصفه الجيش الإسرائيلي بإجراء أمني، وذلك في أعقاب مقتل مستوطن يهودي في غزة أمس الجمعة، في حادث ادعت المسؤولية عنه منظمة الجهاد الإسلامي المتطرفة.

على صلة

XS
SM
MD
LG