روابط للدخول

وزير الخارجية العراقي يجري محادثات في طهران / موسكو تعارض صدور قرار دولي قبل عودة المفتشين إلى العراق


مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في جولة اليوم على الصحف العربية، أعدها ناظم ياسين، وتشترك معي في التقديم زينب هادي. أبرز مستجدات الشأن العراقي كما تناولتها صحف الأحد: نائب رئيس الجمهورية العراقي رمضان يؤكد رفض بغداد أي قرار دولي جديد، ووزير الخارجية العراقي يجري محادثات في طهران مع مسؤولين إيرانيين، وموسكو تعارض صدور قرار دولي قبل عودة المفتشين إلى العراق، فضلا عن أنباء أخرى متفرقة بينها تصريح وزير الدفاع الأميركي بأن واشنطن لديها أدلة "مؤكدة" على وجود علاقات بين النظام العراقي وشبكة القاعدة. جولة اليوم تتضمن أيضا عرضا لتقارير وتعليقات ومقالات رأي نشرتها صحيفتا (الحياة) و(الشرق الأوسط) اللندنيتان، إضافة إلى رسائل صوتية من مراسلينا في الكويت والسعودية وعمان ودمشق والقاهرة.

--- فاصل ---

من أبرز عناوين الصحف، نطالع:
- واشنطن تسعى إلى "ترحيل" العلماء من بغداد لاستجوابهم.
- 200 ألف شخص تظاهروا في لندن ضد ضرب العراق.
- رمضان يؤكد رفض بغداد أي قرار "ضار" وطارق عزيز يتوعد أميركا بخسائر فادحة.

--- فاصل ---

- البحرين تدرس طلبا من الأمم المتحدة لتمركز المفتشين في أراضيها.
- البرلمان الكويتي يطلب من الحكومة شرح استعداداتها لمواجهة احتمال تعرض البلاد لهجوم كيماوي عراقي.
- مشروع القرار الأميركي-البريطاني يمنح بغداد مهلة سبعة أيام ويطلب فتح القصور الرئاسية ومرافقة حراس مسلحين للمفتشين.

--- فاصل ---

- واشنطن: لا نملك معلومات حول مصير طيار أميركي أسقطت طائرته في العراق عام 1991.
- وفد تركي زار كردستان العراق وآخر من حزب بارزاني أنهى زيارة لطهران.
- روسيا ترفض صدور أي قرار دولي جديد قبل عودة المفتشين إلى العراق.

--- فاصل ---

- رامسفلد: لدينا معلومات سرية دقيقة للغاية عن علاقة الحكومة العراقية بـ "القاعدة".
- أوكرانيا مستعدة لاستقبال محققين دوليين للتأكد من عدم بيعها رادارات إلى بغداد.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
مراسل إذاعة العراق الحر في الكويت محمد الناجعي يعرض لنا الآن ما نشر في الصحف الكويتية:

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

ومن الرياض، وافانا مراسلنا سعد المحمد بالعرض التالي لما نشرته صحف سعودية:

(تقرير الرياض)

--- فاصل ---

ومن عمان، وافانا مراسلنا حازم مبيضين بالعرض التالي لما نشرته صحف أردنية:

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

ومن دمشق، وافانا مراسلنا جانبلات شكاي بالعرض التالي لافتتاحيتين نشرتهما صحيفتان سوريتان:

(تقرير دمشق)

--- فاصل ---

ومن القاهرة، يعرض مراسلنا أحمد رجب لما نشرته صحف مصرية في الشأن العراقي:

(تقرير القاهرة)

