روابط للدخول

واشنطن تدعو زعماء ست جماعات عراقية معارضة لإجراء مباحثات معهم / إرجاء إعلان مشروع تأليف حكومة عراقية موقتة


- دعت واشنطن زعماء ست جماعات عراقية معارضة الى الولايات المتحدة لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين الأميركيين في واشنطن. - أرجأت جماعات في المعارضة العراقية اعلان مشروع تأليف حكومة موقتة وسط تقارير اشارت الى بروز خلافات بين وجهات نظر تلك الجماعات. - ذكرت صحيفة غارديان البريطانية الصادرة اليوم ان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير ابلغ الرئيس الاميركي جورج بوش دعم بلاده لأي هجوم تشنه الولايات المتحدة على العراق.

تفاصيل الأنباء..

- دعت دولة الكويت العراق اليوم السبت إلى السماح بعودة مفتشي الأسلحة الدوليين. وكالة فرانس بريس للأنباء نقلت عن وكالة الأنباء الكويتية قول نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الأحمد الصباح إن على بغداد أن تحمل محمل الجد التهديدات الأميركية بتوجيه ضربة إلى العراق. جاءت هذه التصريحات في ختام محادثات بين المسؤول الكويتي ونائب وزير الخارجية الروسي ألكساندر سلطانوف. اتصلنا بمراسلنا في الكويت محمد الناجعي وسألناه ما هي نتيجة هذه المحادثات، فقال:
(تقرير محمد الناجعي)

- أعلن نائب وزير الخارجية الروسي ألكساندر سلطانوف في الكويت اليوم السبت أن حل القضية العراقية يجب أن يقوم على قرارات مجلس الأمن ذات الصلة. سلطانوف قال في مؤتمر صحفي إن القيادة العراقية جاهزة لبدء حوار مع الأمم المتحدة والاستجابة لمطالب مجلس الأمن. لكنه أضاف أن بغداد تصر على تنفيذ المجتمع الدولي كافة التزاماته أمامها، على حد قوله. يُذكر أن المسؤول الروسي زار بغداد في إطار جولة على دول المنطقة التقى أثناءها نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان ونائب رئيس الوزراء طارق عزيز ووزير الخارجية ناجي صبري.

- دعت واشنطن زعماء ست جماعات عراقية معارضة الى الولايات المتحدة لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين الأميركيين في واشنطن. وكالة رويترز للأنباء نقلت عن مصادر في المعارضة العراقية أن هذه الدعوة تشكل تحولاً كبيراً في موقف الإدارة الأميركية حيال إمكان أن تلعب المعارضة دوراً أساسياً في أي حملة عسكرية أميركية لإطاحة النظام العراقي. يُذكر أن الدعوة التي وجهتها واشنطن الى زعماء المعارضة العراقية تزامنت مع زيارة يقوم بها مسؤول أميركي الى العاصمة البريطانية لإجراء إتصالات مع جماعات المعارضة العراقية.

- أرجأت جماعات في المعارضة العراقية اعلان مشروع تأليف حكومة موقتة وسط تقارير اشارت الى بروز خلافات بين وجهات نظر تلك الجماعات. وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن بيان أصدره المؤتمر الوطني العراقي أن السبب في إرجاء إعلان الحكومة الموقتة الى موعد لاحق يعود الى الرغبة في افساح مجال أكبر أمام مناقشات اضافية بين جماعات المعارضة العراقية حول مشروع الحكومة الموقتة. لكن تقارير وكالات أخرى أشارت الى تحفظات من الحزبين الكرديين الرئيسين الديموقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني حالت دون الإعلان.

- ذكرت صحيفة غارديان البريطانية الصادرة اليوم ان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير ابلغ الرئيس الاميركي جورج بوش دعم بلاده لأي هجوم تشنه الولايات المتحدة على العراق في حال استمر الرئيس صدام حسين في رفض عودة المفتشين الدوليين. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين في الادارة الأميركية أن الرئيس بوش يعتقد بأن في إمكانه الإعتماد على طوني بلير.

- اعترف الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان في شكل غير مباشر بأن محادثاته مع الوزير العراقي في فيينا حول عودة المفتشين وصلت الى طريق مسدود. هذا في الوقت الذي تدرس فيه واشنطن توجيه إنذار نهائي الى بغداد للسماح بعودة المفتشين من دون شروط مسبقة وذلك في محاولة أخيرة لتجنب الحرب. وفي بغداد، اتهمت صحيفة بابل التي يديرها عدي، النجل الأكبر للرئيس العراقي صدام حسين، اتهمت أنان بأن موقفه ذو بعد واحد وأنه يمارس سياسة الإدارة الأميركية المضادة للعراق.

- وكالة فرانس برس للأنباء نسبت الى مصدر في الحكومة الاردنية أن عمّان تشعر بقلق بالغ من قيام القوات البحرية الأميركية بتفتيش السفن الداخلة الى ميناء العقبة أو المغادرة منه في إطار قرار تلك القوات تشديد المراقبة على حركة الملاحة في المنطقة ومنع تهريب النفط العراقي عبر الميناء. وزاد المصدر الحكومي الاردني أن عمّان اتصلت بواشنطن في خصوص هذه المسألة وابلغت الأميركيين بعدم وجود أي نشاط بحري غير قانوني يتعلق بتهريب النفط العراقي عبر الميناء.

- أشارت وكالة رويترز للأنباء الى إحتجاج عراقي لدى الأمم المتحدة على ما وصفته بغداد بإستفزازات تقوم بها سفن حربية أميركية وأوسترالية ضد السفن التجارية العراقية في مياه الخليج. وزادت الوكالة أن وزير الخارجية العراقي ناجي صبري الحديثي وجه رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان مفادها أن وحدات بحرية أميركية وأوسترالية تستفز السفن العراقية وملاحيها، بل وتقوم في كثير من الحالات بإحتجاز تلك السفن والملاحين العراقيين لفترات طويلة.

- نقلت وكالة رويترز عن وزير التجارة الاسترالي مارك
فيل أن مسؤولين في مجلس القمح الاسترالي سيزورون بغداد هذا الاسبوع لبحث تهديدات بغداد الخاصة بخفض وارداتها من القمح الاسترالي في حال أيّدت استراليا ضربات اميركية محتملة ضد العراق.
يذكر أن السلطات العراقية أعلنت الاثنين الماضي انها ستخفض وارداتها من القمح الاسترالي بمقدار النصف بعدما ايّدت استراليا سياسة الولايات المتحدة الرامية لشن هجمات وقائية ضد العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG