روابط للدخول

نداء من مثقفين عراقيين إلى المثقفين العرب / كاظم الساهر يعود لجمهوره


- تعريف بالشاعر (باسم المرعبي). - عرض لمكتبة البدرخانيين في دهوك. - نداء من مثقفين عراقيين إلى المثقفين العرب. - حوار مع كاتب القصة والرواية الكردي (غفور صالح عبد الله). - كاظم الساهر يعود لجمهوره.

أصدقائي المستمعين..
طابت أوقاتكم وأهلا بكم في عدد جديد من مجلتنا الأسبوعية التي نتصفح من خلالها نشاطات ثقافية، أقامها مبدعون عراقيون في الداخل والخارج فضلا عن رسائل صوتية من بعض من مراسلينا.

--- فاصل ---

شاعر وبطاقة تعريف..
باسم المرعبي من شعراء النص النثري في العراق وقد ولد في الديوانية. بدأ النشر أواسط السبعينيات. درس المسرح في أكاديمية الفنون الجميلة في بغداد. وقد كتب للمسرح وقد قدم أول عمل له عام 1982 وهو "بيروت تغادرها النجوم" عن الحرب الأهلية اللبنانية. صدرت مجموعته الأولى "العاطل عن الوردة" التي نالت جائزة يوسف الخال للشعر، عام 1988 في لندن. غادر العراق عام 1991 إلى سورية ومن ثم إلى لبنان حيث عمل في الصحافة الثقافية كما في مجلة "الناقد" وملحق "النهار". ترجمت بعض قصائده إلى الإنكليزية والسويدية والفارسية. صدر له: "العاطل عن الوردة" عام 1988، و(3 مجموعات في كتاب واحد هي "العاطل عن الوردة" و "كلمات ثم كلمات" و "صورة الأرض") عام 1997، و"الأرض المرّة" (بيروت 1997) و"سماء بطائر واحد" 1999. يقيم في السويد منذ عام 1994.
المرعبي يرى أن القصيدة لا تظهر للوجود إلا بعد إتلافها لعشرات الكلمات والكثير من الأفكار، ويقول إنها بمزيد من القتل للكلمات تنضج وتتبلور صيغتها النهائية- وان كان ما من نهاية لقصيدة، طالما شاعرها موسوس بهاجس الكمال المستحيل. إذن تحيا القصيدة وتتفرد لغة وافقا كلما أوغلت في دماء ضحاياها من الكلمات والأفكار، والشاعر هنا، هو قاتل ومعذب كلمات لا يرف له جفن، وهو يرى إلى دماء رعاياه من الحروف تضرّج أصابعه. بمزيد من القسوة يمضي ليخط مجده ومجد الكلمة، في الوقت ذاته.

--- فاصل ---

عرض لمكتبة البدرخانيين في دهوك والتفصيلات من سنحاريب يوسف:

(تقرير دهوك)

--- فاصل ---

جاء في نداء من مثقفين عراقيين إلى المثقفين العرب انه تخيِّم على المثقفين العراقيين، مثلما تخيِّمُ على الشعب العراقي بكل أثنياته وطوائفه، غيوم سوداء، منذ أكثر من ثلاثين عاماً، لم تترك العراقيين يتذوقون طعم الحرية بل فرضت عليهم رعشات الحروب الداخلية والخارجية التي أودت بحياة مليوني عراقي، وعوّقت مليوناً آخر، وشردت أكثر من أربعة ملايين عراقي في بلاد الغربة والمعاناة، وجوّعت شعباً بكامله.
وأشار البيان إلى أن العراقيين كانوا يأملون أن يرفع المثقفون العرب أصواتهم محتجين على نزيف الدم العراقي الذي ما يزال ينهمر حتى هذه الساعة، من أجل أن يكونوا وسيلة الصرخة العظيمة لتلك الهمسة العربية التي تتنادى لنا في قصائد شعراء وبيانات مثقفين عرب من مختلف البلدان، كان آخرها صوت مثقفين كويتيين، ومن كتابات أقلام نظيفة، من الشرق العربي ومغربه، لم تدنسها رشاوى وأكاذيب الدكتاتورية الغاشمة التي لا تجيد سوى منطق الدجل والخداع.
وناشد البيان أصحاب الأقلام الحرة والكلمة النزيهة الصادقة، أن يحسوا هموم شعب العراق في الداخل وهموم المنفيين في الغربة والوقوف إلى جانب الحرية والعدالة، والاحتجاج ضد قمع ودكتاتورية السلطة الحاكمة في بغداد.
ولفت البيان إلى أن النظام الدكتاتوري زائل، والدكتاتور زائل، والشعب العراقي باق أبد الدهر مع بقاء النهرين الخالدين، دجلة والفرات، الذي أنهكته سكاكين السلطة وسنابكها ورياح الكذب والافتراء بأقلام الكذابين والمفترين من الذين يسقي مطر المال وقفتهم بباب قصر السلطان الظالم.

--- فاصل ---

مقابلة الأسبوع..
في السليمانية، أجرى مراسلنا سعد عبد القادر، حوارا مع غفور صالح عبد الله وهو أحد كتاب القصة والرواية الكرد تناول فيه واقع الرواية الكردية المعاصرة وحيزها في الأدب الكردي.

(تقرير السليمانية)

--- فاصل غنائي ---

كاظم الساهر يعود لجمهوره..
وصل إلى القاهرة الفنان كاظم الساهر بعد غياب عن الأضواء استمر شهوراً قضاها متنقلاً بين بلدان عربية وأوروبية. وتحدث الساهر إلى صحيفة (الحياة) عبر الهاتف، وأكد أنه دخل الأستوديو فور وصوله إلى القاهرة، لتسجيل أغاني ألبومه الجديد الذي من المتوقّع أن يضم أغاني لعدد من كبار الشعراء في العالم العربي منهم نزار قباني وكريم العراقي وأسعد الغريري ومانع سعيد العتيبة. وكشف أنه اختار أغاني جديدة لأحد الشعراء العرب البارزين، لكنّه يفضل عدم الحديث عنها حتى ينتهي من تلحينها.

المطرب العراقي قال إنه يتناول من خلال الألبوم قضايا إنسانية مرتبطة بمعاناة العرب الراهنة. كما أنه يضم عدداً من الأغاني الرومانسية. أما شكل الموسيقى فيحمل مزجاً بين الموسيقى الحديثة والموسيقى القديمة.
ومن جهة أخرى انتهى الساهر من تلحين اللوحة الأولى من أوبريت غنائيّة مستوحاة من الملحمة السومريّة الشهيرة (جلجامش).
وتتكون الأوبريت التي سيتم عرضها في أقطار عربية عدة، من ست لوحات... وبعد أن ينتهي كاظم الساهر من تلحين الأوبريت سيتم ترشيح المطربين والمطربات الذين سيشتركون في أدائها. وقد التقى الساهر في القاهرة، المخرج المسرحي احمد ذكي للاستفادة من تجربته المسرحية، إذ سبق له أن قدم عرضاً مسرحياً باسم (جلجامش).

--- فاصل ---

(تقرير السليمانية)

--- فاصل ---

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

أعزائي المستمعين هذا ما يسمح به الوقت لنا، أملنا كبير في أن نلتقي معكم مرة أخرى في مثل هذا الوقت من الأسبوع المقبل.

على صلة

XS
SM
MD
LG