روابط للدخول

بيرويز مشرف يؤدي القسم الرئاسي / الإفراج عن رئيس المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوري


- أعرب وزير الخارجية الروسي إيغور إيفانوف عن أمله في أن الاستفتاء المقبل في الشيشان سيتبنى دستورا لهذه المنطقة الروسية الانفصالية. - أدى الرئيس الباكستاني بيرويز مشرف القسم الرئاسي اليوم، الأمر الذي يسمح له بالبقاء في مركزه القيادي لمدة خمسة سنوات أخرى. - عيّن الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر العضو القيادي في حزب العدالة والتنمية عبدالله غول رئيسا للوزراء وكلّفه تشكيل حكومة جديدة. - أفرج الرئيس السوري بشّار الأسد عن المعارض البارز رئيس المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوري المحظور رياض الترك.

تفاصيل الأنباء..

- أعرب وزير الخارجية الروسي إيغور إيفانوف عن أمله في أن الاستفتاء المقبل في الشيشان سيتبنى دستورا لهذه المنطقة الروسية الانفصالية. إيفانوف قال بعد مباحثات مع نظيره الفرنسي Dominique de Villepin إن تبني الدستور الشيشاني سيسمح بإجراء انتخابات هناك من شأنها أن "تخلق "قاعدة قانونية لحل مسائل أخرى"، على حد تعبير الوزير الروسي. يُذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين صرّح في وقت سابق من الأسبوع الجاري بأنه لا يعارض حلا سياسيا للقضية الشيشانية.

- أدى الرئيس الباكستاني بيرويز مشرف القسم الرئاسي اليوم، الأمر الذي يسمح له بالبقاء في مركزه القيادي لمدة خمسة سنوات أخرى. المراسم أُجريت في القصر الرئاسي في إسلام آباد. يُذكر أن استفتاءً أُجري في نيسان الماضي على تعديلات دستورية أدى الى بقاء مشرف رئيسا للبلاد للسنوات الخمس المقبلة. الجنرال مشرف احتلّ منصب الرئيس نتيجة انقلاب لم يرافقه سفك في الدماء عام 1999، حيث علّق سريان الدستور وأزاح رئيس الوزراء نواز شريف من منصبه.

- عيّن الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر العضو القيادي في حزب العدالة والتنمية عبدالله غول رئيسا للوزراء وكلّفه تشكيل حكومة جديدة. ومن المتوقع أن يشكل غول أول حكومة أحادية في السنوات الـ 15 الأخيرة، بعدما فاز حزب العدالة والتنمية بالانتخابات البرلمانية الأخيرة في تركيا. لكن زعيم الحزب الفائز رجب طيّب إردوغان لا يستطيع ترأس الحكومة لأنه متهم بالتحريض الإسلامي في التسعينات. غول قال في حديث إلى وسائل الإعلام التركية يوم أمس إن الحكومة الجديدة ستواصل العلاقات مع الغرب. يُذكر أن حزب العدالة والتنمية له جذور إسلامية لكنه يحاول الإبتعاد عن النزعات الإسلامية والاعتناء بالقضايا الاجتماعية.

- أفرج الرئيس السوري بشّار الأسد عن المعارض البارز رئيس المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوري المحظور رياض الترك. وكالة الأنباء السورية الرسمية بثت أن الأسد أمر بتحرير الترك البالغ 74 عاما من العمر والذي يعاني من مرض السكري والضغط ، لأسباب إنسانية، على حد تعبير الوكالة. يُذكر أنه حُكم على الترك بـ30 سنة وراء القضبان بتهمة المحاولة لتغيير الدستور والإساءة إلى سوريا، بعد اعتقاله وتسعة معارضين آخرين العام الماضي. وكان أُلقي القبض على الترك عقب إدلائه بتصريح في مؤتمر مفاده أن سنوات حكم الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد اتسمت بالركود. إلا أن المعارضين التسعة الآخرين ما زالوا في السجن.

