روابط للدخول

الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش يصر على إمهال العراق أياما أو أسابيع / قطر تشير إلى مراعاة علاقتها بالولايات المتحدة في حالة طلبها استخدام أراضيها ضد بغداد


طابت أوقاتكم، مستمعي الكرام، وأهلا بكم في هذه الجولة الجديدة في صحف عربية صدرت اليوم السبت. وتضم الجولة تقارير من مراسلينا في عمان وبيروت والقاهرة والسعودية والكويت ودمشق تنقل اهتمامات الصحف في تلك العواصم. ركزت عناوين الصحف العربية اليوم على إصرار الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش على إمهال العراق أياما أو أسابيع، ومطالبة كولين باول مجلس الأمن بإصدار قرار صارم بحق العراق، ورفض بغداد لعودة المفتشين، ودعوة الرئيس المصري القيادة العراقية لانتهاز الفرصة، وإشارة قطر إلى مراعاة علاقتها بالولايات المتحدة في حالة طلبها استخدام أراضيها ضد بغداد.

حفلت الصحف العربية بالمقالات التي تناولت الشان العراقي، حيث طالبت صحيفة الوطن القطرية في افتتاحيتها المجتمع الدولي بضم جهوده إلى جهود قطر في السعي لإعادة زمام المبادرة إلى الحوار والدبلوماسية. ورأت صحيفة الشرق القطرية في افتتاحيتها بأن كلام بوش ينطوي على طلب التفويض باستخدام القوة، وأن الواجب يحتم على العراق الانحناء أمام العاصفة وعدم تضييع المكاسب التي حققها، وتجنيب نفسه والمنطقة توترا جديدا، مؤكدة على عدم التسليم لواشنطن بكل شيء – على حد تعبيرها.

وحذرت صحيفة البيان الإماراتية في افتتاحيتها الولايات المتحدة من المشاعر المعادية لها ومن التطرف بسبب ما أسمته بالغطرسة الأميركية في التعامل مع الدول في إشارة إلى تصريحات رئيس الوزراء الكندي في هذا الخصوص. صحيفة الاتحاد الإماراتية وصفت الاندفاع نحو الحرب بعدم الحكمة، وطالبت بتجنيب الشعب العراقي ويلات حرب أخرى، مؤكدة على أن الحرب لن تحل المشكلة. أما صحيفة الخليج الإماراتية فقد اتهمت الولايات المتحدة بممارسة ديكتاتورية دولية جديدة، وأكدت على أن العالم لن يرضخ لها – بحسب تعبيرها.

وكتب حازم صاغية في صحيفة الحياة مشيرا أن الولايات المتحدة تفتتح حقبة جديدة قد تقتضي ما أسماه بهيروشيما 2، داعيا بغداد إلى إعادات نظر تتطلب تضحية وحكمة غير معهودة.

ووصف عبد الوهاب بدرخان في صحيفة الحياة مهمة مجلس الأمن بالشكلية، لكنه تساءل عن مسؤوليات المجلس السياسية والاستراتيجية، وعن الخطر الأميركي على العراق والمنطقة والسلام العالمي - بحسب قوله.

ورأى عبد الجبار منديل في صحيفة الزمان أن قضية العراق خلطت الأوراق بشكل غير مسبوق، وأتاحت لأعداء العرب والمسلمين في الولايات المتحدة شن الحملات الدعائية التي جعلت من الصعب على المواطن الأميركي العادي فرز ما إذا كان العرب ضحايا الإرهاب أم مصدر الإرهاب – على حد قوله.

وننتقل، مستمعي الكرام، إلى تقارير المراسلين وهذا أولا حازم مبيضين من عمان يتابع ما ورد في صحف أردنية:

(تقرير عمان)

ويعرض علي الرماحي من بيروت لأخبار الشأن العراقي في الصحافة اللبنانية:

(تقرير بيروت)

ومن القاهرة وافانا أحمد رجب بالتقرير التالي عارضا فيه لما نشر عن الشأن العراقي في الصحافة المصرية:

(تقرير القاهرة)

ونعود إلى مقالات الرأي حيث تساءل عبد الرحمن الراشد في صحيفة الشرق الأوسط عن سبب الارتباك القطري فيما يتعلق بشن الحرب على العراق، في إشارة إلى تأخر قطر في نفي وجود القاعدة الأميركية، وإصرارها على تكذيب دورها في قيادة الحرب المقبلة – على حد تعبيره.

وشبّه أحمد الربعي في صحيفة الشرق الأوسط الوضع العراقي بالنداء الأخير في المطارات، متوقعا ممارسة القيادة العراقية لفن إضاعة الفرص مرة أخرى، وداعيا إلى ضرورة الإصغاء لهذا النداء.

ولاحظ كريم بقرادوني في صحيفة الشرق الأوسط بأن الفوضى ستعم المنطقة بعد اجتياح العراق، وأن المصلحة الأميركية تقتضي أن لا تدوم الفوضى طويلا، مؤكدا على كون سوريا من اللاعبين الأساسيين في ضبط الاستقرار وعودة السلام – بحسب تعبيره.

كما احتوت صفحة الرأي في الشرق الأوسط على مقالات منشورة في صحف أميركية بارزة تناولت الشأن العراقي من زوايا عدة، من بينها مقال بقلم وزيرة الخارجية الأميركية السابقة مادلين اولبرايت أشارت فيه إلى ضرورة الانتهاء من تدمير شبكة القاعدة الإرهابية قبل التعامل مع النظام العراقي.

ونعود إلى المراسلين، وهذا سعد المحمد يتابع أخبار الشأن العراقي في الصحافة السعودية:

(تقرير السعودية)

ومن الكويت، وافانا محمد الناجعي بالتقرير التالي:

(تقرير الكويت)

وأخيرا من دمشق زودنا جانبلات شكاي بالتقرير التالي عن ما ورد في الصحافة السورية:

(تقرير دمشق)

إلى هنا تنتهي هذه الجولة في الصحافة العربية. شكرا على المتابعة، والى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG