روابط للدخول

بوش يصر على تحديد موعد نهائي لامتثال العراق للقرارات الدولية / إنذار روسي لجمهورية جورجيا


- أصر الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش اليوم الجمعة على وجوب تضمين أي قرار جديد للامم المتحدة يهدف الى نزع أسلحة العراق –على موعد نهائي لإمتثال العراق. - وصل اليوم الرئيس الايراني محمد خاتمي الى السعودية لأجراء مباحثات حول الوضع العراقي وتأثيراته على منطقة الخليج. - يناقش البرلمان الروسي اليوم مشروع قرار بتأييد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في توجيه إنذار نهائي لجمهورية جورجيا.

تفاصيل الأنباء..

- أصر الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش اليوم الجمعة على وجوب تضمين أي قرار جديد للامم المتحدة يهدف الى نزع أسلحة العراق –على موعد نهائي لإمتثال العراق، مشيرا الى توقعاته بأن يتم هذا في غضون أيام وأسابيع لا خلال أشهر أو سنوات.
الى هذا، أعرب الرئيس الاميركي عن شكوكه العميقة حيال تلبية الرئيس صدام حسين للشروط المتعلقة بالإمتثال العاجل والتام لقرارات الامم المتحدة الرامية الى نزع أسلحة العراق.
البيت الابيض قال إن رفض العراق عودة المفتشين يعني بأن بغداد لديها ماتخفيه. وقد أدلى المتحدث بأسم البيت الابيض آري فلايشر بهذا التعليق بعد رفض نائب رئيس الوزراء العراقي طارق عزيز العودة غير المشروطة للمفتشين قائلا إن بغداد لديها تجربة سيئة مع المفتشين.
الى هذا طالب وزير الخارجية الاميركي كولين باول مجلس الامن بصياغة مشروع قرار حول العراق يتصف بالصرامة البالغة وبتحديد موعد نهائي لإمتثال العراق للمفتشين الدوليين.

- وقد رحب زعماء الدول الغربية بما ورد حول العراق في الخطاب الذي ألقاه الرئيس بوش أمام الجمعية العامة للامم المتحدة، لكنهم امتنعوا عن تأييد العمل العسكري من دون تفويض من مجلس الامن الدولي.
آندش فوغ راسموسين رئيس وزراء الدانمارك التي ترأس الاتحاد الاوروبي أشار الى وجوب أمتثال العراق وعلى الفور، لقرارات الامم المتحدة.
وجاءت أقوى ردود الفعل الايجابية على الخطاب من بريطانيا وأسرائيل. أستراليا لفتت الى أن التحذيرات الصريحة للرئيس بوش ألقت بضغوط هائلة على بغداد، ورأت نيوزيلندا وجوب اللجوء الى القوة العسكرية بوصفها الملجأ الأخير، بينما أشارت اليابان الى ضرورة حشد واشنطن للائتلاف الدولي قبل اللجوء الى القوة.

- وصل اليوم الرئيس الايراني محمد خاتمي الى السعودية لأجراء مباحثات حول الوضع العراقي وتأثيراته على منطقة الخليج. خاتمي سيلتقي بولي العهد السعودي الامير عبدالله بن عبد العزيز وبالمسؤولين السعوديين وفقا لما ذكرته وكالة الانباء السعودية الرسمية.
يشار الى أن البلدين عبرا عن معارضتهما لضربة عسكرية أميركية محتملة للعراق. وفي وقت سابق من هذا اليوم، رحب الرئيس الايراني السابق علي أكبر هاشمي رفسنجاني بعودة الامم المتحدة الى لعب دور في الشان العراقي.

- يناقش البرلمان الروسي اليوم مشروع قرار بتأييد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في توجيه إنذار نهائي لجمهورية جورجيا.
وكانت روسيا أعلنت عن أستعدادها للقيام بعمل عسكري إذا أخفقت جورجيا في تدمير قواعد الارهابيين في منطقة بانكيسي كورج المحاذية للشيشان.
هذا الإعلان جاء في رسالة بعث بها بوتين الى أعضاء مجلس الامن، والى الامين العام للامم المتحدة. بوتين أشار في رسالته الى أن النجاح الذي تحقق لروسيا في أحتواء عمليات الارهابيين في الشيشان دفع بهم الى نقل قواعدهم الى جورجيا.
بالمقابل، وصفت جورجيا الانذار الروسي بأنه تهديد بالعدوان، وطالب البرلمان الجورجي الامم المتحدة وحلف الناتو والاتحاد الاوروبي بأتخاذ إجراءات حقيقية لمساعدة جورجيا ومنع أي عدوان جديد.
من ناحيتها وجهت الولايات المتحدة انتقاداتها للرئيس بوتين لإشارته الى إمكان شن روسيا لضربات عسكرية على المتمردين الشيشان الذين يختبئون في جورجيا.

- قامت القوات الاسرائيلية باعتقال 18 فلسطينيا قالت بأنهم ضمن قائمة المطلوبين لقيامهم بأعمال أرهابية.
وأفادت التقارير بأن فلسطينيا قد قتل في وقت مبكر اليوم خلال غارة اسرائيلية في القسم الجنوبي من قطاع غزة. وكانت الدبابات، والعربات المصفحة، والجرافات الاسرائيلية توغلت في مدينة رفح التي تخضع للسلطة الفلسطينية، وفي مخيم للاجئين يقع بالقرب من الحدود المصرية. وتفيد التقارير بأن القوات الاسرائيلية والمسلحين الفلسطينيين تبادلوا إطلاق النار، كما حلقت الطائرات المروحية في الجو أثناء توغل القوات الاسرائيلية في المناطق السكنية وقيامها بعمليات التفتيش من منزل الى آخر.

- قال رئيس الحكومة الانتقالية في أفغانستان حامد كرزاي في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إن حكومته تمكنت من تحقيق تقدم كبير منذ وصولها الى السلطة قبل ثمانية أشهر. لكن كرزاي أكد على حاجة بلاده الى معونة المجتمع الدولي.
من ناحية أخرى، ذكرت فضائية الجزيرة التي تبث برامجها من قطر، بأنها تسلمت أمس بيانا تقول إنه صادر عن الملا عمر زعيم طالبان الذي أطيح به. قناة الجزيرة أشارت الى أن الملا عمر أكد على مواصلة الجهاد لحين تحرير أفغانستان وعودتها الى تطبيق التعاليم الاسلامية. الى هذا، أعرب كرزاي في حديث تلفزيوني أمس، عن أعتقاده بأن الملا عمر مازال على قيد الحياة، وأن القوات الحكومية كانت على وشك الإمساك به في مرات عديدة.

على صلة

XS
SM
MD
LG