روابط للدخول

المفتشون الدوليون يستعدون للعودة إلى العراق / أساقفة كاثوليك يدعون بوش إلى التراجع عن ضرب العراق


- صرح وزير الخارجية البلغاري Solomon Passi بأن تورط شركة بلغارية في التصدير المزعوم لقطع غيار إلى العراق قلل من فرص البلاد في الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي بصورة جدية. - يستعد المفتشون الدوليون عن أسلحة الدمار الشامل العراقية للعودة إلى العراق بعد قبول بغداد قرار مجلس الأمن ذات الصلة. - دعا مؤتمر الأساقفة الكاثوليك الأميركيين الرئيس جورج بوش إلى التراجع عن حافة الحرب مع العراق.

تفاصيل الأنباء..

- أعرب الكويتيون عن ارتياحهم اليوم إلى قبول العراق بالتوجيهات الجديدة حول التفتيش عن أسلحة الدمار الشامل، لكنهم اعتبروا أن من المبكر التخلي عن الاستعدادات اليومية لضربة اميركية محتملة ضد بغداد، حسبما أفادت وكالة أسوشييتيد بريس للأنباء. الوكالة نسبت إلى عبد الله سحر بروفيسور العلوم السياسية في جامعة الكويت، أمله بأن يعترف الرئيس العراقي صدام حسين بامتلاك هذه الأسلحة، مما سيوفر على الكويت عواقب الحرب، على حد تعبيره.

- غادر وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف إلى فرنسا اليوم في زيارة تستغرق يومين. وكالة إيتار- تاس للأنباء ذكرت أن الوفد الروسي سيشارك في أول جلسة للمجلس الروسي الفرنسي للتعاون في مجال الأمن، مشيرة إلى أن الطرفين سيناقشان، بين أمور أخرى، القضية العراقية.

- نسبت وكالة فرانس بريس للأنباء إلى متحدث باسم وزارة الدفاع الفرنسية أن باريس سترسل ستة خبراء في مجال نزع الأسلحة إلى العراق في إطار فريق التفتيش الذي من المتوقع أن يزور البلاد نهاية تشرين الثاني أو مطلع كانون الأول. المتحدث قال إن خمسة من الخبراء عسكريون، مضيفا أن البعثة الفرنسية ستستخدم وسائل تكنيكية وحديثة لجمع المعلومات.

- أفادت وكالة رويترز للأنباء في تقرير لها من بغداد بأن الكثير من الدبلوماسيين المقيمين في بغداد والمسؤولين والعراقيين العاديين يعتقدون أن موافقة الرئيس صدام حسين على قبول فريق التفتيش الدولي أجلت فقط مواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة. الوكالة نقلت عن دبلوماسي غربي أن خطر الحرب القريبة تلاشى بعد موافقة بغداد على استئناف التفتيش لكن التهديد بشن الحرب ما زال باقيا، على حد تعبيره.

- صرح وزير الخارجية البلغاري Solomon Passi بأن تورط شركة بلغارية في التصدير المزعوم لقطع غيار إلى العراق قلل من فرص البلاد في الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي بصورة جدية. أفادت بذلك وكالة فرانس بريس للأنباء نقلا عن مقابلة أجرتها مع Passi إذاعة بلغاريا. يُذكر أن مدير شركة Terem Targovichte ونوابه اعتُقلوا الثلاثاء الماضي بعدما قال وزير الدفاع Nikolai Svinarov أنها كانت صدّرت بشكل غير قانوني قطع غيار يمكن استخدامها في الدبابات.

- أعلنت الحكومة الدانمركية اليوم أن العراق إذا فشل في التزامه بقرار الأمم المتحدة حول نزع أسلحته للدمار الشامل، يجب معالجة ذلك في مجلس الأمن. وكالة فرانس بريس للأنباء قالت إن كوبنهاغن لمّحت بذلك إلى أنها لن تدعم عملا عسكريا أميركيا ضد بغداد.

- رحبت باكستان بموافقة العراق على قبول فريق التفتيش الدولي، حسبما أفادت وكالة فرانس بريس للأنباء نقلا عن المتحدث باسم الخارجية الباكستانية (عزيز أحمد خان). الوكالة ذكرت أن باكستان أحزابا وشعبا كانت تعارض تهديدات عسكرية أميركية ضد العراق.

- يستعد المفتشون الدوليون عن أسلحة الدمار الشامل العراقية للعودة إلى العراق بعد قبول بغداد قرار مجلس الأمن ذات الصلة. إلا أن وكالة رويترز للأنباء نقلت عن صحيفة بابل، التي يديرها عدي صدام حسين النجل الأكبر للرئيس العراقي، أن خطر النزاع لم يتلاشَ. الصحيفة دعت روسيا وفرنسا والصين إلى البقاء على يقظة من نوايا أميركا الحقيقية، على حد تعبيرها.

- وردت من زعماء العالم ردود أفعال متضاربة على قبول العراق استئناف التفتيش الدولي عن أسلحة الدمار الشامل. وكالة فرانس بريس أفادت بأن الصين رحبت بالموافقة العراقية على القرار واصفة إياها بأنها خطوة صحيحة وإيجابية. وزير الخارجية الروسي إيغور إيفانوف أعلن من جهته أن الموافقة العراقية تمهد الطريق إلى حل سياسي. لكن صحفا أوروبية كانت أكثر تشاؤما حيث تساءلت – هل أزال قبولُ العراق قرار مجلس الأمن خطر الحرب أو منح العراق مزيدا من الوقت قبل إنذار آخر.

- دعا مؤتمر الأساقفة الكاثوليك الأميركيين الرئيس جورج بوش إلى التراجع عن حافة الحرب مع العراق. وكالة رويترز للأنباء نقلت عن بيان صادر عن اجتماع للمؤتمر يوم أمس أن ليس هناك أدلة واضحة وتبريرات كافية لشن الحرب ضد بغداد، على حد قول الأساقفة.

على صلة

XS
SM
MD
LG