--- فاصل ---

صحيفة (الحياة) اللندنية ذكرت أن مشروع القرار الأميركي-البريطاني إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يتضمن فقرة تنص على نقل العلماء العراقيين الذين يشرفون على برامج التسلح إلى الخارج لاستجوابهم.
ونقلت الصحيفة عمن وصفتها بمصادر مطلعة على مشروع القرار أنه يتضمن إعطاء دور للدول الخمس دائمة العضوية في المجلس بما يجعلها شريكا ومراقبا للجنة (آنموفيك) وحاميا لها.
وأعطى المشروع "أعضاء في الأمم المتحدة" الحق في استخدام القوة لمعاقبة بغداد إذا "قدمت معلومات غير صحيحة أو وافية".
(الحياة) ذكرت أيضا أن مصدرا روسيا أبلغها أن مشروع القرار يشترط موافقة بغداد في غضون سبعة أيام على كل مطالب الأمم المتحدة والإعلان عن برامجها لصنع أسلحة الدمار الشامل خلال ثلاثين يوما، بحسب تعبير الصحيفة اللندنية التي تصدر بالعربية.

--- فاصل ---

وعن مشروع القرار المقترح، ذكرت صحيفة لندنية أخرى هي (الشرق الأوسط) نقلا عمن وصفتها بمصادر فرنسية واسعة الإطلاع أن اعتراضات باريس عليه تتلخص في ست نقاط رئيسية، أهمها رفض مبدأ تلقائية اللجوء إلى العمل العسكري، وإصرار باريس على صدور قرارين عن مجلس الأمن أولهما يذكّر بغداد بالتزاماتها في شأن التعاون مع لجنة التفتيش والثاني يجيز استخدام القوة في حال عدم إذعانها، إضافة إلى رفض باريس إرسال قوة مسلحة لمرافقة المفتشين الدوليين.

--- فاصل ---

في مقالات الرأي، كتب بلال خبيّز تعليقا في صحيفة (الحياة) تحت عنوان (دفاعا عن العراق) قال فيه: تثير مسألة خلافة صدام حسين في حكم العراق، في حال إطاحته، أميركيا أم عراقيا، الكثير من الحيرة وفقدان الإشارات والدلائل. فالمعارضة في هذا المعنى، بنظره، ليست مؤهلة لمثل هذه الخلافة. وثمة انفصال بين نخبة العراق وبين الوقائع التي تجعل هذه المعارضة أو تلك قادرة فعلا على حكم العراق ببعض المساعدة الخارجية أو من دونها إذا لزم الأمر، بحسب تعبيره.

--- فاصل ---

أما الكاتب السعودي خالد الدخيل، فقد نشر مقالا في صحيفة (الحياة) تحت عنوان (ما بقي من خيارات أمام القيادة العراقية) ذكر فيه أن المواجهة الحالية بما تمثله من خطورة حقيقية تتطلب من القيادة العراقية ما هو أكثر من محاولة الاحتفاظ بالسلطة. إذ يتطلب الظرف الراهن منها تغيير السلوك السياسي، بل تغيير طبيعة النظام الحاكم نفسه.
ويرى أنه لا بد لهذه القيادة من مواجهة حقيقتين. الأولى حاجتها إلى إعادة صدقيتها داخل محيطها العربي. والثانية حاجتها إلى ترميم شرعيتها في الداخل، وهو الأمر الذي يتطلب منها مبادرةً في اتجاه إصلاح جذري على المستويين السياسي والاقتصادي بهدف تغيير طبيعة النظام وانفتاحه، ومن ثم استعادة شرعيته.

وأول خطوة يراها الكاتب في هذا الاتجاه هي طرح مبادرة جدية للتداول السلمي للسلطة عن طريق انتخابات نيابية ورئاسية حرة ومفتوحة. ورغم أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى تغيير القيادة، يضيف الكاتب "فليكن، لأن الظرف استثنائي يتطلب سلوكا استثنائيا يبدأ تاريخا جديدا ليس للعراق فقط بل للمنطقة، ثم لا يجوز لأي قيادة أن تطالب شعبها بتضحية ليست هي مستعدة للإقدام عليها"، بحسب تعبير الكاتب خالد الدخيل في مقاله المنشور في صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولة اليوم على الصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي.. إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG