روابط للدخول

الملف العراقي في المحادثات الأميركية التركية في واشنطن / ألمانيا والأردن يدعوان إلى حل مسألة العراق في إطار الأمم المتحدة


- أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة سيعقد جلسة مشاورات بحضور جميع الأعضاء في وقت لاحق مساء اليوم. - أجرى الرئيس جورج دبليو بوش محادثات مع نظيره التركي أحمد نجدت سيزر في واشنطن اليوم تناولت عددا من القضايا بينها العراق. - قال أمين عام الأمم المتحدة (كوفي أنان) اليوم الأربعاء إن الحرب ضد العراق "ليست حتمية"، ودعا بغداد إلى احترام القرارات الدولية. - كرر المستشار الألماني (غيرهارد شرودر) والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني دعوتهما من أجل حل مسألة العراق في إطار الأمم المتحدة.

تفاصيل الأنباء..

- أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة سيعقد جلسة مشاورات بحضور جميع الأعضاء في وقت لاحق مساء اليوم.
وكان البيت الأبيض ذكر في وقت سابق الأربعاء أن مناقشات الأمم المتحدة حول مشروع القرار الذي تقدمت به الولايات المتحدة في شأن العراق توشك على الانتهاء.
وكالة (فرانس برس) نقلت عن الناطق الرئاسي الأميركي (آري فلايشر) تصريحه بأن "نهاية يمكن رؤيتها لهذه المناقشات التي لم تُختتم بعد"، على حد تعبيره. ولم يحدد (فلايشر) إطارا زمنيا للنهاية المتوقعة للمناقشات التي تجريها الدول الأعضاء في مجلس الأمن.

- أجرى الرئيس جورج دبليو بوش محادثات مع نظيره التركي أحمد نجدت سيزر في واشنطن اليوم تناولت عددا من القضايا بينها العراق.
ونقلت وكالة (فرانس برس) عن الناطق باسم البيت الأبيض (آري فلايشر) قوله إن الزعيمان ناقشا قضايا ذات اهتمام مشترك وتتعلق بالتحالف الاستراتيجي بين الولايات المتحدة وتركيا. لكنه رفض التعليق عما إذا طلب بوش ضمانات تمكّن القوات الأميركية من استخدام قاعدة (أنجرلك) الجوية في تركيا في حال تنفيذ عمل عسكري ضد العراق.

- قال أمين عام الأمم المتحدة (كوفي أنان) اليوم الأربعاء إن الحرب ضد العراق "ليست حتمية". ودعا بغداد إلى احترام القرارات الدولية.
وكالة (فرانس برس) ذكرت أن ملاحظة (أنان) وردت أثناء محادثاته مع رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد بين سلطان آل نهيان في أبوظبي اليوم.
(أنان) توقف في العاصمة الإماراتية وهو في طريق عودته من آسيا الوسطى إلى نيويورك.
من جهته، أكد الشيخ زايد ضرورة "تطبيق القوانين الدولية في حل النزاعات". ودعا إلى انتهاج "الحوار السلمي والحكمة لتفادي الحرب التي يمكن أن تسفر عن نتائج مدمرة لجميع الأطراف، بما فيها الجهة المنتصرة"، بحسب ما أفادت (فرانس برس) نقلا عن وكالة أنباء الإمارات الرسمية.

- صعّدت بغداد اليوم من حدة تصريحاتها بانتقاد الأمم المتحدة مباشرة للمرة الأولى في الأزمة الراهنة. ونقلت وكالة (فرانس برس) عن وزير الثقافة العراقي حامد يوسف حمادي قوله إن مشروع القرار الذي وزعته واشنطن على الدول الأعضاء في مجلس الأمن يوم الاثنين الماضي هو بمثابة "إعلان حرب". وأضاف قائلا: "إن الرئيس جورج دبليو بوش يريد أن يستخدم الأمم المتحدة كأداة لمهاجمة العراق، ولكن هذه الأداة لا تريد أن تلعب لعبته"، على حد تعبيره.
الوزير العراقي ذكر أيضا في التصريح الذي أدلى به على هامش اجتماع في عمان أن "الولايات المتحدة تنوي غزو العراق سواء صدر أم لم يصدر قرار عن مجلس الأمن"، بحسب تعبيره.

- كرر المستشار الألماني (غيرهارد شرودر) والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني دعوتهما من أجل حل مسألة العراق في إطار الأمم المتحدة.
ورد ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده الزعيمان اليوم في برلين. ونقلت وكالة (فرانس برس) عن العاهل الأردني قوله "نأمل في قيام حوار بين الأمم المتحدة والعراق"، بحسب تعبيره.
من جهته، قال (شرودر): "كلانا نؤيد الرأي القائل بأن ما يهم الآن هو السماح للمفتشين بالعمل دون شروط في العراق على أساس قرارات الأمم المتحدة"، على حد تعبير المستشار الألماني.

- ذكر الجيش الأميركي أن مقاتلات أميركية وبريطانية هاجمت الثلاثاء دفاعات جوية عراقية في منطقة حظر الطيران الشمالية بعد أن أطلقت القوات العراقية النار على طائرات تراقب المنطقة.
وكالة (رويترز) أفادت بأن ناطقا باسم الدفاع الجوي العراقي أكد في بغداد وقوع الهجوم إلا انه قال انه استهدف منشآت مدنية. واعترف الناطق أن وحدات الدفاع الجوي العراقية أطلقت النار على الطائرات. فيما لم ترد أنباء عن وقوع إصابات.
أما بيان القيادة الأميركية الأوربية فقد ذكر أن الهجمات التي استخدمت فيها قذائف موجهة شنت على "عناصر من منظومة الدفاع الجوي العراقي المتكامل" بعد أن أطلقت القوات العراقية النار على طائرات متحالفة شمال شرقي الموصل.
ولم تحدد القيادة المسؤولة عن العمليات العسكرية في شمال العراق الأهداف التي ضربت لكنها قالت إن الطائرات غادرت المنطقة بسلام. وقال مسؤولون في البنتاغون أن الهجمات شنت بالقرب من الموصل وأنه ما زال يجري تقويم حجم الأضرار.

- في تقرير لها من بغداد، أفادت وكالة (أسوشييتد برس) بأن عراقيين من مختلف أنحاء البلاد شوهدوا وهم يتجمعون خارج مقر الشرطة السرية أملا في الحصول على معلومات عن أقربائهم المعتقلين الذين لم يعودوا إلى منازلهم إثر العفو العام عن السجناء في الأسبوع الحالي.
الوكالة ذكرت أن هذا التجمع ليل أمس بدا من المناظر غير المألوفة في بلد لا تجرؤ فيه سوى القلة من الناس على أي عمل قد يعتبر تحديا للنظام.
مئات العراقيين من بغداد ومحافظات أخرى شوهدوا خارج مبنى الشرطة ليل الثلاثاء. وقال بعضهم إنهم ناموا هناك منذ يوم الأحد الماضي حينما أعلنت بغداد نبأ العفو العام. وذكروا أن مسؤولي الأمن أبلغوهم أنهم سيرون أقرباءهم حال الانتهاء من إجراءات إطلاق السراح وذلك على الرغم من أن مسؤولين حكوميين أكدوا سابقا أن السجون العراقية أصبحت خالية من المعتقلين.
(أسوشييتد برس) نقلت في تقريرها عن الناطق باسم البيت الأبيض (آري فلايشر) تعليقه على العفو العام عن السجناء العراقيين اليوم الأربعاء بالقول "إن الأنظمة الديكتاتورية القاسية التي تعادي شعوبها لا تبقى في السلطة إلا بإشاعة الخوف". وأضاف قائلا: "إن الشعب العراقي يستحق ما هو أفضل مما أعطته حكومته.. وهذه إشارة إلى أن الناس في كل مكان يتوقون إلى الحرية ويتطلعون نحو مستقبل ملؤه الحياة والحرية والسعادة"، بحسب تعبيره.

