روابط للدخول

الكونغرس يناقش سياسة الادارة الأميركية إزاء العراق / معدات الجيش البريطاني لا تلائم العمل في أجواء الصحراء الحارة


- أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش أثناء لقاء مع العاهل الأردني عبد الله الثاني في البيت الأبيض اليوم أن الولايات المتحدة عازمة على تغيير النظام في العراق، لكنها ستتصرف برويّة وصبر. - عقدت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي جلسة لمناقشة سياسة الادارة الأميركية إزاء العراق. - ذكرت دائرة المحاسبات القومية الأميركية أن تدريبات عسكرية أجرتها القوات البريطانية في سلطنة عمان أكدت أن معدات الجيش البريطاني واسلحته لا تلائم العمل في أجواء الصحراء الحارة.

تفاصيل الأنباء..

- أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش أثناء لقاء مع العاهل الأردني عبد الله الثاني في البيت الأبيض اليوم أن الولايات المتحدة عازمة على تغيير النظام في العراق، لكنها ستتصرف برويّة وصبر. وكالة فرانس بريس للأنباء قالت إن بوش وصف نفسه بأنه إنسان متأنٍّ، لكنه أضاف أن سياسة بلاده الرامية إلى إطاحة النظام في بغداد تبقى بدون تغيير.

- أعلن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم الخميس أن العمل العسكري ضد العراق سيكون أمرا غير حصيف، وذلك وسط ازدياد توقعات بشن واشنطن حربا على بغداد.

- أبلغ وزير الخارجية الأميركية كولين باول اليابان بأن واشنطن لم تتخذ بعد أي قرار حول شن الحرب على العراق. وكالة أسوشييتيد بريس للأنباء نقلت عن باول أن الولايات المحتدة ستتشاور مع الدول الأخرى قبل اتخاذ قرار بهذا الخصوص.

- عقدت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي جلسة لمناقشة سياسة الادارة الأميركية إزاء العراق. وكالة فرانس برس لأنباء قالت إن المشرعين الأميركيين أكدوا خلال المناقشات التي جرت أمس ضرورة الأخذ في الاعتبار جميع الأكلاف المالية والإنسانية لأي هجوم يُشن ضد العراق بهدف إطاحة نظام الرئيس صدام حسين. الى ذلك شدد المشرعون في جلستهم على ضرورة أن يتشاور الرئيس بوش مع الكونغرس قبل إعلان أي حرب.

- ذكرت صحيفة (يو إس أي تودي) الأميركية في عددها الصادر اليوم أن ادارة الرئيس بوش ابلغت كبار المشرِّعين الأميركيين بأنْ لا يتوقعوا هجوماً أميركياً ضد العراق قبل إنتخابات الكونغرس في الخامس من تشرين الثاني المقبل، لافتة الى ان التبليغ تم عبر إتصالات خاصة مع كبار أعضاء مجلس الشيوخ الذين ينهمكون الآن في مناقشات حول سياسة بلادهم إزاء العراق.

- أبلغ ريتشارد بتلر الرئيس السابق للجنة التفتيش الدولية المنحلّة المعروفة بـ (أونسكوم)، أبلغ مجلس الشيوخ أن برنامج العراق لأسلحة الدمار الشامل يشكل تهديدا كبيراً، لكنه فضّل في الوقت نفسه أن يمنح المجتمعُ الدولي الرئيسَ العراقي صدام حسين فرصة أخرى لقبول عودة المفتشين قبل اتخاذ إجراءات أخرى ضده.

- قالت وكالة فرانس برس للأنباء إن روسيا والصين دعتا مجلس الأمن الى القيام بدورٍ رئيسٍ في إيجاد حل سلمي للأزمة العراقية. أشارت الوكالة الى أن وزير الخارجية الروسي إيغور إيفانوف أجرى مع نظيره الصيني تانغ جيا تشوان محادثات مركَّزة حول الملف العراقي خلال إجتماع مشترك عقداه في بروناي.

- نقلت وكالة اسوشيتد برس للأنباء عن قادة عسكريين أوستراليين أن القوات البحرية الأوسترالية ستستمر في اعتراض السفن المتجهة الى الموانىء العراقية وتفتيشها لمنعها من نقل حمولات وبضائع محظورة.

- ذكرت دائرة المحاسبات القومية الأميركية في تقرير اصدرته قبل أيام أن تدريبات عسكرية أجرتها القوات البريطانية في سلطنة عمان أكدت أن معدات الجيش البريطاني واسلحته لا تلائم العمل في أجواء الصحراء الحارة. ولفتت الوكالة الى أن أهمية هذا الموضوع تنبع من التكهنات القائلة بإمكان أن تشارك بريطانيا الولايات المتحدة في الحرب ضد العراق.

- جددت بغداد مطالباتها الأمم المتحدة بالبحث عن تسوية شاملة للأزمة العراقية وعدم الإقتصار على مسألة إعادة المفتشين الدوليين. وكالة فرانس برس نقلت عن ناطق بإسم الخارجية العراقية أن التصريحات التي أدلى بها أول رئيس للجنة التفتيش الدولية رالف أيكيوس تؤكد ما قالته بغداد من أن المفتشين لا يؤدون في العراق سوى أعمالاً تجسسية لصالح دول أخرى. يذكر أن إيكيوس كان صرّح لإذاعة سويدية بأن المفتشين أدوا في بعض الحالات مهاماً لم تدخل في صلب نشاطاتهم الإختصاصية.

- رجحت صحيفة فايننشيال تايمز البريطانية أن تكون المؤسسة العامة لتسويق النفط العراقي قد توقفت عن استيفاء رسوم إضافية غير قانونية من مشتري نفطها. واعتبرت الصحيفة أن هذا التطور يمثل انتصاراً للولايات المتحدة وبريطانيا في جهودهما الرامية الى تشديد القيود على نظام العقوبات ضد العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG