روابط للدخول

شارون يوافق على انسحاب جزئي من الخليل / دعوة لبدء المفاوضات حول البرامج النووية الكورية الشمالية


- قالت إذاعة اسرائيل إن رئيس الوزراء أريئيل شارون وافق على خطة وزير الدفاع بنيامين بن أليعزر القاضية بإنسحاب اسرائيلي جزئي من مدينة الخليل في الضفة الغربية. - دعا مسؤولون كوريون جنوبيون الى بدء مفاوضات فورية مع الأطراف المعنية حول البرامج النووية الكورية الشمالية. - تشير النتائج الأولية لعملية الإستفتاء التي تشهده ايرلندا أن سبع مقاطعات انتخابية صوّتت بأغلبية كبيرة لصالح معاهدة نيس الخاصة بالإنضمام الى الإتحاد الأوروبي.

تفاصيل الأنباء..

- قالت إذاعة اسرائيل إن رئيس الوزراء أريئيل شارون وافق على خطة وزير الدفاع بنيامين بن أليعزر القاضية بإنسحاب اسرائيلي جزئي من مدينة الخليل في الضفة الغربية. لكن الإذاعة اضافت أن شارون أمر القوات الاسرائيلية بالبقاء في تلين في محيط المدينة لمنع عمليات تسلل فلسطينية تهدف الى إطلاق النار على المستوطنات اليهودية وسط المدينة. يشار الى أن رئيس الوزراء الاسرائيلي أعطى موافقته على الإنسحاب الجزئي بعد مداولات أمنية أجراها مع بن أليعيزر ومسؤولين آخرين.
يشار الى أن وزير الدفاع أكد في وقت سابق أن الإنسحاب يأتي بهدف إعطاء الإشارة الى رغبة إسرائيل في تخفيف الأوضاع الإنسانية السيئة في المناطق الفلسطينية.
من جهة أخرى، إشتبك مئات من المستوطنين اليهود الليلة الماضية بالأيادي مع جنود وأفراد شرطة اسرائيليين كانوا يحاولون تفكيك مستوطنة غير مرخص بإنشائها قرب مدينة نابلس بالضفة الغربية.

- دعا مسؤولون كوريون جنوبيون بعد محادثات وزارية أجروها مع المسؤولين الكورييين الشماليين في بوينغ يانغ، دعوا الى بدء مفاوضات فورية مع الأطراف المعنية حول البرامج النووية الكورية الشمالية. لكن الكوريين الشماليين لم يعلقوا من ناحيتهم على الدعوة.
يشار الى أن المحادثات التي جرت بين الدولتين الكوريتين هي الأولى من نوعها منذ إعلان الحكومة الأميركية الاسبوع الماضي أن كوريا الشمالية اعترفت بإمتلاكها برنامجاً سرياً لتصنيع أسلحة نووية.
في السياق نفسه، يُتوقع أن يصل اليوم الى طوكيو مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون التسلح جون كيللي لإجراء مباحثات مع مسؤوليها حول البرنامج النووي الكوري الشمالي. وكان كيللي قد زار كوريا الجنوبية للغرض ذاته.

- تشير النتائج الأولية لعملية الإستفتاء التي تشهده ايرلندا أن سبع مقاطعات انتخابية صوّتت بأغلبية كبيرة لصالح معاهدة نيس الخاصة بالإنضمام الى الإتحاد الأوروبي. نائبة رئيس الوزراء الإيرلندي ماري هارني توقعت أن تستقر نتائج الإستفتاء على 60 في المئة مع و40 في المئة ضد المعاهدة.

- وجّهت السلطات القضائية الإيرانية تهمة التخريب الى (برويز كران بايه) مدير إحدى دور إجراء استطلاعات الرأي في طهران بعد نشره نتائج استطلاع أجرته الدار تشير الى تأييد الايرانيين تطبيع علاقاتهم مع الولايات المتحدة. يشار الى أن الإستطلاع أوضح أن أكثر من 74 في المئة من الذين شملهم الإستطلاع يفضلون دخول بلادهم في حوار مع واشنطن. السلطات القضائية التي اصدرت بياناً بالتهم الموجهة الى (كران بايه)، قالت إن الأخير باع الإستطلاع مع معلومات سرية أخرى الى الأجانب مقابل عمولات نقدية غير قانونية.

على صلة

XS
SM
MD
LG