روابط للدخول

أجهزة إلكترونية ألمانية في العراق تستخدم في تفجير الأسلحة النووية / خطاب للرئيس بوش حول العراق


- دعا اليوم العاهل السعودي الملك فهد بن عبد العزيز إلى مواصلة الجهود السلمية لحل الأزمة العراقية. - في دمشق دانت الجبهة الوطنية التقدمية الخطط الأميركية لمهاجمة العراق واعتبرتها تهديدا للأمن والسلام في العالم. - أفادت وكالة فرانس بريس بأن شركة سيمنس الألمانية الضخمة زودت العراق بمركبات إلكترونية يمكن استخدامها في تفجير الأسلحة النووية. - من المقرر أن يلقي الرئيس جورج دبليو بوش في وقت متأخر الاثنين خطابا في سينسيناتي بولاية أوهايو الأميركية يتركز على العراق.

تفاصيل الأنباء..

- دعا اليوم العاهل السعودي الملك فهد بن عبد العزيز إلى مواصلة الجهود السلمية لحل الأزمة العراقية وحماية المنطقة الغنية بالنفط من مخاطر حرب جديدة وكارثة إنسانية.
تصريحات الملك فهد جاءت بالتزامن مع جولة لوزير الخارجية العراقي في عدد من الدول الخليجية لحشد تأييدها للعراق ضد الهجوم الأميركي المحتمل.

- في دمشق دانت الجبهة الوطنية التقدمية، وهي أقوى جماعة سياسية في البلد بحسب وكالة فرانس بريس، دانت الخطط الأميركية لمهاجمة العراق واعتبرتها تهديدا للأمن والسلام في العالم.
وهاجمت الجبهة في اجتماع عقدته برئاسة الرئيس السوري بشار الأسد التهديدات الأميركية بتغيير نظام بغداد.

- أفادت وكالة فرانس بريس نقلا عن تلفزيون ARD بأن شركة سيمنس الألمانية الضخمة زودت العراق بمركبات إلكترونية يمكن استخدامها في تفجير الأسلحة النووية.
الشبكة نقلت عن خبراء في وكالة الطاقة الذرية القول إن هذه المركبات نقلت للعراق بين شهري كانون الأول عام 1998 وحزيران عام 1999.

- من المقرر أن يلقي الرئيس جورج دبليو بوش في وقت متأخر الاثنين خطابا في سينسيناتي بولاية أوهايو الأميركية يتركز على العراق.
وكالات أنباء عالمية أفادت بأن بوش سيشرح القضية المطروحة ضد الرئيس العراقي صدام حسين، ولكن من غير المتوقع أن يكشف معلومات جديدة عن برامج التسلح العراقية.
يشار إلى أن الكونغرس الأميركي سيناقش في الأسبوع الحالي مشروع قرار يخوّل الرئيس بوش التحرك. ومن المتوقع أن يوافق مجلسا النواب والشيوخ بسهولة على الإجراء خلال أسبوع أو عشرة أيام على اكثر تقدير.

- أشار تقرير لوكالة أسيوشيتدبريس إلى أن التنافس والانقسام بين صفوف جماعات المعارضة العراقية قد يمنعها من التوصل إلى اقتراحات متماسكة في شان مستقبل العراق، خلال المؤتمر المنتظر أن تعقده في بلجيكا نهاية الشهر الجاري.
ولفت التقرير إلى أن أحمد الجلبي أحد قادة المؤتمر الوطني العراقي المعارض، والذي سيشارك في مؤتمر بروكسيل، طرح فكرة تشكيل حكومة مؤقتة إلا أن حامد البياتي أحد قادة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق ودلشاد ميران من الحزب الديمقراطي الكردستاني قالا اليوم إن هذا الأمر خارج أهداف المؤتمر المقرر عقده يومي الرابع والعشرين والخامس والعشرين من الشهر الجاري.

- نقلت وكالة الصحافة الألمانية للأنباء عن مكتب رئيس الوزراء البريطاني، طوني بلير، تعتقد الحكومة البريطانية أن إصدار مجلس الأمن قرارا دوليا جديدا عن أسلحة العراق يتسم بالحزم والصرامة أمر ممكن رغم معارضة بعض الأعضاء الدائمين، ونقل التقرير عن ناطق باسم المكتب القول إن محادثات مكثفة تجري الآن داخل مجلس الأمن تمهيدا لاتخاذ القرار.

