روابط للدخول

البيت الأبيض يهنئ جيتناو على انتخابه سكرتيرا عاما للحزب الشيوعي الصيني / إعدام باكستاني في الولايات المتحدة


- هنأ البيت الأبيض نائب الرئيس الصيني هو جيتناو على انتخابه سكرتيرا عاما للحزب الشيوعي الصيني، مشيرا إلى أن حكومة الولايات المتحدة تتطلع إلى العمل معه. - نفذ حكم الإعدام في المواطن الباكستاني مير إيمال كاسي ليلة البارحة في الولايات المتحدة لقتله أثنين من موظفي وكالة المخابرات المركزية الأميركية عام 1993. - اجتمع زعيم الحزب الذي يقوم بتشكيل الحكومة المقبلة في تركيا بالرئيس التركي أحمد نجدت سيزر هذا اليوم للتباحث حول تسمية رئيس الوزراء القادم.

تفاصيل الأنباء..

- اتفقت فرنسا وروسيا هذا اليوم على وجوب تمكين المفتشين عن الأسلحة من العمل في العراق من دون أية عوائق. وأعلنت المتحدثة بإسم الرئيس الفرنسي كاثرين كولونا بأن جاك شيراك ووزيري خارجية ودفاع روسيا، اللذان يقومان بزيارة إلى باريس، اتفقوا على أن تعاون العراق التام مع المفتشين هو أمر لا غنى عنه.
وكان الرئيس الفرنسي حذر العراق من ارتكاب أي خطأ، داعيا إياه إلى التعاون التام مع المفتشين – بحسب ما نقلت فرانس برس.

- وكرر نائب وزير الخارجية الروسي يوري فيدوتوف اليوم في موسكو القول بوجوب تركيز المفتشين على أعمالهم لتقليل التوتر السياسي المحتمل إلى حده الأدنى.
المسؤول الروسي أضاف قائلا بأن الدول الأعضاء في مجلس الأمن هي الجهة الوحيدة المخولة بإصدار قرارات حول ما يتوجب فعله في حالة مواجهة فريق التفتيش لأية صعوبات. ونقلت فرانس برس عن فيدوتوف تأكيده على أن القرار 1441 لا يخول الاستخدام التلقائي للقوة ضد بغداد.

- وكان رئيس فريق التفتيش عن الأسلحة العراقية هانز بليكس صرّح بأن أي محاولة من قبل العراق للتدخل في عمل المفتشين، أو لتأخير وصولهم إلى المواقع المختارة، ستعد خرقا لالتزاماته.
وقال رئيس فريق التفتيش إن المجموعة الأولى من المفتشين ستغادر اليوم إلى قبرص، حيث ستلتقي بفريق من الفنيين المختصين، التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وفي يوم الاثنين المقبل سيتوجهون إلى بغداد للبدء في مفاوضات ليومين مع المسؤولين العراقيين، من أجل التهيئة لاستئناف عمل المفتشين الذي أنقطع منذ أربع سنوات.
وبحلول الثامن من شهر كانون الأول المقبل، سيتسلم فريق التفتيش من العراقيين وثائق تخص البرامج الكيمياوية والبايولوجية والنووية. أما عمليات التفتيش واسعة النطاق فستبدأ في الثالث والعشرين من شهر كانون الأول.

- إلى هذا أعلن الأمين العام للجامعة العربية بأن الموافقة العراقية على القرار يتوجب أن تنهي المناقشات حول احتمالات الحرب. لكن المتحدث بإسم البيت الأبيض سكوت ماكليلان قال أمس إنه يتعين على صدام إقران وعوده بالأفعال.

- هنأ البيت الأبيض نائب الرئيس الصيني هو جيتناو على انتخابه سكرتيرا عاما للحزب الشيوعي الصيني، مشيرا إلى أن حكومة الولايات المتحدة تتطلع إلى العمل معه.
وكان الزعيم الجديد للحزب الشيوعي الصيني أعلن بأنه سيمضي قدما في الإصلاحات الاقتصادية. وجرى انتخاب هو إضافة إلى ثمانية من أعضاء اللجنة المركزية للحزب في احتفال أقيم في قاعة الشعب الكبرى في بيجينك هذا اليوم.
وقال الزعيم الجديد إن الحزب سيسعى إلى بناء الاشتراكية ذات الخصائص الصينية، من دون الإشارة إلى كيفية تحقيق ذلك.
وعكست إشارات هو جينتاو إلى القيادة السابقة والى تعريف دور الحزب – عكست إحتمال مواصلته للسياسات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية القائمة.
وقد أنتخب هو سكرتيرا عاما للحزب خلفا لجيانغ زيمين الذي أعيد انتخابه رئيسا للجنة العسكرية المركزية في الحزب الشيوعي الصيني.

- وفي سياق متصل، هنأت تايوان الجيل الجديد من الزعماء الصينيين، داعية إلى التعامل معها بطريقة عملية. وطالبت حملة التبت الحرة وهي جماعة تطالب باستقلال التبت القيادة الجديدة بالشروع في مفاوضات غير مشروطة مع حكومة التبت في المنفى.

- نفذ حكم الإعدام في المواطن الباكستاني مير إيمال كاسي ليلة البارحة في الولايات المتحدة لارتكابه جريمة قتل أثنين من موظفي وكالة المخابرات المركزية الأميركية عام 1993. وجرى إعدام كاسي بالحقنة السامة في ولاية فرجينيا. وكان كاسي هرب إلى باكستان بعد ارتكابه للجريمة، لكن مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي آي) تمكن من العثور عليه عام 1997 في باكستان.
وقد أصدرت الخارجية الأميركية تحذيرا للأميركيين تحسبا من أعمال انتقامية على خلفية هذه القضية، حيث أثارت احتجاجات في باكستان.

- من جانب آخر، قتل شخصان وجرح تسعة آخرون في انفجار قنبلة كانت موضوعة تحت كرسي حافلة في مدينة حيدر آباد في القسم الجنوبي من باكستان، ولم تتضح بعد دوافع هذه العملية.

- على صعيد آخر، أفاد البيت الأبيض بأنه تم التوصل إلى اتفاق مع القادة السياسيين في الكونغرس لتشكيل هيئة للتحقيق في الهجمات الإرهابية على الولايات المتحدة في العام الماضي.
كما أفاد مكتب التحقيقات الفيدرالي بأن شبكة القاعدة الإرهابية ربما تخطط للقيام بهجمات كبيرة داخل الولايات المتحدة، وأن الهجمات المحتملة قد تطال المعالم القومية أو منشآت الطيران أو النفط أو الصناعات النووية.
وفي إطار الحرب على الإرهاب، قالت مستشارة الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي كوندوليزا رايس إن قمة حلف الأطلسي (الناتو) التي ستعقد في الحادي والعشرين من الشهر الحالي في براغ، ستركز على أجراء تغييرات على الحلف لمواجهة التهديد الجديد للإرهاب الدولي، إضافة إلى مناقشة قضية العراق.
وكان الأمين العام للحلف جورج روبرتسون قال في وقت سابق اليوم بأن الحلف سيكشف عن إجراءات جديدة ضد الإرهاب، وانتشار أسلحة الدمار الشامل.

- أجتمع زعيم الحزب الذي يقوم بتشكيل الحكومة المقبلة في تركيا - أجتمع بالرئيس التركي أحمد نجدت سيزر هذا اليوم للتباحث حول تسمية رئيس الوزراء القادم. وصرح رئيس حزب العدالة والتنمية رجب طيب أردوغان بعد اللقاء بأن سيزر وعد بالإسراع بتعيين رئيس للحكومة.

- قالت ميرا ماركوفيتش زوجة الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوشيفتش إن محكمة جرائم الحرب الدولية التابعة للأمم المتحدة تحاول القضاء على زوجها عن طريق تعريضه لمحاكمة مجهدة.

على صلة

XS
SM
MD
LG