روابط للدخول

الملف الثاني: الموقف الأميركي من نزع أسلحة الدمار الشامل العراقية ومن تعريض الشعب العراقي والمنطقة للخطر


بثت إذاعة أوروبا الحرة تقريراً تناولت فيه التصريحات التي أدلى بها الرئيس الأميركي يوم أمس بشأن العراق، والموقف الأميركي من نزع أسلحة الدمار الشامل في ظل تفاؤل البيت الأبيض بأن مجلس الأمن سيصوت لصالح مشروع القرار الأميركي. (فوزي عبد الأمير) يقدم لحضراتكم عرضاً لهذا التقرير، ويحاور عسكريين وسياسيين عراقيين بشأن التحذير الذي أصدره الرئيس بوش يوم أمس للعسكريين العراقيين من عواقب تعريضهم الشعب العراقي وشعوب المنطقة للخطر.

تحت عنوان بوش: الحرب ضد العراق، خياره الاخير، لكنه يؤكد استعداده للمواجهة.
كتب مراسل اذاعة اوروبا الحرة من واشنطن، اندرو تولي، ان الرئيس الاميركي جورج بوش اعلن يوم امس، انه اذا كانت الحرب ضد العراق ضرورية، فان الولايات المتحدة، وحلفاءها سوف يتحركون بسرعة وبقوة. ولفت الرئيس الاميركي الى ان الحرب ضد بغداد ليس خياره الاول، لكنه مستعد لها كطريقة لضمان السلام.

ويشير مراسل الاذاعة الى ان الرئيس بوش، رد على اسئلة وجهت اليه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في البيت الابيض، يوم امس، بشأن احتمال توجيه ضربة عسكرية ضد العراق، والموقف الدولي منها، .. رد بالقول، إنه كان مهما للجميع ان يفهموا ان الادارة الاميركية لا تسعى الى الحرب، لكنها مستعدة لخوضها اذا لزم الامر.

(تعليق بوش - 1)

ويواصل مراسل اذاعة اوروبا الحرة، تقريره بالاشارة الى ان الرئيس الاميركي، عبر عن احباطه بشأن ما اسماه، عدم التزام صدام بقرارات نزع الاسلحة العراقية التي صدرت سابقا، مشيرا الى ان صدام لم يلتزم بستة عشر قرارا صدر عن مجلس الامن، وان الوقت قد حان لاصدار قرار جديد مدعوم بتهديد من مجلس الامن، بانه سيتخذ اجراءات رادعة، في حال استمرار العراق عدم التزامه بالقرارات الدولية:

(تعليق بوش - 2)

في هذا السياق اتصلنا بالمحلل السياسي المستقل، دكتور محمود عثمان، وسألنا عن قراءته للتفاؤل الاميركي بان مجلس الامن سيصوت لصالح مشروع القرار الاميركي، وتأكيد الرئيس بوش بان العمل العسكري، يمثل بالنسبة لادارته اخر الخيارات.

(تعليق د. محمود عثمان)

الى ذلك اشار مراسل اذاعة اوروبا الحرة، الى ان الرئيس الاميركي، حذر، خلال المؤتمر الصحفي، العسكريين العراقيين، قائلا: إنه ستكون هناك عواقب، إذا ما اختاروا ان يعرضوا للخطر المواطنين العراقيين، وكذلك شعوب المنطقة.
وفي هذا السياق تحدث اذاعة العراق الحر في براغ الى الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري العراقي، العميد توفيق الياسري، وسألناه عن قراءته لهذا التحذير.

(تعليق توفيق الياسري)

أما عضو المكتب السياسي لحركة الوفاق العراقية، سليم الامامي، فيرى في تحذير الرئيس الاميركي للعسكريين العراقيين دعوة لهم الى الابتعاد عن صدام ونظامه.

(تعليق سليم الامامي)

على صلة

XS
SM
MD
LG