- وفي باريس، قلّل وزير الخارجية الفرنسي (دومينيك دو فيليبان) من أهمية الخلافات بين الدول الأعضاء في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حيث تقاوم فرنسا ودول أخرى ضغوطا أميركية لإصدار قرار جديد متشدد في شأن العراق.
وكالة (رويترز) نقلت عن الوزير الفرنسي قوله: "إننا في حوارٍ مع الأميركيين، وثمة تقارب في الأهداف".

- من نيويورك، نقلت وكالة (فرانس برس) عن السفير العراقي لدى الأمم المتحدة محمد الدوري قوله الأحد إن بغداد مستعدة للنظر في الموافقة على قرار جديد من مجلس الأمن حول عمليات التفتيش عن الأسلحة المحظورة.
وفي تصريحات بثتها شبكة التلفزيون الأميركية (أيه. بي. سي.)، ذكر الدوري أن مجلس الأمن سيكون "حرا" في البحث في أي موقع في بغداد "بما في ذلك المواقع الحساسة".

- جاء في تقرير لوكالة فرانس بريس نقلا عن جمعية الهلال الأحمر التركية، أن تركيا تفضل إقامة شريط داخل العراق يكون بمثابة ملاذ للاجئين العراقيين في حال شنت الولايات المتحدة هجوما عسكريا على بغداد.
وكان رئيس الوزراء (بلند إيجيفيت) حذّر الأحد من أن أنقرة يمكن أن تفكر في تدخل عسكري إذا أعلن كرد العراق دولة مستقلة قرب الحدود التركية.
وكالة (فرانس برس) نقلت عن (إيجيفيت) تصريحه لإحدى الشبكات التلفزيونية المحلية "سنراقب ما يحدث في شمال العراق وسنتخذ الإجراءات اللازمة إذا ظهر اقل تغيير سلبي"، على حد تعبيره.

- أفاد تقرير لوكالة أسيوشيتدبريس نقلا عن الناطق باسم الخارجية الإيرانية أن طهران لن تسمح للولايات المتحدة باستخدام أجوائها في مهاجمة العراق وأن قواتها المسلحة جاهزة للدفاع عن وحدة الأراضي الإيرانية.
وأعرب حميد رضا آصفي عن أمل بلاده في ألا يرتكب أحد خطأ من هذا النوع.

- في تقرير بثته وكالة الصحافة الألمانية من واشنطن، أفيد نقلا عن صحيفة (لوس أنجيليس تايمز) بأن الولايات المتحدة تستعد لاحتمال محاكمة الرئيس صدام حسين بتهم ارتكاب جرائم حرب.
الصحيفة ذكرت الأحد أن وزارتي الدفاع والخارجية الأميركيتين، إضافة إلى جهاز الأمن السري، يعكفون على دراسة ملفات ضد صدام واثني عشر مسؤولا عراقيا من أقرب مساعديه لاستخدامها بعد تغيير النظام في توجيه اتهامات إليهم بارتكاب جرائم إبادة الجنس والتطهير العرقي والإعدامات الجماعية والاغتصاب وجرائم أخرى ضد الإنسانية.

- شارك عدد من كبار المسؤولين العراقيين، وفي مقدمتهم نائب رئيس مجلس قيادة الثورة عزت إبراهيم، شاركوا أمس في حضور استعراض في مدينة كركوك أفيد بأنه يستهدف تحذير الكرد ومناوئين آخرين من محاولة السيطرة على هذه المحافظة الشمالية الغنية بالنفط أثناء الهجوم الأميركي المحتمل.
وكالة (أسوشييتد برس) أفادت بأن تلفزيون العراق عرض لقطات من الاستعراض الذي شارك فيه مقاتلون من حزب البعث الحاكم وعدد من سكان المدينة من العرب والكرد والتركمان وهم في الملابس العسكرية أو الأزياء التقليدية.

- في لندن، ذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" اليوم الاثنين أن أبرز المستشارين القانونيين لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير اعتبروا أن أي تدخل عسكري في العراق بهدف تغيير النظام سيكون "غير مشروع". وكالة (فرانس برس) نقلت عن الصحيفة أن هذا التحذير يفسر حذر بلير الذي يعبر باستمرار عن دعمه للتهديدات بتدخل عسكري أميركي ضد بغداد ويؤكد في الوقت نفسه أن الهدف منه سيكون إزالة أسلحة العراق وليس إطاحة نظام صدام.

على صلة

XS
SM
MD
LG