روابط للدخول

السويد ستوفر المعونة الانسانية في حال ضرب العراق / خامنئي يؤكد عزم واشنطن على مهاجمة العراق


- نقلت فرانس برس عن رئيس الوزراء السويدي قوله إن السويد ستقوم بتوفير المعونة الانسانية في حالة نشوب حرب مع العراق، وذلك ردا على طلب تقدمت به الولايات المتحدة. - قال المرشد الاعلى آية الله علي خامنئي اليوم في طهران إن واشنطن عازمة على مهاجمة العراق، وإن الدول الاوروبية لم تقدر إلا على تأخير هذا الهجوم لمدة قصيرة. - أكد العراق للهند بأنه سيتعاون مع مفتشي الاسلحة التابعين للامم المتحدة، وسيحاول ثانية طمأنة المجتمع الدولي بأن بغداد لا تمتلك أسلحة دمار شامل.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت فرانس برس عن رئيس الوزراء السويدي قوله إن السويد ستقوم بتوفير المعونة الانسانية في حالة نشوب حرب مع العراق، وذلك ردا على طلب تقدمت به الولايات المتحدة. أما أيسلندا فقد وافقت على تخصيص 3.5 مليون دولار لتأجير طائرات نقل عسكرية، بحسب مانقلت فرانس برس عن مسؤولين حكوميين. وكانت واشنطن طلبت من حوالي 50 دولة بضمنها السويد دعم عمل عسكري ضد العراق عن طريق إرسال القوات أو المعدات أو أية وسائل أخرى، في حال عدم تنفيذ بغداد لالتزاماتها.

- قال المرشد الاعلى آية الله علي خامنئي اليوم في طهران إن واشنطن عازمة على مهاجمة العراق، وإن الدول الاوروبية لم تقدر إلا على تأخير هذا الهجوم لمدة قصيرة. خامنئي أضاف بأن الولايات المتحدة تسعى الى السيطرة على نفط العراق لتغطية نفقات الحرب، والىوضع اليد على أحتياطات النفط، والى السيطرة على موقع أساسي آخر في منطقة الخليج – بحسب تعبيره.

- أشار هيرو أيكي الناطق بإسم الامم المتحدة اليوم الجمعة الى أن المواقع العراقية التي كانت تخضع للمراقبة من قبل لجنة التفتيش السابقة، ستكون هي أول المواقع التي تزورها فرق التفتيش الجديدة التي ستستأنف عملها الاسبوع القادم. ونقلت اسوشيتيد برس عن أيكي إشارته الى الارتباك الذي يعم الحكومة العراقية بسبب قوائم برامج الاسلحة التي يتوجب أن تقدم بعد أسبوعين.

- أكد العراق للهند، التي تعد حليفة له، بأنه سيتعاون مع مفتشي الاسلحة التابعين للامم المتحدة، وسيحاول ثانية طمأنة المجتمع الدولي بأن بغداد لاتمتلك أسلحة دمار شامل. هذه التأكيدات نقلها وزير الاعلام العراقي محمد سعيد الصحاف، الذي يزور الهند، الى وزير الخارجية الهندي ياشوانت سينها.

- تشاورت الولايات المتحدة مع بلغاريا حول إمكانية مشاركتها في الحملة العسكرية ضد العراق - بحسب مانقلت فرانس برس عن ناطق حكومي بلغاري، من دون الافصاح عن الدور الذي ستلعبه صوفيا في هذا الخصوص.

- قالت قيادة القوات الاميركية الوسطى إن الطائرات الاميركية والبريطانية قصفت أمس موقعي رادار في جنوب العراق، وذلك لليوم الثاني على التوالي من ضربات أصابت أول أمس ثلاثة مرافق لأتصالات الدفاع الجوي في جنوب العراق أيضا. وقالت المصادر العسكرية الاميركية بأن الضربات تأتي ردا على قيام الدفاعات العراقية بأطلاق نيرانها على الطائرات التي تراقب منطقتي الحظر الجوي في جنوب العراق وشماله. لكن الناطق العسكري العراقي ذكر أن الطائرات استهدفت منشآت مدنية وخدمية.

على صلة

XS
SM
MD
LG