روابط للدخول

العراق يحذر الجيران من انعكاسات الحرب / حزب بارزاني ينفي رفض أنقرة السماح بعبوره لحضور اجتماعات واشنطن


- بيرغر يعلن: صدام لم يتجاوز حتى الآن الخطوط الحمراء، وفرنسا تستبعد حدوث مواجهة عسكرية، والإمارات تحتج على حملة بغداد. - واشنطن تجد مبررا أخلاقيا للحرب، وتلويح إسرائيل بالخيار النووي. - العراق يحذر الجيران من انعكاسات الحرب ويقول: تركيا ستخسر وإيران بلعت الطعم. - ضابط بريطاني سابق في حرب الخليج يتوقع خسائر ضخمة في صفوف القوات الغربية. - حزب بارزاني ينفي رفض أنقرة السماح بعبوره لحضور اجتماعات واشنطن.

أعزائي المستمعين، حان الآن موعد جولتنا اليومية على الصحف العربية الصادرة اليوم لنطلع على ما نشرته في الشأن العراقي من أخبار وآراء. الجولة أعدها أياد الكيلاني ويقدمها لكم صحبة الزميلة زينب هادي. ويشاركنا الإعداد والتقديم مراسلو إذاعتنا في القاهرة والكويت وعمان وبيروت. وإليكم أولا أهم العناوين..

من الشرق الأوسط اللندنية:
- بيرغر يعلن: صدام لم يتجاوز حتى الآن الخطوط الحمراء، وفرنسا تستبعد حدوث مواجهة عسكرية، والإمارات تحتج على حملة بغداد.

وفي الحياة اللندنية:
- واشنطن تجد مبررا أخلاقيا للحرب، وتلويح إسرائيل بالخيار النووي.
- العراق يحذر الجيران من انعكاسات الحرب ويقول: تركيا ستخسر وإيران بلعت الطعم.
- الحرب بدأت في الإعلام الإسرائيلي. رد نووي إذا قصف صدام بصواريخ جرثومية.
- ضابط بريطاني سابق في حرب الخليج يتوقع خسائر ضخمة في صفوف القوات الغربية.
- حزب بارزاني ينفي رفض أنقرة السماح بعبوره لحضور اجتماعات واشنطن.

--- فاصل ---

وقبل أن ننتقل بكم، سيداتي وسادتي، إلى التفاصيل والآراء، هذا أولا مراسلنا في الكويت (سعد المحمد) وما رصده من شأن عراقي في صحف كويتية صادرة اليوم:

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام، نشرت صحيفة الحياة اللندنية اليوم مقالا لمراسلتها في نيويورك (راغدة درغام) بعنوان (حرب سيكولوجية أم جزء من التمهيد لحرب فعلية على العراق؟)
تقول فيه إن ما حققه دعاة تغيير النظام العراقي بالقوة العسكرية ينطوي على استبعاد إعادة تأهيل العراق في البيئة العربية والأسرة الدولية، وتقنين الخيار بين الحرب على الرئيس العراقي صدام حسين وبين التشدد في احتوائه وعزله إقليميا ودوليا.
وتتابع الكاتبة أن صدام حسين بطش بالعراقيين واستخدم الأسلحة الكيماوية ضد شعبه وضد الإيرانيين، وتحدى المجتمع الدولي وصنّع أسلحة دمار شامل. وتضيف أن النظام وضع نفسه فوق البلاد، واستخدم الشعب العراقي لغاياته السلطوية وتعمد كسر ظهر هذا الشعب. غير أنها تعتبر أيضا أن هذه السيرة لا تجعل صدام حسين أكثر خطورة من آريل شارون الذي تسميه الابن المدلل لدى زمرة الداعين إلى القضاء على صدام حسين.
وتمضي مراسلة (الحياة) في مقالها إلى أن القيادات العربية عليها أن تطالب الإدارة الأميركية بضمانات علنية بعدم استخدام إسرائيل أسلحتها النووية والكيماوية والبيولوجية. وتضيف أن المسألة اليوم مسألة بقاء، بقاء حكومات وبقاء شعوب، وقد تكون الحرب سيكولوجية ليس على النظام العراقي وحده، بل على أنظمة عربية أخرى، وتخلص إلى أن المهم هو ألا تسقط شعوب المنطقة ضحية مهاترات أو اعتذارات أو مؤاخذات.

--- فاصل ---

وهذا الآن مراسلنا في القاهرة (أحمد رجب) وما تناولته اليوم الصحافة المصرية من شؤون عراقية:

(تقرير القاهرة)

--- فاصل ---

وفي افتتاحية لها اليوم بعنوان (تحرك عربي لمنع العدوان)، تقول صحيفة القدس العربي اللندنية إن المسؤولين يحرصون، في ختام كل تصريح لهم حول العراق، على التأكيد بأن قرار الحرب لم يصدر بعد، وأن الرئيس بوش ما زال في مرحلة التشاور مع مساعديه حول طريقة التعامل مع الرئيس العراقي وحكومته.
وتمضي الصحيفة إلى أن الوقائع على الأرض تؤكد أن الاستعدادات لشن عدوان على العراق تسير بطريقة متسارعة، ويمكن حصرها في عدد من النقاط، ومنها:
- صرحت أمس مستشارة الأمن القومي الأميركي (كوندوليزا رايس) أن الرئيس العراقي رجل شرير ولا بد من التخلص منه ومن نظامه.
- ورحب جلال الطالباني، زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني، بتواجد قوات أميركية في شمال العراق وبوضع قاعدة جوية في خدمة هذه القوات.
- واستأجرت الحكومة الأميركية ناقلات عملاقة لنقل طائرات عمودية ودبابات ومعدات عسكرية أخرى إلى البحر الأحمر.
- المناورات العسكرية الأميركية / الأردنية المشتركة ما زالت مستمرة.
- واشترت الحكومة الأميركية كل وقود الطائرات من مصفاة (رأس تنورة) السعودية ولعدة أشهر قادمة.
- ووضعت الحكومة التركية العديد من خطط الطوارئ تحسبا لعمل عسكري أميركي ضد العراق.
وتتابع الصحيفة أن الشارع العربي صامت إزاء هذه التطورات، وكأنه ينتظر حدوث العدوان حتى يتحرك في مظاهرات عفوية تنحسر بعد برهة، تماما مثلما حصل مع المظاهرات المؤيدة للانتفاضة الفلسطينية.

--- فاصل ---

وإليكم الآن، مستمعينا الكرام، التقرير الصوتي التالي لمراسلنا في عمان (حازم مبيضين)، والشأن العراقي في صحف أردنية صادرة اليوم:

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

وهذا أخيرا مراسلنا في بيروت (علي الرماحي) وما تناولته اليوم الصحافة اللبنانية من تطورات في الشأن العراقي:

(تقرير بيروت)

على صلة

XS
SM
MD
LG