روابط للدخول

بدء محاكمة مروان البرغوثي / محادثات بين كوريا الشمالية واليابان


موجز نشرة الأخبار التي أعدها ويقدمها ناظم ياسين: - القضاء الإسرائيلي يبدأ محاكمة الزعيم الفلسطيني مروان البرغوثي الذي طالبَ إسرائيل في جلسة الاستماع بإنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية. - البيت الأبيض يعلن أن المبعوث الخاص للرئيس بوش إلى أفغانستان يجري محادثات مع الرئيس الأفغاني الانتقالي كرزاي حول قضايا الأمن وإعادة التعمير. - كوريا الشمالية واليابان تقرران إجراء محادثات من أجل التمهيد لإقامة علاقات دبلوماسية بينهما. - الرئيس الباكستاني يعلن أن السلطات المختصة في بلاده اعتقلت متطرفين إسلاميين مشتبه بتورطهم في هجمات على الأقليات المسيحية والمصالح الغربية. - ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات والعواصف في أوربا.

تفاصيل الأنباء..

- دعا الزعيم الفلسطيني مروان البرغوثي الذي يُحاكَم في إسرائيل بتهم ارتكاب جرائم، دعا لدى مثوله أمام المحكمة إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.
البرغوثي صرّح للمراسلين عند بدء جلسة الاستماع بأنه "يقاتل في سبيل السلام" بصفته مسؤولا عن تنظيمات الضفة الغربية لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات. وطالب إسرائيل بإنهاء عمليات التوغل العسكري في المناطق الفلسطينية، مشيرا إلى أن سياساتها لن تؤدي إلى الأمن.
المحكمة الإسرائيلية اتهمت البرغوثي بارتكاب جرائم، ومحاولة ارتكاب جرائم، والتآمر لارتكاب جرائم، والقيام بنشاطات في منظمة إرهابية، فضلا عن تزعم "كتائب شهداء الأقصى"، الجناح العسكري لحركة فتح. وقد حددت المحكمة يوم الخامس من أيلول المقبل موعدا لبدء محاكمته.
البرغوثي ذكر أنه زعيم سياسي وليست له صلات بالعنف. وتُعدّ محاكمته أول قضية رئيسية تعرض على محكمة إسرائيلية، منذ سنوات، ويُتهم فيها زعيم فلسطيني.

- أعلن البيت الأبيض أن المبعوث الخاص للرئيس جورج دبليو بوش إلى أفغانستان يجري محادثات في شأن الأمن وإعادة التعمير مع الرئيس الأفغاني الانتقالي (حامد كرزاي) وكبار مساعديه.
البيت الأبيض ذكر أن المبعوث الأميركي الخاص (زالماي خليلزاد) وصل إلى أفغانستان السبت الماضي في زيارة رسمية تستمر حتى يوم غد الخميس.
وتتزامن مهمته مع زيارة يقوم بها إلى كابل الرئيس الإيراني محمد خاتمي الذي تعارض حكومتُهُ وجودَ قوات أجنبية في أفغانستان.
ناطق باسم البيت الأبيض أوضح أن الزيارتين غير مرتبطتين مشيراً إلى عدم وجود خططٍ لدى (خليلزاد) للاجتماع مع خاتمي.

- على صعيد آخر، حث وزير الدفاع الأفغاني محمد قاسم فهيم اليوم الأربعاء حث المواطنين الأفغانيين على تسليم أسلحتهم إلى الجيش الوطني الجديد، مشيرا إلى أن الأسلحة الخاصة والميليشيات أصبحت من مخلّفات الماضي.
وأشاد فهيم بالجيش الوطني بصفته حامي الوحدة الوطنية والمسؤول عن توفير الأمن والسلام في البلاد.
ملاحظات وزير الدفاع الأفغاني وردت في كلمة ألقاها لمناسبة الاحتفال بتخريج ثلاثمائة عسكري أفغاني تلقوا تدريباتهم على أيدي جنود فرنسيين.
وأضاف فهيم أن الأفغانيين الذين حاربوا في وقت من الأوقات كمجاهدين ضد الاحتلال السوفياتي هم الآن على استعداد لإقامة مجتمع ينعم بالأمن والاستقرار.

- من المقرر أن تعقد كوريا الشمالية واليابان جولة من المحادثات الدبلوماسية في (بيونغيانغ) في وقت لاحق من الشهر الحالي.
وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أفادت اليوم الأربعاء بأن المحادثات سوف تعقد يومي الخامس والعشرين والسادس والعشرين من آب بين المديريْن العامين في وزارتي الخارجية اليابانية والكورية الشمالية. وسوف يسبق المحادثات الدبلوماسية اجتماع بين مسؤولي الصليب الأحمر في كلا الدولتين.
يذكر أن اليابان وكوريا الشمالية لا تقيمان علاقات دبلوماسية بينهما.
وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية أوضحت أن المحادثات سوف تتناول "جميع الشؤون المتعلقة بإقامة علاقات دبلوماسية"، إضافة إلى القضايا ذات الاهتمام المشترك.
اليابان تتهم كوريا الشمالية بخطف رعاياها في محاولةٍ لاستخدامهم في تدريب جواسيس كي يقوموا في وقت لاحق بالتسلل إلى كوريا الجنوبية. لكن كوريا الشمالية تنفي هذه المزاعم.

- ذكر الرئيس الباكستاني (برفيز مشرف) اليوم الأربعاء أن السلطات المختصة في بلاده اعتقلت نحو خمسة عشر متطرفا إسلاميا ممن زُعِمَ بتورطهم في هجمات دمويةٍ شُنت في الآونة الأخيرة على الأقليات المسيحية والمصالح الغربية.
مشرف أضاف أن جميع المتطرفين المسؤولين عن هجوميْن نفذا ضد مؤسسات مسيحية في الأسبوع الماضي قد "قُتلوا أو اعتُقلوا".
يذكر أن عشرة باكستانيين لقوا مصرعهم في هجمات منفصلة شُنت على إحدى المستشفيات ومدرسة تبشيرية مسيحية.
تصريحات مشرف وردت في سياق الخطاب الذي ألقاه اليوم لمناسبة الاحتفال بعيد الاستقلال في باكستان.

- ذكر مسؤولون في جمهورية تشيكيا أن مياه الفيضانات في العاصمة براغ وصلت ذروتها. وأضافوا أن منسوب المياه المرتفع سوف يبدأ قريبا في الانخفاض. لكن أجزاء أخرى من أوربا تستعد لاحتمالات تفاقم الأزمة.
وفي إطار توقعات القيام بجهودِ إغاثةٍ رئيسية، عرضَت بلجيكا إرسال قوات ومعدات، بينها مضخات لسحب المياه من المباني المتضررة، عرضت إرسالها إلى جمهورية تشيكيا حيث تم إخلاء نحو مائتي ألف شخص من منازلهم.
رئيس الوزراء التشيكي (فلاديمير شبيدلا) صرح بأن الأضرار كان يمكن أن تكون أكثر فداحة.
أما سلوفاكيا فقد أعلنت حالة الطوارئ في العاصمة (براتيسلافا) حيث يرتفع منسوب المياه في نهر الدانوب بشكل سريع.
وفي ألمانيا، أفادت الأنباء بأن سبعة أشخاص لقوا مصرعهم نتيجة الفيضانات. فيما ارتفعت حصيلة ضحايا العواصف والفيضانات منذ الأسبوع الماضي إلى أربعة وتسعين قتيلا. وسُجّلت معظم الإصابات في منطقة البحر الأسود في روسيا.

على صلة

XS
SM
MD
LG