- اعتقلت القوات الإسرائيلية عشرات الفلسطينيين المشتبه فيهم في مدينة الخليل عقب معركة يوم أمس أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 12 إسرائيليا. وفي مدينة جنين، قتلت القوات الإسرائيلية عضوا في منظمة الجهاد الإسلامي. أما في نابلس فقد نقلت وكالات الأنباء عن شهود عيان مقتل امرأة عندما أطلقت دبابة إسرائيلية قذيفة على بيتها. كما أطلقت طائرة هليكوبتر إسرائيلية صواريخ على بناية في غزة يُعتقد أنها ورشة أسلحة، الأمر الذي ألحق أضرارا على بيوت مجاورة.

- قال الناشط في مجال حقوق الإنسان في قرغيزستان، Tursunbek Akunov ، إن الشرطة ما تزال تحتجز حوالي 100 متظاهر تم اعتقالهم في العاصمة بيشكيك في اليومين الأخيرين. Akunov ذكر أن الشرطة ألقت القبض عليهم بعدما شارك ما يزيد عن ألف متظاهر في مسيرة احتجاج في اتجاه بيشكيك الخميس الماضي. التظاهرات استمرت يوم أمس الجمعة في مدينة أوش الجنوبية، حيث طالب المشاركون باستقالة الرئيس عسكر أكايف والإفراج عن زعيم المعارضة فيليكس كولوف. الحكومة من جهتها وصفت المحتجّين بأنهم متطرفون يسعون إلى السلطة مهما كلّف الأمر، على حد قولها.

- قال الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر إن بلاده قدّمت لدول أخرى أسبابا لاحتقارها. كارتر البالغ 78 عاما من العمر، صرح بذلك في حديث تلفزيوني أميركي الليلة الماضية، مشيرا إلى أن واشنطن أصبحت متكبرة جدا ومهيمنة جدا ومتمتعة جدا بالاكتفاء الذاتي، على حد تعبيره، مضيفاً أن أميركا تعتقد أنها تستأهل أن تكون أغنى دول العالم وأكثرها نفوذا. كارتر ذكر أن المصالح الأميركية كثيرا ما تقوم على النفط وغيرها من مصادر الطاقة، وتتجاهل دولا فقيرة. يُذكر أن جيمي كارتر من المتوقع أن يتلقى جائزة نوبل للسلام الشهر المقبل.

- اقتحمت القوات الإسرائيلية مدينة الخليل في الضفة الغربية اليوم، عقب كمين فلسطيني أسفر عن مقتل 12 إسرائيليا يوم أمس. في غضون ذلك، التقى وزير الدفاع الإسرائيلي (شاؤول موفاز) رئيس أركان الحرب وغيره من المسؤولين الأمنيين لمناقشة الانتقام للكمين. يُذكر أن حركة الجهاد الإسلامي أعلنت مسؤوليتها عن العملية، مشيرة إلى أن الكمين كان ثأرا لمقتل أحد أعضائها القياديين قبل أسبوع. كما اعتقلت القوات الإسرائيلية صباح اليوم حولي 40 فلسطينيا مشتبها فيهم في مدينة الخليل وشحنتهم إلى حافلات وهم معصوبو العيون، ودمرت بيت أحد المقاتلين.

- أقال الرئيس الأوكراني ليونيد كوتشما الحكومة اليوم، حسبما أفادت المتحدثة باسم الرئيس الأوكراني Olena Hromnytska. Hromnytska أوضحت أن كوتشما فصلAnatoly Kinakh رئيس الحكومة واستبدله بـViktor Yanukovich محافظ منطقة دونيتسك في شرق البلاد. يُذكر أن Yanukovich يُعتبر خلفا محتملا لكوتشما كرئيس للدولة. وأفادت وكالات أنباء بأن نوابا موالين لكوتشما كانوا يحملونه على فصل Kinakh الذي اتهموه بنشوب أزمة في الميزانية.

على صلة

XS
SM
MD
LG