روابط للدخول

مقتل مسؤول هندي بارز في كشمير / إسرائيل تلقي القبض على ثلاثة فلسطينيين


- أعلنت الشرطة الهندية اليوم أن الزعيم المحلي لحزب المؤتمر الحاكم بمدينة Srinagar قتل على أيدي متشددين إسلاميين في محطة للحافلات. - أغلقت السلطات الكويتية نحو ثلث أراضي البلاد بهدف ضمان الأمن لتمارين التدريبات العسكرية التي تجريها قوات تقودها قوات أميركية. - صرح ناطق باسم الجيش الإسرائيلي بأن قوات إسرائيلية قبضت على ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية اليوم، أثناء بحثها عن متطرفين يخططون لشن هجمات على إسرائيل.

تفاصيل الأنباء..

- أعلنت الشرطة الهندية اليوم أن (محمد سكندر خان) – وهو زعيم محلي لحزب المؤتمر الحاكم بمدينة Srinagar في الشطر الهندي من ولاية كشمير المتنازع عليها بين الهند وباكستان - قتل على أيدي متشددين إسلاميين في محطة الحافلات في Srinagar.
الهجوم وقع بعد ساعات من أداء (مفتي محمد سعيد) اليمين كالوزير الأول في شطر كشمير الهندي، وذلك بعد ساعات من تعرض منزله إلى هجوم بالقنابل اليدوية.

- أغلقت السلطات الكويتية نحو ثلث أراضي البلاد بهدف ضمان الأمن لتمارين التدريبات العسكرية التي تجريها قوات تقودها قوات أميركية.
غير أن وزير الدفاع الكويتي (الشيخ جابر الحمد الصباح) إن قرار عزل مناطق واسعة من الأراضي الشمالية والغربية الكويتية لا صلة بينها وبين استعدادات أميركية لشن حرب محتملة على العراق.
وأكد الصباح أن المنطقة المعزولة مخصصة للتدريبات وأن الحظر المفروض على دخولها سيرفع فور انتهاء المناورات العسكرية.

- وفي الكويت أيضا صرح ناطق عسكري أميركي أن القوات الأميركية التي تجري تدريبات في البلاد تعرضت إلى إطلاق نار للمرة الرابعة خلال أقل من شهر واحد.
وأوضح الناطق أن إطلاق النار وقع قرب منطقة وجود القوات الأميركية على بعد 60 كيلومترا جنوب مدينة الكويت، ونسب إلى بعض الجنود أنهم شاهدوا إطلاق نار صادر من شاحنتين صغيرتين كانتا على مقربة من الجنود.
وأضاف الناطق أن الجنود الأميركيين لم يردوا على مصدر النار، وأن أحدا لم يصب في الحادث الذي تقوم سلطات الأمن الكويتية بالتحقيق في شأنه.

- صرح ناطق باسم الجيش الإسرائيلي بأن قوات إسرائيلية قبضت على ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية اليوم، أثناء بحثها عن متطرفين يخططون لشن هجمات على إسرائيل.
الجنود الإسرائيليون اعتقلوا فلسطينيين في نابلس، بمن فيهما عضو مطلوب في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
كما اعتقل الجيش الإسرائيلي عضوا في حركة فتح التي يرأسها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، وذلك في مدينة الخليل في الضفة الغربية.

- أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق Benjamin Netanyahu سيرفض عرضا كان عرضه عليه رئيس الوزراء الحالي Ariel Sharon بأن يتولى منصب وزير الخارجية.
ومن المنتظر أن يجتمع Netanyahu بـ Sharon غدا الأحد من أجل الرد عليه، بعد أن كان دعا أثناء لقائهما أمس الجمعة إلى إجراء انتخابات مبكرة من أجل تفعيل سياسة اقتصادية جديدة.
يذكر أن حزب العمل الإسرائيلي انسحب من حكومة Sharon الائتلافية نتيجة خلافات حول ميزانية البلاد لعام 2003 وحول تمويل المستوطنات اليهودية. وكان وزير الخارجية Shimon Peres استقال من منصبه أسوة بغيره من وزراء حزب العمل.

- من المقرر أن يقوم قائد الجيش التركي الجنرال Hilmi Ozkok بزيارة الولايات المتحدة الأسبوع القادم لإجراء مباحثات مع مسؤولين أميركيين، من المتوقع أن تهيمن عليها المواجهة حول العراق.
الزيارة ستتم في أعقاب الانتخابات العامة التي ستجرى غدا الأحد في الدولة المسلمة العلمانية الحليفة للولايات المتحدة، التي تعارض تنفيذ أية ضربة عسكرية ضد بغداد.
مصادر الجيش التركي تفيد بأن Ozkok سيلتقي في واشنطن مسؤولين من البيت الأبيض، ووزارة الدفاع، ووزارة الخارجية، ويزور عددا من القواعد العسكرية الأميركية، ومن بينها مقر القيادة الوسطى بولاية فلوريدا.
يذكر أن تركيا تخشى أن حربا على العراق ستفاقم أزمة البلاد الاقتصادية، وتشجع الكرد في شمال العراق على تعزيز قبضتهم على منطقتهم، ما سيشجع بالتالي الانفصاليين الكرد في تركيا.

- باشرت الشرطة الإندونيسية في التحقيق مع (أبو بكر بشير) المشتبه في كونه إرهابيا، في إحدى مستشفيات العاصمة (جاكارتا) اليوم.
وصرح أحد محامي (بشير)، (أحمد مجدان) بأن موكله لم يرد سوى على أسئلة أساسية وجهها له فريق مكون من عشرة محققين، موضحا أن بشير أجاب فقط على أسئلة تتعلق باسمه وحالته الصحية وعمره، وغيرها من الأسئلة المشابهة.
وأكد (مجدان) أن بشير رفض الإجابة على أسئلة تتعلق بما تنسب إليه السلطات في ماليزيا وسنغافورة من صلة بشبكة (جماعة إسلامية) التي تعتبرها وكالة استخبارات أجنبية شبكة إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة.
أما بشير فينفي حتى وجود (جماعة إسلامية).

- في إندونيسيا أيضا، تعرضت المناطق الساحلية الشمالية الغربية من جزيرة Sumatra الإندونيسية إلى تأثير هزة أرضية تمركزت في مياه المحيط الهندي وبلغت قوتها 7.7 درجة على مقياس Richter، ما أسفر عن تدمير عشرات المباني والمنازل وإصابة 40 شخصا بجروح.

على صلة

XS
SM
MD
LG