- أقرت حكومة جمهورية صرب البوسنة اليوم الأربعاء بحصول خرق لحظر بيع السلاح للعراق. ونقلت وكالة (فرانس برس) عن الناطق باسم الحكومة (شيفيتا كوفاسيفيك) قوله في مؤتمر صحافي انه "تبين للحكومة أن المعلومات المتوافرة تدل على وجود خرق لحظر بيع السلاح وان الحكومة تعتبر انه لا بد من فرض عقوبات على المسؤولين في شركة "اوراو" وهيئة الأركان ووزارة الدفاع"، بحسب تعبيره.
يشار إلى أن الولايات المتحدة اتهمت شركة "اوراو" الموجودة في جمهورية صرب البوسنة والعاملة لصالح الجيش بتسليم العراق سرا قطعا تستخدم في تصنيع أنظمة تسليح، وبالمشاركة في صيانة طائرات عسكرية في العراق. واتهمت شركة "يوغويمبورت" في بلغراد بالمشاركة في عملية التهريب هذه، عبر لعب دور الوسيط بين شركة "اوراو" في صرب البوسنة والعراق. وأفادت إحدى الإذاعات اليوغسلافية المستقلة بأن الحكومة الفدرالية اليوغوسلافية أقالت أمس الثلاثاء الجنرال (يوفان سيكوفيتش) من مهامه كمدير عام لهذه الشركة.

- طلبت بيروت من بغداد تزويدها بقائمة أسماء السجناء اللبنانيين الذين تم الإفراج عنهم بموجب العفو العام الذي أصدره الرئيس العراقي صدام حسين.
وكالة (فرانس برس) نقلت عن وزير الخارجية اللبناني محمود حمود قوله الأربعاء إنه طلب من نظيره العراقي ناجي صبري تزويد هذه القائمة. كما طلب من القائم بالأعمال اللبناني في بغداد وفيق رحيمة متابعة الموضوع.
النبأ الذي بثته الوكالة من بيروت أشار إلى أن الحكومة اللبنانية لا تعرف عدد مواطنيها الذين كانوا في السجون العراقية. لكن لجنة تمثل أقرباء المعتقلين ذكرت أن العدد هو ثلاثة عشر سجينا تم اعتقال معظمهم بين عامي 1990 و1991 وكانوا من طلاب العلوم الدينية في النجف الأشرف.

- وصل مسؤولان كرديان إلى تركيا اليوم الأربعاء لإجراء محادثات تستهدف تخفيف التوتر بين أنقرة والعراقيين الكرد. وفي نبأ لها من العاصمة التركية، أفادت وكالة (أسوشييتد برس) بأن (نيتشرفان بارزاني) و(هوشيار زيباري)، وهما من كبار المسؤولين في الحزب الديمقراطي الكردستاني، سيجريان محادثات مع مسؤولين في وزارة الخارجية التركية يوم غد الخميس.

- في نبأ لها من دبي، نقلت وكالة (فرانس برس) عن كاتب عراقي يقيم في باريس قوله الأربعاء إنه يتوقع أن تستأنف الحكومة العراقية محادثاتها مع شخصيات معارضة في المنفى بهدف تشكيل حكومة جديدة ضمن مساعيها لتفادي ضربة أميركية محتملة.
الوكالة نقلت عن الصحافي العراقي عبد الأمير الركابي قوله "لسوء الحظ، ثمة التقاء في العناصر التي تؤهلني لرئاسة حكومة وحدة وطنية"، بحسب تعبيره. وأوضح أن هذه العناصر تعزى إلى انتمائه للتيار اليساري وكونه مسلما شيعيا وعربيا وكاتبا يتمتع بروابط جيدة مع العرب، بحسب ما نقل عنه. وأشار الركابي إلى التقارير الصحافية التي تحدثت عن مفاوضات سرية تجريها بغداد مع معارضين خارج البلاد للعودة والمشاركة في تشكيل "حكومة وحدة وطنية" هدفها تحقيق "الانتقال إلى الديمقراطية".

على صلة

XS
SM
MD
LG