روابط للدخول

شيراك يحذر العراق بشدة / فريق مختص يدرس صور فوتوغرافية حول المنشآت النووية العراقية


- وجه الرئيس الفرنسي تحذيراً شديد اللهجة إلى العراق أكد فيه أن على بغداد أن تفتح أبوابها من دون قيد أو شرط أمام عودة فرق التفتيش. - دعا وزير الخارجية الأميركي كولن باول مندوبي الدول العشر غير دائمة العضوية في مجلس الأمن إلى اجتماع للبحث في الموضوع العراقي الأسبوع المقبل. - بثّت وكالة فرانس برس للأنباء أن فريقا من مفتشي الأسلحة يعكف حاليا على دراسة صور فوتوغرافية التقطتها أقمار اصطناعية، أظهرت وجود مبان جديدة مستحدثة أو تخضع لترميم وتعديلات قرب منشآت العراق النووية.

تفاصيل الأنباء..

- من المؤمل أن تتركز محادثات اليوم بين الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش ورئيس الوزراء البريطاني، طوني بلير، على الزعيم العراقي صدام حسين وأسلحته للدمار الشامل.
وخلال توجهه للاجتماع بالرئيس بوش صرح بلير أن من الضروري إجبار بغداد على الكشف عما كانت تعمله في مجال إعادة بناء قدراتها العسكرية خلال السنوات الأربع الماضية.
وقد أجرى بوش وبلير أمس مشاورات منفصلة عبر الهاتف مع الرئيس الروسي، فلاديمر بوتن، والرئيس الفرنسي، جاك شيراك، كما أجرى بوش اتصالا هاتفيا مع الرئيس الصيني جيانغ زيمان.
وأفادت التقارير بأن زعماء روسيا وفرنسا والصين واصلوا التعبير عن تحفظاتهم من عمل عسكري أميركي محتمل يهدف إلى إطاحة حكم صدام حسين.
الناطق باسم الكرملن، أليكسي غروموف، نقل عن بوتن القول إن لديه شكوكا جدية حول استخدام القوة ضد العراق وأنه قلق حول كيفية توافق الهجوم مع القانون الدولي فضلا عن أن العمل العسكري ربما يترك آثارا سلبية على الشرق الأوسط وعلى التحالف الدولي ضد الإرهاب.
ناطقة باسم الرئيس شيراك قالت إن الزعيم الفرنسي أبلغ بوش أنه لا يمكن القيام بأي عمل عسكري دون موافقة الأمم المتحدة.

- إلى ذلك، وجه الرئيس الفرنسي تحذيراً شديد اللهجة إلى العراق أكد فيه أن على بغداد أن تفتح أبوابها من دون قيد أو شرط أمام عودة فرق التفتيش، مشدداً على أن النظام العراقي يتحمل مسؤولية كبيرة في استمرار معاناة العراقيين في ظل العقوبات الدولية. جاء التحذير الفرنسي خلال كلمة ألقاها الرئيس جاك شيراك بعد اجتماع عقده الليلة الماضية مع الأمين العام للأمم المتحدة كوفي انان في باريس.

- من جهة أخرى ذكرت وكالة يونايتد برس للأنباء أن وزير الخارجية الأميركي كولن باول دعا مندوبي الدول العشر غير دائمة العضوية في مجلس الأمن إلى اجتماع للبحث في الموضوع العراقي الأسبوع المقبل. ونقلت الوكالة عن مصدر في الإدارة الأميركية لم تشر إلى اسمه أن الاجتماع لن يقتصر على بحث العراق، إنما يشمل أيضاً مواضيع أخرى. لكن مصدراً ديبلوماسياُ في أوساط البعثات التابعة للدول العشر لدى الأمم المتحدة رأى أن هدف باول هو ليّ ذراع دول مجلس الأمن في خصوص الشأن العراقي.
من جهة ثانية، نقلت وكالة رويترز عن وزير الخارجية البريطاني جاك سترو في كلمة ألقاها في مدينة بيرمنغهام أن صبر العالم على العراق له نهاية وأن القيام بعمل عسكري هو بين الحلول المقترحة للأزمة العراقية.

- بثّت وكالة فرانس برس للأنباء أن فريقا من مفتشي الأسلحة يعكف حاليا على دراسة صور فوتوغرافية التقطتها أقمار اصطناعية، أظهرت وجود مبان جديدة مستحدثة أو تخضع لترميم وتعديلات قرب منشآت العراق النووية. ونقلت الوكالة عن جاك باوتي، الخبير الفرنسي الذي يرأس فريق مفتشي الأسلحة النووية، أن طاقما مكونا من 15 خبيراً في الوكالة الدولية للطاقة النووية في فيينا لاحظوا وجود منشآت جديدة وغيرها من الاستحداثات من خلال الصور الفضائية التي التقطتها أقمار اصطناعية تجارية.
البيت الأبيض أعرب أمس عن قلقه الشديد حيال هذه المعلومات. ووصف الناطق باسم البيت الابيض آري فلايشر الأمر بأنه مثير جدا للقلق.

- نقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن وزير الدفاع الروسي، سيرغي إيفانوف، أن على العراق السماح بعودة المفتشين الدوليين عن الأسلحة من دون أية شروط مسبقة كي يتأكدوا إذا كانت بحوزة بغداد أسلحة للدمار الشامل.
وأضاف إيفانوف في مؤتمر صحفي عقده اليوم أن من الضروري عودة المفتشين إلى بغداد للتحقق من خلو العراق من هذه الأسلحة.

- نقلت وكالة فرانس بريس عن ناطق باسم الخارجية الروسية أن وكيل وزارة الخارجية الأميركية للأمن الدولي ومراقبة التسلح، جون بولتن، سيقوم الأسبوع المقبل بزيارة إلى موسكو تتركز المحادثات خلالها مع الجانب الروسي على العراق والاستقرار الاستراتيجي.

- أفاد تقرير لوكالة الصحافة الألمانية للأنباء بأن وزير الدفاع الأميركي، دونالد رامسفيلد، صرح لإحدى الصحف الألمانية بأن لدى العراق ستة آلاف ليتر من الانثراكس الجاهز للاستعمال بحسب معلومات موثقة حصلت عليها وزارة الدفاع الأميركية.
الصحيفة الألمانية التي ستنشر غدا هذه التصريحات أشارت أيضا إلى أن رامسفيلد أرسل الأسبوع الماضي هذه المعلومات إلى قادة الكونغرس.

- جاء في تقرير لوكالة رويترز أن جنوب أفريقيا انضمت اليوم لمجموعة الدول التي تحذر من شن هجوم عسكري على العراق، ونقلت الوكالة عن وزير الخارجية الجنوب أفريقي قوله في تصريحات صحفية أن من الخطأ تغيير الحكومات عن طريق استخدام الوسائل العسكرية المنفردة ووصف ي هجوم محتمل على العراق بأنه أمر تعيس.

- في تقرير لها من برلين ذكرت وكالة رويترز للأنباء أن وزير الخارجية العراقي، ناجي صبري الحديثي، حيا المستشار الألماني، غيرهارد شرويدر، الذي يسعى من أجل الفوز في الانتخابات الألمانية التي بات العراق في حملات المرشحين موضوعا رئيسا.
الحديثي قال في حديث مع مجلة ديرشبيغل الألمانية تنشره غدا، إن العراقيون سعيدون بالموقف الألماني الذي يفهم الخطر الذي يمكن أن تحدثه الاعتداءات الأميركية على بلاده بحسب تعبيره.

- ذكرت وكالة فرانس بريس أن وزير الخارجية الفليبيني قلل من أهمية الغارات الجوية الأميركية البريطانية الأخيرة على العراق وجدد موقف حكومته الداعي إلى إجراء مفاوضات سلمية بين العراق والولايات المتحدة.
الوزير الفليبيني قال إن بلاده مستمرة في تأييد الجهود الدبلوماسية الرامية إلى حل الخلافات بين بغداد وواشنطن عبر الحوار السلمي.

- في تقرير لها من باريس ذكرت وكالة رويترز للأنباء نقلا عن وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن هدف واشنطن في العراق هو نزع الأسلحة واستئناف أعمال التفتيش ولعل تغيير النظام في العراق يمكن أن يكون طريقا لتحقيق هذا الهدف.
وفي تصريحات أدلى بها لصحيفة لوموند الفرنسية رأى باول أن عودة المفتشين إلى العراق لا تمثل هدفا نهائيا بحد ذاتها.

- جاء في تقرير لوكالة الصحافة الألمانية أن مقاتلات أميركية وبريطانية هاجمت اليوم مركزا عسكريا للقيادة والسيطرة بالقرب من مدينة الكوت في جنوب العراق وذلك ردا على ممارسات عدوانية ارتكبتها الدفاعات الجوية العراقية في منطقة حظر الطيران جنوب العراق، كما أعلنت القيادة الوسطى للقوات الأميركية.

- للمرة الأولى في غضون سنتين، اجتمع اليوم في مصيف صلاح الدين، زعيما الفصيلين الكرديين الرئيسين في منطقة شمال العراق التي يتقاسمان إدارتها.
وجاء في تقرير لوكالة فرانس بريس من أربيل أن مسعود بارزاني رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، وجلال طالباني زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني عقدا اليوم اجتماعا منفردا ثم انضم إليهما بعد ذلك قادة من الحزبين حيث تمت مناقشة العديد من القضايا.

على صلة

XS
SM
MD
LG